مصادرة 150 ألف إطار مستعمل من 50 مستودعاً بـ "الرياض"

في أكبر عملية ضبط وإغلاق جميع المواقع المخالفة

عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: نفّذت وزارة التجارة والصناعة كميناً مُحكماً لـ 50 مستودعاً تقع في حي الغرابي - جنوبي الرياض، تمتهن تخزين الإطارات المستعملة داخل أقبية تلك المقار لتسويقها على المحال التجارية بعد ذلك، حيث تم ضبط ومصادرة أكثر من 150 ألف إطار، في أكبر عملية ضبط تتم في هذا الشأن، مع إغلاق جميع المواقع المخالفة، واستدعاء المتورّطين للتحقيق وتطبيق الأنظمة.
 
وتعود التفاصيل، إلى قيام فرق الرقابة بالتحرّي عن مستودعات يتم تخزين الإطارات المستعملة فيها، وبعد أن تمّ التأكد من تورّطها، دهمت الفرق المواقع المخالفة، ورصدت بالقرب منها نحو 18 مركبة بأحجام كبيرة وصغيرة استُخدمت كمستودعات متحركة للتمويه على فرق الرقابة، حيث تمّ نقلها جميعاً بواسطة شاحنات لحجزها واستكمال الإجراءات النظامية.
 
وجاءت عملية الدهم بمساندة من الحملة الأمنية المشتركة، حيث تمّ الكشف أيضاً عن مداخل سرية توصل بين المعارض والأقبية عن طريق خزانات المياه وبطرقٍ احترافية يصعب كشفها لتستخدم في تخزين الإطارات، واتضح أنها تتبع لأربعة من أكبر معارض الإطارات في الحي. 
 
كما عثرت الفرق الرقابية بمشاركة الحملة الأمنية المشتركة على عشرات المنازل ذات الأدوار المتعدّدة المخصّصة للتخزين، التي تم فتحها ومصادرة جميع الإطارات المخزنة بداخلها, إلى جانب الوقوف على أحد المحال التجارية الذي يقوم بإيجاره للأطراف الأخرى من الباطن، وخاصة العمالة غير النظامية وتعمد إلى القيام بأعمال التخزين والتحايل والتمويه على أجهزة الرقابة.
 
جاء ذلك، ضمن الخطة الرقابية المتواصلة التي تنفّذها وزارة التجارة والصناعة والحملات المكثفة، للتأكد من نظامية أعمال المنشآت التجارية، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق أيِّ سلع مقلّدة أو مغشوشة.
 
وتؤكّد الوزارة، أنها لن تتهاون في إيقاع العقوبات النظامية على المخالفين والمتورّطين في ممارسة الغش، وكل ما يعرّض صحة المستهلكين وسلامتهم للخطر.
 
كما تدعو الوزارة، عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن شكاواهم وملاحظاتهم لمركز البلاغات في الوزارة على الرقم 8001241616.
 
 
 

اعلان
مصادرة 150 ألف إطار مستعمل من 50 مستودعاً بـ "الرياض"
سبق
عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: نفّذت وزارة التجارة والصناعة كميناً مُحكماً لـ 50 مستودعاً تقع في حي الغرابي - جنوبي الرياض، تمتهن تخزين الإطارات المستعملة داخل أقبية تلك المقار لتسويقها على المحال التجارية بعد ذلك، حيث تم ضبط ومصادرة أكثر من 150 ألف إطار، في أكبر عملية ضبط تتم في هذا الشأن، مع إغلاق جميع المواقع المخالفة، واستدعاء المتورّطين للتحقيق وتطبيق الأنظمة.
 
وتعود التفاصيل، إلى قيام فرق الرقابة بالتحرّي عن مستودعات يتم تخزين الإطارات المستعملة فيها، وبعد أن تمّ التأكد من تورّطها، دهمت الفرق المواقع المخالفة، ورصدت بالقرب منها نحو 18 مركبة بأحجام كبيرة وصغيرة استُخدمت كمستودعات متحركة للتمويه على فرق الرقابة، حيث تمّ نقلها جميعاً بواسطة شاحنات لحجزها واستكمال الإجراءات النظامية.
 
وجاءت عملية الدهم بمساندة من الحملة الأمنية المشتركة، حيث تمّ الكشف أيضاً عن مداخل سرية توصل بين المعارض والأقبية عن طريق خزانات المياه وبطرقٍ احترافية يصعب كشفها لتستخدم في تخزين الإطارات، واتضح أنها تتبع لأربعة من أكبر معارض الإطارات في الحي. 
 
