"متى يتوقف حمد عن التغريد !".. هكذا دشن المطرفي تعاونه مع "سبق"

يقول عن تجربته : ما زلت أتعلم في الفضاء الواسع ..مهنة أن تتعلم لا تنتهي"

انضم الكاتب الصحفي خالد المطرفي لكُتاب "سبق " حيث دشن اليوم تعاونه مع الصحيفة في مقال جاء تحت عنوان " متى يتوقف حمد بن جاسم عن التغريد !".


وتخرج المطرفي من مدرسة الملك عبدالعزيز الثانوية في “العزيزية”، ثم جامعة أم القرى، ليبدأ ركضه بعدها في دروب الصحافة وطرقها الوعرة بالتعب والجَمال في آنٍ معاً.


ويقول المطرفي " عندما كنت وأقراني المحدودون متنهمين للقراءة. لم نكن نملك ثمن الكتاب، فعمدنا إلى أن نتشارك بقروشنا المعدودة في استئجار العديد من الكتب التي فتحت عيوننا وعقولنا وقلوبنا على عالم آخر يحرض على المشاهدة والاطلاع.".


والتحق المطرفي بصحيفة المدينة ثم الوطن وكانت قناة العربية هي محطته الأخيرة.


ويقول عن ذلك " أفخر أنني تدربت على أيدي صحافيين كبار، وفي صحف عريقة في السعودية ومصر وأمريكا، لكنني ما زلت أتعلم في هذا الفضاء الواسع، لأن مهنة أن تتعلم لا تنتهي ولا أنتَ تكتفي!"
ولقراءة مقال المطرفي في "سبق" : https://sabq.org/jbWVXS

اعلان
"متى يتوقف حمد عن التغريد !".. هكذا دشن المطرفي تعاونه مع "سبق"
سبق

انضم الكاتب الصحفي خالد المطرفي لكُتاب "سبق " حيث دشن اليوم تعاونه مع الصحيفة في مقال جاء تحت عنوان " متى يتوقف حمد بن جاسم عن التغريد !".


وتخرج المطرفي من مدرسة الملك عبدالعزيز الثانوية في “العزيزية”، ثم جامعة أم القرى، ليبدأ ركضه بعدها في دروب الصحافة وطرقها الوعرة بالتعب والجَمال في آنٍ معاً.


ويقول المطرفي " عندما كنت وأقراني المحدودون متنهمين للقراءة. لم نكن نملك ثمن الكتاب، فعمدنا إلى أن نتشارك بقروشنا المعدودة في استئجار العديد من الكتب التي فتحت عيوننا وعقولنا وقلوبنا على عالم آخر يحرض على المشاهدة والاطلاع.".


والتحق المطرفي بصحيفة المدينة ثم الوطن وكانت قناة العربية هي محطته الأخيرة.


ويقول عن ذلك " أفخر أنني تدربت على أيدي صحافيين كبار، وفي صحف عريقة في السعودية ومصر وأمريكا، لكنني ما زلت أتعلم في هذا الفضاء الواسع، لأن مهنة أن تتعلم لا تنتهي ولا أنتَ تكتفي!"
ولقراءة مقال المطرفي في "سبق" : https://sabq.org/jbWVXS

13 مارس 2018 - 25 جمادى الآخر 1439
02:34 PM

"متى يتوقف حمد عن التغريد !".. هكذا دشن المطرفي تعاونه مع "سبق"

يقول عن تجربته : ما زلت أتعلم في الفضاء الواسع ..مهنة أن تتعلم لا تنتهي"

A A A
7
26,387

انضم الكاتب الصحفي خالد المطرفي لكُتاب "سبق " حيث دشن اليوم تعاونه مع الصحيفة في مقال جاء تحت عنوان " متى يتوقف حمد بن جاسم عن التغريد !".


وتخرج المطرفي من مدرسة الملك عبدالعزيز الثانوية في “العزيزية”، ثم جامعة أم القرى، ليبدأ ركضه بعدها في دروب الصحافة وطرقها الوعرة بالتعب والجَمال في آنٍ معاً.


ويقول المطرفي " عندما كنت وأقراني المحدودون متنهمين للقراءة. لم نكن نملك ثمن الكتاب، فعمدنا إلى أن نتشارك بقروشنا المعدودة في استئجار العديد من الكتب التي فتحت عيوننا وعقولنا وقلوبنا على عالم آخر يحرض على المشاهدة والاطلاع.".


والتحق المطرفي بصحيفة المدينة ثم الوطن وكانت قناة العربية هي محطته الأخيرة.


ويقول عن ذلك " أفخر أنني تدربت على أيدي صحافيين كبار، وفي صحف عريقة في السعودية ومصر وأمريكا، لكنني ما زلت أتعلم في هذا الفضاء الواسع، لأن مهنة أن تتعلم لا تنتهي ولا أنتَ تكتفي!"
ولقراءة مقال المطرفي في "سبق" : https://sabq.org/jbWVXS