100 ألف طالب وطالبة يبدأون اختبارات الفصل الدراسي الأول بتبوك.. غداً

"العُمري": لجان لمتابعة سير الاختبارات وفريق للدعم الفني وزيارات ميدانية

يستهل نحو 100 ألف طالب وطالبة في المرحلتين المتوسطة والثانوية بمدارس التعليم العام بمدينة تبوك ومكاتب التعليم في ضباء، الوجه، أملج، تيماء، حقل والبدع، صباح يوم غدٍ الأحد، اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الجاري.
وأوضح المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري في تصريح صحفي بهذه المناسبة، أنه تم إعداد لجان لمتابعة سير الاختبارات، بالإضافة إلى فريق الدعم الفني، كما تم تنظيم برنامج الزيارات الميدانية للمدارس من المساعدين ومديري الإدارات والمشرفين التربويين والمشرفات التربويات.
وحث "العُمري" قادة المدارس والمعلمين والمعلمات كافة بالحرص على تنظيم آلية الاختبارات المعتمدة وتوزيع المهام والمسؤوليات، وتحقيق الرعاية النفسية والتربوية للطلاب والطالبات وحثهم على حفظ المقررات الدراسية والدفاتر من التلف والامتهان بوضع أماكن مناسبة لحفظها في المدرسة.
ودعا الطلاب والطالبات إلى مواصلة الحرص والجد والمثابرة، واستثمار أوقاتهم في المذاكرة والمراجعة نحو التفوق وتحقيق أعلى النتائج، مناشداً أولياء أمور الطلاب ضرورة العمل على تحقيق مبدأ الشراكة التربوية والتعاون مع المدرسة، وبمراقبة أبنائهم ومتابعتهم خصوصاً بعد انتهاء فترة الاختبارات والخروج من المدارس، والاعتناء بمواعيد عودتهم إلى منازلهم؛ حرصاً على سلامتهم وحفظاً لأوقاتهم في مثل هذه الأيام، مؤكداً أن الأبناء الطلاب والطالبات على قدر كبير من الإدراك والوعي تجاه ما ينفعهم ويرتقي بمجتمعهم ووطنهم.

اعلان
100 ألف طالب وطالبة يبدأون اختبارات الفصل الدراسي الأول بتبوك.. غداً
سبق

يستهل نحو 100 ألف طالب وطالبة في المرحلتين المتوسطة والثانوية بمدارس التعليم العام بمدينة تبوك ومكاتب التعليم في ضباء، الوجه، أملج، تيماء، حقل والبدع، صباح يوم غدٍ الأحد، اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الجاري.
وأوضح المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري في تصريح صحفي بهذه المناسبة، أنه تم إعداد لجان لمتابعة سير الاختبارات، بالإضافة إلى فريق الدعم الفني، كما تم تنظيم برنامج الزيارات الميدانية للمدارس من المساعدين ومديري الإدارات والمشرفين التربويين والمشرفات التربويات.
وحث "العُمري" قادة المدارس والمعلمين والمعلمات كافة بالحرص على تنظيم آلية الاختبارات المعتمدة وتوزيع المهام والمسؤوليات، وتحقيق الرعاية النفسية والتربوية للطلاب والطالبات وحثهم على حفظ المقررات الدراسية والدفاتر من التلف والامتهان بوضع أماكن مناسبة لحفظها في المدرسة.
ودعا الطلاب والطالبات إلى مواصلة الحرص والجد والمثابرة، واستثمار أوقاتهم في المذاكرة والمراجعة نحو التفوق وتحقيق أعلى النتائج، مناشداً أولياء أمور الطلاب ضرورة العمل على تحقيق مبدأ الشراكة التربوية والتعاون مع المدرسة، وبمراقبة أبنائهم ومتابعتهم خصوصاً بعد انتهاء فترة الاختبارات والخروج من المدارس، والاعتناء بمواعيد عودتهم إلى منازلهم؛ حرصاً على سلامتهم وحفظاً لأوقاتهم في مثل هذه الأيام، مؤكداً أن الأبناء الطلاب والطالبات على قدر كبير من الإدراك والوعي تجاه ما ينفعهم ويرتقي بمجتمعهم ووطنهم.

30 ديسمبر 2017 - 12 ربيع الآخر 1439
12:00 PM

100 ألف طالب وطالبة يبدأون اختبارات الفصل الدراسي الأول بتبوك.. غداً

"العُمري": لجان لمتابعة سير الاختبارات وفريق للدعم الفني وزيارات ميدانية

A A A
0
3,962

يستهل نحو 100 ألف طالب وطالبة في المرحلتين المتوسطة والثانوية بمدارس التعليم العام بمدينة تبوك ومكاتب التعليم في ضباء، الوجه، أملج، تيماء، حقل والبدع، صباح يوم غدٍ الأحد، اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الجاري.
وأوضح المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري في تصريح صحفي بهذه المناسبة، أنه تم إعداد لجان لمتابعة سير الاختبارات، بالإضافة إلى فريق الدعم الفني، كما تم تنظيم برنامج الزيارات الميدانية للمدارس من المساعدين ومديري الإدارات والمشرفين التربويين والمشرفات التربويات.
وحث "العُمري" قادة المدارس والمعلمين والمعلمات كافة بالحرص على تنظيم آلية الاختبارات المعتمدة وتوزيع المهام والمسؤوليات، وتحقيق الرعاية النفسية والتربوية للطلاب والطالبات وحثهم على حفظ المقررات الدراسية والدفاتر من التلف والامتهان بوضع أماكن مناسبة لحفظها في المدرسة.
ودعا الطلاب والطالبات إلى مواصلة الحرص والجد والمثابرة، واستثمار أوقاتهم في المذاكرة والمراجعة نحو التفوق وتحقيق أعلى النتائج، مناشداً أولياء أمور الطلاب ضرورة العمل على تحقيق مبدأ الشراكة التربوية والتعاون مع المدرسة، وبمراقبة أبنائهم ومتابعتهم خصوصاً بعد انتهاء فترة الاختبارات والخروج من المدارس، والاعتناء بمواعيد عودتهم إلى منازلهم؛ حرصاً على سلامتهم وحفظاً لأوقاتهم في مثل هذه الأيام، مؤكداً أن الأبناء الطلاب والطالبات على قدر كبير من الإدراك والوعي تجاه ما ينفعهم ويرتقي بمجتمعهم ووطنهم.