الإطاحة بالمتهم الرئيس في قضية "جثة الشارع" بـ"حمى جازان"

حاول الهروب إلى جدة فتم استدراجه لكمين محكم.. والتحقيقات جارية

عمر عريبي- سبق- جازان: تمكّنت الأجهزة الأمنية بجازان من القبض على المتهم الرئيس في قضية العثور على جثة مواطن في أحد شوارع قرية الحمى التابعة لمركز الشقيري "جثة الشارع"، والتي يُعتقد أنها نتيجة عمل جنائي؛ حيث تشير المصادر إلى أنه من المحتمل أن يقود ذلك إلى فك طلاسم وفاة صاحب الجثة وملابسات القضية.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها أن المتهم الرئيس حاول الهروب إلى خارج المنطقة -مدينة جدة- وتم استدراجه وعمل الكمين المناسب للقبض عليه دون أي مقاومة، وتم تسليمه مع من سبق القبض عليهم في نفس القضية إلى الجهات المختصة لاستكمال إجراءات التحقيق.
 
وأكد رئيس مركز الشقيري علي عبده الجبيلي صحة هذه المعلومات، مشيراً إلى أن عملية القبض على المتهم تمت عند الساعة الرابعة من فجر هذا اليوم الجمعة، مقدماً خالص تقديره للأجهزة الأمنية التي كانت على مستوى عالٍ من التنسيق والمهنية في فك طلاسم هذه القضية، والقبض على المتهمين خلال وقت قياسي، بالرغم من محاولة هروب بعض المتهمين لخارج المنطقة، متناسين أن العدالة وحس رجال أمننا لهم بالمرصاد بعد عون الله تعالى.
 
وخص "الجبيلي" مدير شرطة الشقيري النقيب يحيى جبريل المباركي بالشكر والثناء لجهوده المخلصة وقطعه لإجازته الاضطرارية، ومباشرته العمل بمشاركة زملائه في البحث والتحري والأجهزة المختصة بشرطة المنطقة.
 
ونوه إلى أهمية تعاون المشايخ والمواطنين في تعزيز الأمن المجتمعي؛ لكونهم رجال الأمن المباشرين للحفاظ على المكتسب الأمني والاجتماعي والتنموي.

اعلان
الإطاحة بالمتهم الرئيس في قضية "جثة الشارع" بـ"حمى جازان"
سبق
عمر عريبي- سبق- جازان: تمكّنت الأجهزة الأمنية بجازان من القبض على المتهم الرئيس في قضية العثور على جثة مواطن في أحد شوارع قرية الحمى التابعة لمركز الشقيري "جثة الشارع"، والتي يُعتقد أنها نتيجة عمل جنائي؛ حيث تشير المصادر إلى أنه من المحتمل أن يقود ذلك إلى فك طلاسم وفاة صاحب الجثة وملابسات القضية.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها أن المتهم الرئيس حاول الهروب إلى خارج المنطقة -مدينة جدة- وتم استدراجه وعمل الكمين المناسب للقبض عليه دون أي مقاومة، وتم تسليمه مع من سبق القبض عليهم في نفس القضية إلى الجهات المختصة لاستكمال إجراءات التحقيق.
 
وأكد رئيس مركز الشقيري علي عبده الجبيلي صحة هذه المعلومات، مشيراً إلى أن عملية القبض على المتهم تمت عند الساعة الرابعة من فجر هذا اليوم الجمعة، مقدماً خالص تقديره للأجهزة الأمنية التي كانت على مستوى عالٍ من التنسيق والمهنية في فك طلاسم هذه القضية، والقبض على المتهمين خلال وقت قياسي، بالرغم من محاولة هروب بعض المتهمين لخارج المنطقة، متناسين أن العدالة وحس رجال أمننا لهم بالمرصاد بعد عون الله تعالى.
 
وخص "الجبيلي" مدير شرطة الشقيري النقيب يحيى جبريل المباركي بالشكر والثناء لجهوده المخلصة وقطعه لإجازته الاضطرارية، ومباشرته العمل بمشاركة زملائه في البحث والتحري والأجهزة المختصة بشرطة المنطقة.
 
ونوه إلى أهمية تعاون المشايخ والمواطنين في تعزيز الأمن المجتمعي؛ لكونهم رجال الأمن المباشرين للحفاظ على المكتسب الأمني والاجتماعي والتنموي.
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
07:53 PM

حاول الهروب إلى جدة فتم استدراجه لكمين محكم.. والتحقيقات جارية

الإطاحة بالمتهم الرئيس في قضية "جثة الشارع" بـ"حمى جازان"

A A A
0
44,835

عمر عريبي- سبق- جازان: تمكّنت الأجهزة الأمنية بجازان من القبض على المتهم الرئيس في قضية العثور على جثة مواطن في أحد شوارع قرية الحمى التابعة لمركز الشقيري "جثة الشارع"، والتي يُعتقد أنها نتيجة عمل جنائي؛ حيث تشير المصادر إلى أنه من المحتمل أن يقود ذلك إلى فك طلاسم وفاة صاحب الجثة وملابسات القضية.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها أن المتهم الرئيس حاول الهروب إلى خارج المنطقة -مدينة جدة- وتم استدراجه وعمل الكمين المناسب للقبض عليه دون أي مقاومة، وتم تسليمه مع من سبق القبض عليهم في نفس القضية إلى الجهات المختصة لاستكمال إجراءات التحقيق.
 
وأكد رئيس مركز الشقيري علي عبده الجبيلي صحة هذه المعلومات، مشيراً إلى أن عملية القبض على المتهم تمت عند الساعة الرابعة من فجر هذا اليوم الجمعة، مقدماً خالص تقديره للأجهزة الأمنية التي كانت على مستوى عالٍ من التنسيق والمهنية في فك طلاسم هذه القضية، والقبض على المتهمين خلال وقت قياسي، بالرغم من محاولة هروب بعض المتهمين لخارج المنطقة، متناسين أن العدالة وحس رجال أمننا لهم بالمرصاد بعد عون الله تعالى.
 
وخص "الجبيلي" مدير شرطة الشقيري النقيب يحيى جبريل المباركي بالشكر والثناء لجهوده المخلصة وقطعه لإجازته الاضطرارية، ومباشرته العمل بمشاركة زملائه في البحث والتحري والأجهزة المختصة بشرطة المنطقة.
 
ونوه إلى أهمية تعاون المشايخ والمواطنين في تعزيز الأمن المجتمعي؛ لكونهم رجال الأمن المباشرين للحفاظ على المكتسب الأمني والاجتماعي والتنموي.