"أم" تقتل طفلها في جدة.. والجهات الأمنية تتحفظ عليها

"القرشي": التحقيق مستمر معها لمعرفة ملابسات الحادثة

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: قتلت أم في جدة أمس الخميس ابنها ذي السنوات الثماني، بعد تعرضه لعنف نُقل على إثره للمستشفى وفارق الحياة. وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن الجهات الأمنية بشرطة محافظة جدة تلقت بلاغًا أمس عن تعرض طفل لعنف أسري.
 
 وفور تلقي البلاغ، انتقل المختصون بمركز شرطة السلامة والجهات الأخرى ذات العلاقة للمستشفى، حيث وجد طفل يبلغ من العمر ثماني سنوات متوفى، وعليه آثار ضرب وعنف، وأصابع الاتهام تدور حول والدته، التي قامت بالاعتداء عليه.
 
 وأكد المقدم "القرشي" أن المتهمة تبلغ من العمر 38 عامًا، ولا تزال التحقيقات جارية معها، لمعرفة ملابسات الحادثة، تمهيدًا لإحالتها لجهة الاختصاص.

اعلان
"أم" تقتل طفلها في جدة.. والجهات الأمنية تتحفظ عليها
سبق
عبدالله الراجحي- سبق- جدة: قتلت أم في جدة أمس الخميس ابنها ذي السنوات الثماني، بعد تعرضه لعنف نُقل على إثره للمستشفى وفارق الحياة. وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن الجهات الأمنية بشرطة محافظة جدة تلقت بلاغًا أمس عن تعرض طفل لعنف أسري.
 
 وفور تلقي البلاغ، انتقل المختصون بمركز شرطة السلامة والجهات الأخرى ذات العلاقة للمستشفى، حيث وجد طفل يبلغ من العمر ثماني سنوات متوفى، وعليه آثار ضرب وعنف، وأصابع الاتهام تدور حول والدته، التي قامت بالاعتداء عليه.
 
 وأكد المقدم "القرشي" أن المتهمة تبلغ من العمر 38 عامًا، ولا تزال التحقيقات جارية معها، لمعرفة ملابسات الحادثة، تمهيدًا لإحالتها لجهة الاختصاص.
27 فبراير 2015 - 8 جمادى الأول 1436
01:40 AM

"أم" تقتل طفلها في جدة.. والجهات الأمنية تتحفظ عليها

"القرشي": التحقيق مستمر معها لمعرفة ملابسات الحادثة

A A A
0
193,433

عبدالله الراجحي- سبق- جدة: قتلت أم في جدة أمس الخميس ابنها ذي السنوات الثماني، بعد تعرضه لعنف نُقل على إثره للمستشفى وفارق الحياة. وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن الجهات الأمنية بشرطة محافظة جدة تلقت بلاغًا أمس عن تعرض طفل لعنف أسري.
 
 وفور تلقي البلاغ، انتقل المختصون بمركز شرطة السلامة والجهات الأخرى ذات العلاقة للمستشفى، حيث وجد طفل يبلغ من العمر ثماني سنوات متوفى، وعليه آثار ضرب وعنف، وأصابع الاتهام تدور حول والدته، التي قامت بالاعتداء عليه.
 
 وأكد المقدم "القرشي" أن المتهمة تبلغ من العمر 38 عامًا، ولا تزال التحقيقات جارية معها، لمعرفة ملابسات الحادثة، تمهيدًا لإحالتها لجهة الاختصاص.