"هواوي" تفتح آفاقًَا في عصر الحوسبة السحابية خلال "الابتكار المتجول"

تمنح الحكومات والشركات فرصة جعل تكنولوجيا المعلومات أكثر مرونة

سبق- متابعة: بالتعاون مع ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص، أطلقت شركة "هواوي"، الرائدة عالميًا في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، معرض الابتكار المتجول الذي يغطي مختلف مناطق المملكة ويهدف للتعريف بالمزايا التي توفرها التطورات والتطبيقات التكنولوجية الجديدة في مجال "الحوسبة السحابية" على مستوى دفع عجلة نمو الاقتصاد السعودي خلال السنوات المقبلة.
 
ومن المتوقع أن يحظى هذا المعرض المتجول، الذي يستمر لغاية 24 ديسمبر، بزيارة عددٍ من كبار الشخصيات المعنية بقطاع الاتصالات والقطاع الحكومي وتقنية المعلومات وذلك أثناء جولته التي تغطي كل من الرياض والدمام والخبر. وفي إطار تنظيم هذا العرض، سيقوم خبراء "هواوي" بتقديم العروض والإرشادات حول كيفية تطبيق حلول تقنية المعلومات المعتمدة على "الحوسبة السحابية" والاستفادة منها في مشاريع متنوعة لقطاعات مختلفة، ولاسيما في مجالات النفط والغاز والرعاية الصحيّة والتعليم والأعمال المصرفية والتمويل.
 
وفي معرض تعليقه على انطلاق فعاليات هذا المعرض، تحدّث رمضان دينج، الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي تكل انفستمنت العربية السعودية المحدودة" ، قائلاً: "من خلال العمل جنبًا إلى جنب مع المؤسسات السعودية، نتطلع لتقديم كامل دعمنا إلى شركائنا في القطاع الحكومي والشركات وقطاع الاتصالات بهدف رصد المزيد من الاستثمارات في مشاريع من شأنها أن توفر فرصًا جديدة وتعزز المزايا التنافسية في القطاعات المستهدفة من خلال إضفاء المزيد من السهولة على تقنية المعلومات والحيوية والكفاءة على الأعمال".
 
وتوقع محللون من شركة أبحاث السوق "IDC" أن يصل حجم الاستثمارات في سوق التوريد والخدمات المدارة وخدمات مراكز البيانات في السعودية إلى 570.6 مليون دولار مع نهاية العام 2015 أي بزيادة سنوية قدرها 16.2 بالمائة.
 
 ومن المتوقع أيضًا أن يحقق سوق "الحوسبة السحابية" على وجه الخصوص أداءً لافتًا مدعومًا بخطى التنمية التي يحققها سوق تقنية المعلومات والاتصالات في السعودية في ظل ازدياد عدد الشركات المعتمدة على خدمات "الحوسبة السحابية".
 
ويأتي معرض "هواوي" المتجول للابتكار ليسلّط الضوء على اثنين من مراكز البيانات المتنقلة التي تنتجها "هواوي" لمنح من خلالها فرصة للزوار لتجربة أحدث الحلول المبتكرة في مجال مراكز البيانات والخوادم وأسطح المكتب الافتراضية، بالإضافة إلى مجموعة منوعة من أبرز الحلول الصناعية. كما سيوفر هذا المعرض فرصة الاطلاع على عرض حي ومباشر لمركز بيانات "هواوي" المشغل بالكامل على حافلة.
 
يُذكر أن التحدي الأبرز في معظم المؤسسات يتمثل في طرق تخزين الأحجام المتزايدة من المعلومات الرقمية وتصنيفها والتمييز بين المواد القيمة وغير القيمة منها؛ وهو التحدي ذاته الذي يسعى المعرض المتنقل لتسليط الضوء على مختلف أبعاده، حيث تعد شركة "هواوي" اليوم واحدة من أبرز الشركات الفاعلة في قطاع الاتصالات بالمملكة على صعيد توفير أبرز الحلول الشاملة لعملاء قطاع المشاريع والمؤسسات وقطاع الاتصالات والشركات، وكذلك سوق المستهلكين.
 
 وبهدف تلبية متطلبات السوق السعودي على وجه الخصوص، قامت شركة "هواوي" في مطلع هذا العام بإطلاق مركز الابتكار المشترك بالتعاون مع شركة أرامكو السعودية وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن. كما قامت "هواوي" بدعم مبادرات نشر المعرفة في أرجاء المملكة من خلال برنامج "هواوي" العالمي في مجال التعليم "بذور من أجل المستقبل" السنوي الذي يمنح طلبة مختارين من المملكة فرصة تطوير المهارات العملية قبل الدخول إلى سوق العمل في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.

