"الكويت" تعلن القبض على شاب أوصل "انتحاري" مسجد "الصادق"

"الداخلية" تكثف جهودها لمعرفة شركاء ومعاوني هذا العمل الإجرامي

عبدالله البرقاوي- سبق: أعلنت وزارة الداخلية الكويتية تمكن أجهزة الأمن المعنية من ضبط سائق المركبة الذي تولى توصيل الإرهابي إلى مسجد (الإمام الصادق) وفر بعد التفجير مباشرة.
 
وأوضحت الوزارة في بيان أن السائق يدعى عبدالرحمن صباح عيدان سعود وهو من مواليد عام 1989 وهو من المقيمين بصورة غير قانونية، مشيرة إلى أنه تم العثور عليه مختبئًا بأحد المنازل بمنطقة الرقة.
 
وأضافت أن "التحقيقات الأولية أفادت بأن صاحب المنزل من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف، فيما تواصل أجهزة الأمن جهودها للتوصل لمعرفة الشركاء والمعاونين في هذا العمل الإجرامي، والوصول إلى كل الحقائق والخيوط المتعلقة بهذه الجريمة النكراء".

اعلان
"الكويت" تعلن القبض على شاب أوصل "انتحاري" مسجد "الصادق"
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق: أعلنت وزارة الداخلية الكويتية تمكن أجهزة الأمن المعنية من ضبط سائق المركبة الذي تولى توصيل الإرهابي إلى مسجد (الإمام الصادق) وفر بعد التفجير مباشرة.
 
وأوضحت الوزارة في بيان أن السائق يدعى عبدالرحمن صباح عيدان سعود وهو من مواليد عام 1989 وهو من المقيمين بصورة غير قانونية، مشيرة إلى أنه تم العثور عليه مختبئًا بأحد المنازل بمنطقة الرقة.
 
وأضافت أن "التحقيقات الأولية أفادت بأن صاحب المنزل من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف، فيما تواصل أجهزة الأمن جهودها للتوصل لمعرفة الشركاء والمعاونين في هذا العمل الإجرامي، والوصول إلى كل الحقائق والخيوط المتعلقة بهذه الجريمة النكراء".
28 يونيو 2015 - 11 رمضان 1436
03:04 AM

"الكويت" تعلن القبض على شاب أوصل "انتحاري" مسجد "الصادق"

"الداخلية" تكثف جهودها لمعرفة شركاء ومعاوني هذا العمل الإجرامي

A A A
0
333,850

عبدالله البرقاوي- سبق: أعلنت وزارة الداخلية الكويتية تمكن أجهزة الأمن المعنية من ضبط سائق المركبة الذي تولى توصيل الإرهابي إلى مسجد (الإمام الصادق) وفر بعد التفجير مباشرة.
 
وأوضحت الوزارة في بيان أن السائق يدعى عبدالرحمن صباح عيدان سعود وهو من مواليد عام 1989 وهو من المقيمين بصورة غير قانونية، مشيرة إلى أنه تم العثور عليه مختبئًا بأحد المنازل بمنطقة الرقة.
 
وأضافت أن "التحقيقات الأولية أفادت بأن صاحب المنزل من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف، فيما تواصل أجهزة الأمن جهودها للتوصل لمعرفة الشركاء والمعاونين في هذا العمل الإجرامي، والوصول إلى كل الحقائق والخيوط المتعلقة بهذه الجريمة النكراء".