بالصور.. ثانوية بنات تخرج طالباتها في الشارع لتقديم الهدايا للرجال

في حادثة غريبة بالرياض وفي منظر أغضب أولياء الأمور و "الهيئة"

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أوعزت ثانوية "الأبناء" للبنات بحي الوزارات بالرياض، لطالباتها بالخروج للشارع أثناء دوام أمس الأربعاء، لتقديم هدايا تحمل أطعمة للسائقين والمارة، في حادثة غريبة وغير مسبوقة، وفي منظر أغضب أولياء الأمور وفرقة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي كانت حاضرة في الموقع واكتفت بالمطالبة بأداء الصلاة لتزامن الحالة مع رفع أذان الظهر، بعد منعها بعدم التدخل.
 
وتجمع السائقون أمام باب المدرسة الواقعة على شارع الشيخ عبدالرحمن بن حسن بحي الوزارات، بعدما خرجت الطالبات يحملن الأكياس وخلفهن إحدى الإداريات وبدأن في توزيعها على المارة، في منظر أذهل الجميع.
 
من جانبه، أوضح المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض علي الغامدي لـ "سبق" أن إدارة مدرسة ثانوية "الأبناء" للبنات كلفت أمس الأربعاء 5 طالبات بعد أخذ موافقة أولياء أمورهن، بتوزيع أكياس تحوي أطعمة على المتواجدين أمام باب المدرسة، في توجه لنشر ثقافة العمل التطوعي والصدقة، وكان بإشراف إحدى الإداريات.
 
وأضاف "الغامدي" أن مدارس الأبناء انفصلت قبل نحو عام ونصف عن إدارة الثقافة في وزارة الدفاع، وكانت في السابق تأخذ موافقتها في الأنشطة الخارجية من مرجعها الرسمي، غير أنها قامت بهذا الإجراء لما كانت عليه سابقاً، ومن المفترض أنها تستأذن الجهة الجديدة التابعة لها، وهي "تعليم الرياض".
 
وتابع المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض أن خروج الطالبات لم يستمر طويلاً، ولم يحدث أي مكروه لهن، وكان بمتابعة من الشرطة العسكرية.
 
 

اعلان
بالصور.. ثانوية بنات تخرج طالباتها في الشارع لتقديم الهدايا للرجال
سبق
عيسى الحربي- سبق- الرياض: أوعزت ثانوية "الأبناء" للبنات بحي الوزارات بالرياض، لطالباتها بالخروج للشارع أثناء دوام أمس الأربعاء، لتقديم هدايا تحمل أطعمة للسائقين والمارة، في حادثة غريبة وغير مسبوقة، وفي منظر أغضب أولياء الأمور وفرقة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي كانت حاضرة في الموقع واكتفت بالمطالبة بأداء الصلاة لتزامن الحالة مع رفع أذان الظهر، بعد منعها بعدم التدخل.
 
وتجمع السائقون أمام باب المدرسة الواقعة على شارع الشيخ عبدالرحمن بن حسن بحي الوزارات، بعدما خرجت الطالبات يحملن الأكياس وخلفهن إحدى الإداريات وبدأن في توزيعها على المارة، في منظر أذهل الجميع.
 
من جانبه، أوضح المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض علي الغامدي لـ "سبق" أن إدارة مدرسة ثانوية "الأبناء" للبنات كلفت أمس الأربعاء 5 طالبات بعد أخذ موافقة أولياء أمورهن، بتوزيع أكياس تحوي أطعمة على المتواجدين أمام باب المدرسة، في توجه لنشر ثقافة العمل التطوعي والصدقة، وكان بإشراف إحدى الإداريات.
 
وأضاف "الغامدي" أن مدارس الأبناء انفصلت قبل نحو عام ونصف عن إدارة الثقافة في وزارة الدفاع، وكانت في السابق تأخذ موافقتها في الأنشطة الخارجية من مرجعها الرسمي، غير أنها قامت بهذا الإجراء لما كانت عليه سابقاً، ومن المفترض أنها تستأذن الجهة الجديدة التابعة لها، وهي "تعليم الرياض".
 
وتابع المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض أن خروج الطالبات لم يستمر طويلاً، ولم يحدث أي مكروه لهن، وكان بمتابعة من الشرطة العسكرية.
 
 
27 نوفمبر 2014 - 5 صفر 1436
09:30 PM

بالصور.. ثانوية بنات تخرج طالباتها في الشارع لتقديم الهدايا للرجال

في حادثة غريبة بالرياض وفي منظر أغضب أولياء الأمور و "الهيئة"

A A A
0
241,613

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أوعزت ثانوية "الأبناء" للبنات بحي الوزارات بالرياض، لطالباتها بالخروج للشارع أثناء دوام أمس الأربعاء، لتقديم هدايا تحمل أطعمة للسائقين والمارة، في حادثة غريبة وغير مسبوقة، وفي منظر أغضب أولياء الأمور وفرقة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي كانت حاضرة في الموقع واكتفت بالمطالبة بأداء الصلاة لتزامن الحالة مع رفع أذان الظهر، بعد منعها بعدم التدخل.
 
وتجمع السائقون أمام باب المدرسة الواقعة على شارع الشيخ عبدالرحمن بن حسن بحي الوزارات، بعدما خرجت الطالبات يحملن الأكياس وخلفهن إحدى الإداريات وبدأن في توزيعها على المارة، في منظر أذهل الجميع.
 
من جانبه، أوضح المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض علي الغامدي لـ "سبق" أن إدارة مدرسة ثانوية "الأبناء" للبنات كلفت أمس الأربعاء 5 طالبات بعد أخذ موافقة أولياء أمورهن، بتوزيع أكياس تحوي أطعمة على المتواجدين أمام باب المدرسة، في توجه لنشر ثقافة العمل التطوعي والصدقة، وكان بإشراف إحدى الإداريات.
 
وأضاف "الغامدي" أن مدارس الأبناء انفصلت قبل نحو عام ونصف عن إدارة الثقافة في وزارة الدفاع، وكانت في السابق تأخذ موافقتها في الأنشطة الخارجية من مرجعها الرسمي، غير أنها قامت بهذا الإجراء لما كانت عليه سابقاً، ومن المفترض أنها تستأذن الجهة الجديدة التابعة لها، وهي "تعليم الرياض".
 
وتابع المتحدث باسم إدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض أن خروج الطالبات لم يستمر طويلاً، ولم يحدث أي مكروه لهن، وكان بمتابعة من الشرطة العسكرية.