كما عثرت الفرق الرقابية بمشاركة الحملة الأمنية المشتركة على عشرات المنازل ذات الأدوار المتعدّدة المخصّصة للتخزين، التي تم فتحها ومصادرة جميع الإطارات المخزنة بداخلها, إلى جانب الوقوف على أحد المحال التجارية الذي يقوم بإيجاره للأطراف الأخرى من الباطن، وخاصة العمالة غير النظامية وتعمد إلى القيام بأعمال التخزين والتحايل والتمويه على أجهزة الرقابة.
 
جاء ذلك، ضمن الخطة الرقابية المتواصلة التي تنفّذها وزارة التجارة والصناعة والحملات المكثفة، للتأكد من نظامية أعمال المنشآت التجارية، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق أيِّ سلع مقلّدة أو مغشوشة.
 
وتؤكّد الوزارة، أنها لن تتهاون في إيقاع العقوبات النظامية على المخالفين والمتورّطين في ممارسة الغش، وكل ما يعرّض صحة المستهلكين وسلامتهم للخطر.
 
كما تدعو الوزارة، عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن شكاواهم وملاحظاتهم لمركز البلاغات في الوزارة على الرقم 8001241616.
 
 
 
31 مارس 2014 - 30 جمادى الأول 1435
10:24 AM

في أكبر عملية ضبط وإغلاق جميع المواقع المخالفة

مصادرة 150 ألف إطار مستعمل من 50 مستودعاً بـ "الرياض"

A A A
0
11,205

عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: نفّذت وزارة التجارة والصناعة كميناً مُحكماً لـ 50 مستودعاً تقع في حي الغرابي - جنوبي الرياض، تمتهن تخزين الإطارات المستعملة داخل أقبية تلك المقار لتسويقها على المحال التجارية بعد ذلك، حيث تم ضبط ومصادرة أكثر من 150 ألف إطار، في أكبر عملية ضبط تتم في هذا الشأن، مع إغلاق جميع المواقع المخالفة، واستدعاء المتورّطين للتحقيق وتطبيق الأنظمة.
 
وتعود التفاصيل، إلى قيام فرق الرقابة بالتحرّي عن مستودعات يتم تخزين الإطارات المستعملة فيها، وبعد أن تمّ التأكد من تورّطها، دهمت الفرق المواقع المخالفة، ورصدت بالقرب منها نحو 18 مركبة بأحجام كبيرة وصغيرة استُخدمت كمستودعات متحركة للتمويه على فرق الرقابة، حيث تمّ نقلها جميعاً بواسطة شاحنات لحجزها واستكمال الإجراءات النظامية.
 
وجاءت عملية الدهم بمساندة من الحملة الأمنية المشتركة، حيث تمّ الكشف أيضاً عن مداخل سرية توصل بين المعارض والأقبية عن طريق خزانات المياه وبطرقٍ احترافية يصعب كشفها لتستخدم في تخزين الإطارات، واتضح أنها تتبع لأربعة من أكبر معارض الإطارات في الحي. 
 
كما عثرت الفرق الرقابية بمشاركة الحملة الأمنية المشتركة على عشرات المنازل ذات الأدوار المتعدّدة المخصّصة للتخزين، التي تم فتحها ومصادرة جميع الإطارات المخزنة بداخلها, إلى جانب الوقوف على أحد المحال التجارية الذي يقوم بإيجاره للأطراف الأخرى من الباطن، وخاصة العمالة غير النظامية وتعمد إلى القيام بأعمال التخزين والتحايل والتمويه على أجهزة الرقابة.
 
جاء ذلك، ضمن الخطة الرقابية المتواصلة التي تنفّذها وزارة التجارة والصناعة والحملات المكثفة، للتأكد من نظامية أعمال المنشآت التجارية، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق أيِّ سلع مقلّدة أو مغشوشة.
 
وتؤكّد الوزارة، أنها لن تتهاون في إيقاع العقوبات النظامية على المخالفين والمتورّطين في ممارسة الغش، وكل ما يعرّض صحة المستهلكين وسلامتهم للخطر.
 
كما تدعو الوزارة، عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن شكاواهم وملاحظاتهم لمركز البلاغات في الوزارة على الرقم 8001241616.