بتكلفة 3 ملايين ريال سعودي.. ينشئ بنكاً للجينات ويحدد طرقاً للعلاج

جامعة الطائف توقع عقد كرسي آل سعيدان لأبحاث الاضطرابات السلوكية

فهد العتيبي - سبق - الطائف: وقعت، اليوم، الثلاثاء، جامعة الطائف ومجموعة آل سعيدان بمدينة الرياض، عقد إنشاء كرسي آل سعيدان لأبحاث الاضطرابات السلوكية الجينية.
 
وعدَ وكيل الجامعة للإبداع والتنمية، الدكتور جريدي المنصوري، توقيع عقد إنشاء الكرسي خطوة متميزة في المجال البحثي لذلك الكرسي علميًا وعالميًا؛ لما سيحققه من أهداف متمثلة في إنشاء قاعدة بيانات عن معدل انتشار تلك الأمراض، وبنك للجينات عن الطفرات الجزيئية والمعلوماتية الحيوية المسئولة عن تلك الاضطرابات السلوكية، حتى يمكننا الكشف المبكر عن تلك الاضطرابات، وتحديد طرق العلاج المناسبة الطبية أو الغذائية، إضافة إلي إنشاء وحدة خاصة بأبحاث الطفولة وتكوين المجموعات البحثية والتواصل مع مراكز الأبحاث العلمية العالمية وعقد المؤتمرات للوقوف على كل ما هو جديد عالمياً؛ حتى يمكننا علاج أبنائنا وتنشئتهم التنشئة الصحية .
 
وأكد الدكتور "جريدي" أن هذا التعاون العلمي نقطة انطلاق صادقة بين مجتمع رجال الأعمال والمؤسسات العلمية بما يعود على وطننا الغالي بالنفع.
 
 وأعرب في ختام تصريحه عن شكر وتقدير جامعة الطائف للشيخ إبراهيم بن محمد آل سعيدان، على تمويله لهذا الكرسي.
 
وبادرت جامعة الطائف بتوثيق العلاقة مع رجال الأعمال بما يعود بالنفع على المجتمع العلمي المحلي والعالمي بصفة عامة، والمجتمع السعودي بصفة خاصة، وذلك من خلال الاتفاق مع مجموعة آل سعيدان على تمويل كرسي علمي بجامعة الطائف لإجراء البحوث والندوات والدورات العلمية وورش العمل في مجال الاضطرابات السلوكية الجينية، بتكلفة تقدر بمبلغ ثلاثة ملايين ريال سعودي.
 

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021