غرفة الرياض تنظِّم محاضرة حول الذكاء الاصطناعي في عالم الوظائف والأعمال

تُقام عن بُعد ويقدِّمها المهندس محمد حجي

تنظِّم غرفة الرياض ممثلة بلجنة الذكاء الاصطناعي محاضرة "عن بُعد" تحت عنوان "الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال في عالم الوظائف والأعمال"، يقدمها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة العالم الجديد المحدودة ومركز التحكم الآلي للتدريب المهندس محمد حجي عند الساعة السادسة حتى التاسعة مساء من يوم الخميس الموافق 16 إبريل الجاري.

من جانبه، أكد عبدالله العجلان، عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الذكاء الاصطناعي، أن المحاور ستتركز على الاستفادة من الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال وتقنياتها ماديًّا في مجال الأعمال، وأيضًا القدرة على التكيف مع توجهات المملكة العربية السعودية في هذا المجال، إضافة إلى التمييز بين الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال، والعمل بهما.

وأوضح "العجلان" أن اهتمام السعودية بالذكاء الاصطناعي كان واضحًا عندما أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- أمرًا بإنشاء الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي؛ وبالتالي كانت غرفة الرياض سبّاقة في إنشاء لجنة مختصة بهذا المجال لمواكبة آخر التطورات، وترجمتها على أرض الواقع خاصة في قطاع الأعمال.

وأبان أن استحداث اللجنة جاء لأن الذكاء الاصطناعي سيكون مؤثرًا بشكل كبير ومباشر على كثير من مناحي الحياة، بما فيها الاقتصاد والتجارة والوظائف. كما أن كثيرًا من المؤشرات تؤكد أن الذكاء الاصطناعي سيكون أحد أهم عناصر التقدم في المستقبل القريب.

وأشار "العجلان" إلى أن جائحة وباء كورونا التي أصابت العالم أثبتت أهمية بناء استراتيجيات تعزيز صناعة الذكاء الاصطناعي، ودعم البحوث والاختراعات التي تستثمر في هذا النوع من العلوم، التي يُتوقع أن يهتم بها العالم بشكل كبير بعد انتهاء هذا الوباء الذي تسعى البشرية لمواجهته؛ باعتبار الذكاء الاصطناعي من الحلول لمواجهة مثل هذه الأوبئة التي تعطلت معها الأيدي البشرية عن الإنتاج في كثير من دول العالم.

الرياض غرفة الرياض الذكاء الاصطناعي رئيس لجنة الذكاء الاصطناعي عبدالله العجلان فيروس كورونا الجديد
اعلان
غرفة الرياض تنظِّم محاضرة حول الذكاء الاصطناعي في عالم الوظائف والأعمال
سبق

تنظِّم غرفة الرياض ممثلة بلجنة الذكاء الاصطناعي محاضرة "عن بُعد" تحت عنوان "الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال في عالم الوظائف والأعمال"، يقدمها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة العالم الجديد المحدودة ومركز التحكم الآلي للتدريب المهندس محمد حجي عند الساعة السادسة حتى التاسعة مساء من يوم الخميس الموافق 16 إبريل الجاري.

من جانبه، أكد عبدالله العجلان، عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الذكاء الاصطناعي، أن المحاور ستتركز على الاستفادة من الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال وتقنياتها ماديًّا في مجال الأعمال، وأيضًا القدرة على التكيف مع توجهات المملكة العربية السعودية في هذا المجال، إضافة إلى التمييز بين الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال، والعمل بهما.

وأوضح "العجلان" أن اهتمام السعودية بالذكاء الاصطناعي كان واضحًا عندما أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- أمرًا بإنشاء الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي؛ وبالتالي كانت غرفة الرياض سبّاقة في إنشاء لجنة مختصة بهذا المجال لمواكبة آخر التطورات، وترجمتها على أرض الواقع خاصة في قطاع الأعمال.

وأبان أن استحداث اللجنة جاء لأن الذكاء الاصطناعي سيكون مؤثرًا بشكل كبير ومباشر على كثير من مناحي الحياة، بما فيها الاقتصاد والتجارة والوظائف. كما أن كثيرًا من المؤشرات تؤكد أن الذكاء الاصطناعي سيكون أحد أهم عناصر التقدم في المستقبل القريب.

وأشار "العجلان" إلى أن جائحة وباء كورونا التي أصابت العالم أثبتت أهمية بناء استراتيجيات تعزيز صناعة الذكاء الاصطناعي، ودعم البحوث والاختراعات التي تستثمر في هذا النوع من العلوم، التي يُتوقع أن يهتم بها العالم بشكل كبير بعد انتهاء هذا الوباء الذي تسعى البشرية لمواجهته؛ باعتبار الذكاء الاصطناعي من الحلول لمواجهة مثل هذه الأوبئة التي تعطلت معها الأيدي البشرية عن الإنتاج في كثير من دول العالم.

10 إبريل 2020 - 17 شعبان 1441
08:41 PM
اخر تعديل
24 أكتوبر 2020 - 7 ربيع الأول 1442
02:34 PM

غرفة الرياض تنظِّم محاضرة حول الذكاء الاصطناعي في عالم الوظائف والأعمال

تُقام عن بُعد ويقدِّمها المهندس محمد حجي

A A A
0
4,217

تنظِّم غرفة الرياض ممثلة بلجنة الذكاء الاصطناعي محاضرة "عن بُعد" تحت عنوان "الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال في عالم الوظائف والأعمال"، يقدمها المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة العالم الجديد المحدودة ومركز التحكم الآلي للتدريب المهندس محمد حجي عند الساعة السادسة حتى التاسعة مساء من يوم الخميس الموافق 16 إبريل الجاري.

من جانبه، أكد عبدالله العجلان، عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الذكاء الاصطناعي، أن المحاور ستتركز على الاستفادة من الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال وتقنياتها ماديًّا في مجال الأعمال، وأيضًا القدرة على التكيف مع توجهات المملكة العربية السعودية في هذا المجال، إضافة إلى التمييز بين الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال، والعمل بهما.

وأوضح "العجلان" أن اهتمام السعودية بالذكاء الاصطناعي كان واضحًا عندما أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- أمرًا بإنشاء الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي؛ وبالتالي كانت غرفة الرياض سبّاقة في إنشاء لجنة مختصة بهذا المجال لمواكبة آخر التطورات، وترجمتها على أرض الواقع خاصة في قطاع الأعمال.

وأبان أن استحداث اللجنة جاء لأن الذكاء الاصطناعي سيكون مؤثرًا بشكل كبير ومباشر على كثير من مناحي الحياة، بما فيها الاقتصاد والتجارة والوظائف. كما أن كثيرًا من المؤشرات تؤكد أن الذكاء الاصطناعي سيكون أحد أهم عناصر التقدم في المستقبل القريب.

وأشار "العجلان" إلى أن جائحة وباء كورونا التي أصابت العالم أثبتت أهمية بناء استراتيجيات تعزيز صناعة الذكاء الاصطناعي، ودعم البحوث والاختراعات التي تستثمر في هذا النوع من العلوم، التي يُتوقع أن يهتم بها العالم بشكل كبير بعد انتهاء هذا الوباء الذي تسعى البشرية لمواجهته؛ باعتبار الذكاء الاصطناعي من الحلول لمواجهة مثل هذه الأوبئة التي تعطلت معها الأيدي البشرية عن الإنتاج في كثير من دول العالم.