طفل أمريكي في الثانية من عمره يقتل أمه بمسدسها

سبق- وكالات: قتل طفل أمريكي في الثانية من عمره، والدته بمسدسها خطأ، حيث كان الطفل يلهو بحقيبة يد الأم، فضغط على الزناد لتنطلق رصاصة أصابت الأم، حسبما قالت السلطات الأمريكية.
 
وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، وقع الحادث في أحد فروع متجر وول مارت الشهير في بلدة هايدن في ولاية أيداهو.
 
وقال متحدث باسم رئيس شرطة المنطقة، إن الأم كان لديها رخصة سلاح.
 
وأضاف، أن الأم كانت تتسوّق وبرفقتها عددٌ من الأطفال.
 
وعندما حدث إطلاق النار، كانت السيدة والأطفال في قسم البضائع الإلكترونية في مؤخرة المتجر، حسب المسؤولين.
 
وأُغلق المتجر بعد إطلاق النار، وقالت إذاعة محلية، إن شهود عيان وكاميرات المراقبة في المتجر ساعدوا المسؤولين على التحقّق من أن حادث إطلاق النار كان خطأً ولم يكن مدبراً.

اعلان
طفل أمريكي في الثانية من عمره يقتل أمه بمسدسها
سبق
سبق- وكالات: قتل طفل أمريكي في الثانية من عمره، والدته بمسدسها خطأ، حيث كان الطفل يلهو بحقيبة يد الأم، فضغط على الزناد لتنطلق رصاصة أصابت الأم، حسبما قالت السلطات الأمريكية.
 
وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، وقع الحادث في أحد فروع متجر وول مارت الشهير في بلدة هايدن في ولاية أيداهو.
 
وقال متحدث باسم رئيس شرطة المنطقة، إن الأم كان لديها رخصة سلاح.
 
وأضاف، أن الأم كانت تتسوّق وبرفقتها عددٌ من الأطفال.
 
وعندما حدث إطلاق النار، كانت السيدة والأطفال في قسم البضائع الإلكترونية في مؤخرة المتجر، حسب المسؤولين.
 
وأُغلق المتجر بعد إطلاق النار، وقالت إذاعة محلية، إن شهود عيان وكاميرات المراقبة في المتجر ساعدوا المسؤولين على التحقّق من أن حادث إطلاق النار كان خطأً ولم يكن مدبراً.
31 ديسمبر 2014 - 9 ربيع الأول 1436
10:41 AM

طفل أمريكي في الثانية من عمره يقتل أمه بمسدسها

A A A
0
33,033

سبق- وكالات: قتل طفل أمريكي في الثانية من عمره، والدته بمسدسها خطأ، حيث كان الطفل يلهو بحقيبة يد الأم، فضغط على الزناد لتنطلق رصاصة أصابت الأم، حسبما قالت السلطات الأمريكية.
 
وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، وقع الحادث في أحد فروع متجر وول مارت الشهير في بلدة هايدن في ولاية أيداهو.
 
وقال متحدث باسم رئيس شرطة المنطقة، إن الأم كان لديها رخصة سلاح.
 
وأضاف، أن الأم كانت تتسوّق وبرفقتها عددٌ من الأطفال.
 
وعندما حدث إطلاق النار، كانت السيدة والأطفال في قسم البضائع الإلكترونية في مؤخرة المتجر، حسب المسؤولين.
 
وأُغلق المتجر بعد إطلاق النار، وقالت إذاعة محلية، إن شهود عيان وكاميرات المراقبة في المتجر ساعدوا المسؤولين على التحقّق من أن حادث إطلاق النار كان خطأً ولم يكن مدبراً.