اعلان
"هواوي" تفتح آفاقًَا في عصر الحوسبة السحابية خلال "الابتكار المتجول"
سبق
سبق- متابعة: بالتعاون مع ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص، أطلقت شركة "هواوي"، الرائدة عالميًا في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، معرض الابتكار المتجول الذي يغطي مختلف مناطق المملكة ويهدف للتعريف بالمزايا التي توفرها التطورات والتطبيقات التكنولوجية الجديدة في مجال "الحوسبة السحابية" على مستوى دفع عجلة نمو الاقتصاد السعودي خلال السنوات المقبلة.
 
ومن المتوقع أن يحظى هذا المعرض المتجول، الذي يستمر لغاية 24 ديسمبر، بزيارة عددٍ من كبار الشخصيات المعنية بقطاع الاتصالات والقطاع الحكومي وتقنية المعلومات وذلك أثناء جولته التي تغطي كل من الرياض والدمام والخبر. وفي إطار تنظيم هذا العرض، سيقوم خبراء "هواوي" بتقديم العروض والإرشادات حول كيفية تطبيق حلول تقنية المعلومات المعتمدة على "الحوسبة السحابية" والاستفادة منها في مشاريع متنوعة لقطاعات مختلفة، ولاسيما في مجالات النفط والغاز والرعاية الصحيّة والتعليم والأعمال المصرفية والتمويل.
 
وفي معرض تعليقه على انطلاق فعاليات هذا المعرض، تحدّث رمضان دينج، الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي تكل انفستمنت العربية السعودية المحدودة" ، قائلاً: "من خلال العمل جنبًا إلى جنب مع المؤسسات السعودية، نتطلع لتقديم كامل دعمنا إلى شركائنا في القطاع الحكومي والشركات وقطاع الاتصالات بهدف رصد المزيد من الاستثمارات في مشاريع من شأنها أن توفر فرصًا جديدة وتعزز المزايا التنافسية في القطاعات المستهدفة من خلال إضفاء المزيد من السهولة على تقنية المعلومات والحيوية والكفاءة على الأعمال".
 
وتوقع محللون من شركة أبحاث السوق "IDC" أن يصل حجم الاستثمارات في سوق التوريد والخدمات المدارة وخدمات مراكز البيانات في السعودية إلى 570.6 مليون دولار مع نهاية العام 2015 أي بزيادة سنوية قدرها 16.2 بالمائة.
 
 ومن المتوقع أيضًا أن يحقق سوق "الحوسبة السحابية" على وجه الخصوص أداءً لافتًا مدعومًا بخطى التنمية التي يحققها سوق تقنية المعلومات والاتصالات في السعودية في ظل ازدياد عدد الشركات المعتمدة على خدمات "الحوسبة السحابية".
 
ويأتي معرض "هواوي" المتجول للابتكار ليسلّط الضوء على اثنين من مراكز البيانات المتنقلة التي تنتجها "هواوي" لمنح من خلالها فرصة للزوار لتجربة أحدث الحلول المبتكرة في مجال مراكز البيانات والخوادم وأسطح المكتب الافتراضية، بالإضافة إلى مجموعة منوعة من أبرز الحلول الصناعية. كما سيوفر هذا المعرض فرصة الاطلاع على عرض حي ومباشر لمركز بيانات "هواوي" المشغل بالكامل على حافلة.
 
يُذكر أن التحدي الأبرز في معظم المؤسسات يتمثل في طرق تخزين الأحجام المتزايدة من المعلومات الرقمية وتصنيفها والتمييز بين المواد القيمة وغير القيمة منها؛ وهو التحدي ذاته الذي يسعى المعرض المتنقل لتسليط الضوء على مختلف أبعاده، حيث تعد شركة "هواوي" اليوم واحدة من أبرز الشركات الفاعلة في قطاع الاتصالات بالمملكة على صعيد توفير أبرز الحلول الشاملة لعملاء قطاع المشاريع والمؤسسات وقطاع الاتصالات والشركات، وكذلك سوق المستهلكين.
 
 وبهدف تلبية متطلبات السوق السعودي على وجه الخصوص، قامت شركة "هواوي" في مطلع هذا العام بإطلاق مركز الابتكار المشترك بالتعاون مع شركة أرامكو السعودية وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن. كما قامت "هواوي" بدعم مبادرات نشر المعرفة في أرجاء المملكة من خلال برنامج "هواوي" العالمي في مجال التعليم "بذور من أجل المستقبل" السنوي الذي يمنح طلبة مختارين من المملكة فرصة تطوير المهارات العملية قبل الدخول إلى سوق العمل في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.
26 نوفمبر 2015 - 14 صفر 1437
01:39 AM

تمنح الحكومات والشركات فرصة جعل تكنولوجيا المعلومات أكثر مرونة

"هواوي" تفتح آفاقًَا في عصر الحوسبة السحابية خلال "الابتكار المتجول"

A A A
0
2,410

سبق- متابعة: بالتعاون مع ممثلين من القطاعين الحكومي والخاص، أطلقت شركة "هواوي"، الرائدة عالميًا في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، معرض الابتكار المتجول الذي يغطي مختلف مناطق المملكة ويهدف للتعريف بالمزايا التي توفرها التطورات والتطبيقات التكنولوجية الجديدة في مجال "الحوسبة السحابية" على مستوى دفع عجلة نمو الاقتصاد السعودي خلال السنوات المقبلة.
 
ومن المتوقع أن يحظى هذا المعرض المتجول، الذي يستمر لغاية 24 ديسمبر، بزيارة عددٍ من كبار الشخصيات المعنية بقطاع الاتصالات والقطاع الحكومي وتقنية المعلومات وذلك أثناء جولته التي تغطي كل من الرياض والدمام والخبر. وفي إطار تنظيم هذا العرض، سيقوم خبراء "هواوي" بتقديم العروض والإرشادات حول كيفية تطبيق حلول تقنية المعلومات المعتمدة على "الحوسبة السحابية" والاستفادة منها في مشاريع متنوعة لقطاعات مختلفة، ولاسيما في مجالات النفط والغاز والرعاية الصحيّة والتعليم والأعمال المصرفية والتمويل.
 
وفي معرض تعليقه على انطلاق فعاليات هذا المعرض، تحدّث رمضان دينج، الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي تكل انفستمنت العربية السعودية المحدودة" ، قائلاً: "من خلال العمل جنبًا إلى جنب مع المؤسسات السعودية، نتطلع لتقديم كامل دعمنا إلى شركائنا في القطاع الحكومي والشركات وقطاع الاتصالات بهدف رصد المزيد من الاستثمارات في مشاريع من شأنها أن توفر فرصًا جديدة وتعزز المزايا التنافسية في القطاعات المستهدفة من خلال إضفاء المزيد من السهولة على تقنية المعلومات والحيوية والكفاءة على الأعمال".
 
وتوقع محللون من شركة أبحاث السوق "IDC" أن يصل حجم الاستثمارات في سوق التوريد والخدمات المدارة وخدمات مراكز البيانات في السعودية إلى 570.6 مليون دولار مع نهاية العام 2015 أي بزيادة سنوية قدرها 16.2 بالمائة.
 
 ومن المتوقع أيضًا أن يحقق سوق "الحوسبة السحابية" على وجه الخصوص أداءً لافتًا مدعومًا بخطى التنمية التي يحققها سوق تقنية المعلومات والاتصالات في السعودية في ظل ازدياد عدد الشركات المعتمدة على خدمات "الحوسبة السحابية".
 
ويأتي معرض "هواوي" المتجول للابتكار ليسلّط الضوء على اثنين من مراكز البيانات المتنقلة التي تنتجها "هواوي" لمنح من خلالها فرصة للزوار لتجربة أحدث الحلول المبتكرة في مجال مراكز البيانات والخوادم وأسطح المكتب الافتراضية، بالإضافة إلى مجموعة منوعة من أبرز الحلول الصناعية. كما سيوفر هذا المعرض فرصة الاطلاع على عرض حي ومباشر لمركز بيانات "هواوي" المشغل بالكامل على حافلة.
 
يُذكر أن التحدي الأبرز في معظم المؤسسات يتمثل في طرق تخزين الأحجام المتزايدة من المعلومات الرقمية وتصنيفها والتمييز بين المواد القيمة وغير القيمة منها؛ وهو التحدي ذاته الذي يسعى المعرض المتنقل لتسليط الضوء على مختلف أبعاده، حيث تعد شركة "هواوي" اليوم واحدة من أبرز الشركات الفاعلة في قطاع الاتصالات بالمملكة على صعيد توفير أبرز الحلول الشاملة لعملاء قطاع المشاريع والمؤسسات وقطاع الاتصالات والشركات، وكذلك سوق المستهلكين.
 
 وبهدف تلبية متطلبات السوق السعودي على وجه الخصوص، قامت شركة "هواوي" في مطلع هذا العام بإطلاق مركز الابتكار المشترك بالتعاون مع شركة أرامكو السعودية وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن. كما قامت "هواوي" بدعم مبادرات نشر المعرفة في أرجاء المملكة من خلال برنامج "هواوي" العالمي في مجال التعليم "بذور من أجل المستقبل" السنوي الذي يمنح طلبة مختارين من المملكة فرصة تطوير المهارات العملية قبل الدخول إلى سوق العمل في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.