"الصندوق الاجتماعي" يدعم مشاريع الأسر المحتاجة بـ 1.6 مليون

عددها 71 بالمدينة وحائل وعسير والقصيم وتستكمل مراحل سابقة

سبق- الرياض: أتم الصندوق الخيري الاجتماعي إجراءاته المالية لدعم 71 مشروعاً أنشأتها الأسر المستفيدة من جمعيات البر الخيرية في منطقة المدينة المنورة والقصيم وعسير وحائل، بمبالغ إجمالية قدرها مليون و664 ألفاً وخمسمائة ريال.
 
وأوضح مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي عادل فرحات، أن هذه الدفعة من الدعم المالي للمشاريع الـ 71  ما هي إلا استكمال لمراحل أخرى ومستمرة من الدعم  بدأها الصندوق منذ إنشائه؛ لتحقيق أهدافه بتفعيل دور الفرد المستفيد من خدمات الصندوق في دائرته الاقتصادية وتنويع مصادر دخله، ليكون قادراً على الاكتفاء والاستقلال المالي.
 
وبيَّن أن هذه الدفعة من الدعم تمت خلال الشهرين الماضيين، وهي نتيجة إقرار خطة عمل برنامج دعم المشاريع التي أقرها معالي الدكتور يوسف العثيمين وزير الشؤون الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الصندوق الخيري الاجتماعي، والذي يوجه دائماً بالتوجه نحو الفئات المستهدفة بخدمات الصندوق في كل مناطق المملكة بالدعم عبر برامج الصندوق.
 
وأضاف: "جميع المبالغ المالية لدعم مشاريع المستفيدين تم تسليمها لمستحقيها، حيث كانت قائمة المشاريع التي تم دعمها في منطقة القصيم بالتعاون مع جمعية الملك عبدالعزيز النسائية "عون" وهي 15 مشروعاً تنوعت ما بين مشاغل تجميل وخياطة وبيع ملابس وحلويات وتجهيز بوفيهات، أما مشاريع منطقة المدينة المنورة والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية "رضوى" النسائية وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين محال تجارية لتفصيل ستائر وكنبات، وأطقم حمامات، مفارش بلاستيكية بالكروشيه، وتجهيز مقاصف، وتجارة مواشي، وإعداد ولائم".
 
واستكمل: "أما مشاريع منطقة عسير والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالربوعة وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين تأجير ملاعب ومحال فواكه وخضراوات، وأوانٍ منزلية، ومحل جوالات. كما كان هناك أيضاً تعاون في منطقة عسير، حيث نُفذت المشاريع بالتعاون مع جمعية ذات النطاقين النسائية الخيرية لدعم 19 مشروعاً تنوعت ما بين الخياطة والتطريز، وتجهيز وتنسيق الحفلات، وبيع الإكسسوارات، كوافيرة، محل هدايا، أكلات شعبية، وصناعة خوص. أما مشاريع منطقة حائل فنفذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالمحفر وعددها 11 مشروعاً تنوعت ما بين نقل بضائع، مطبخ للولائم، محل كمبيوترات وجوالات، حرف يدوية، أكلات شعبية، كما كان هناك أيضاً في حائل تنفيذ للدعم مع جمعية الروضة الخيرية لدعم مشروعين لتربية المواشي".
 
وتطرق مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي إلى مبادرتين مهمتين تصبان في دعم المشاريع لأبناء وبنات وكل الأسر المستهدفة من خدمات الصندوق؛ حيث المبادرة الأولى هي مبادرة "جدوى" تستهدف السيدات القادرات على العمل والإنتاج من الأسر المحتاجة والمسجلين في الضمان الاجتماعي، والجمعيات الخيرية، والأيتام والمطلقات والمعلقات، والمستفيدين من لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم، والمتعافين من الإدمان وأسرهم ومن في حكمهن، وذلك بدعمهن لإقامة مشاريعهن اللاتي يستطعن تنفيذها بمبلغ يصل إلى 40 ألف ريال وتقديم الدعم أيضاً لمن لديهن مشاريع قائمة ويحتجن إلى تطوير مشاريعهن، على أن تقتصر المرحلة الأولى من البرنامج على الإناث، ثم تعمم على الرجال بعد تقييم البرنامج من ذات الفئة المستهدفة في مرحلة لاحقة.
 
وأوضح أن المبادرة الثانية هي "برنامج خطوة" والذي يهدف إلى دعم توجه أفراد الأسر المحتاجة إلى تأسيس مشاريع خاصة بهم وتقديم ثلاثة أمور مهمة للمستهدفين وهي التدريب والدعم المالي والمتابعة، ويدعمه الصندوق الخيري بمبلغ 50 مليون ريال، حيث سيكون التعاون في تنفيذه بين الصندوق الخيري الاجتماعي مع البنك السعودي للتسليف والادخار ومعهد ريادة الأعمال الوطني، فهو تأهيل وتدريب وإقراض ورعاية الفئات المستهدفة لنشاط الصندوق لإقامة مشاريع صغيرة، وذلك عن طريق أفرع معهد ريادة الأعمال وأفرع بنك التسليف.
 
ودعا "فرحات" كل المستفيدين من خدمات الصندوق إلى الاطلاع على تفاصيل برامجه ومنحه والمبادرة بالتسجيل فيها؛ وذلك عبر إعلانات الصحف المحلية أو الإلكترونية أو زيارة صفحات الصندوق الخيري على مواقع التواصل  الاجتماعي "تويتر fund_org"، وأيضاً على صفحة الصندوق الخيري على الفيس بوك "Social.Charity أو من خلال الاتصال المباشر على هاتف الصندوق الخيري 920002251 أو من خلال بوابته الإلكترونية www.fund.org.sa.
 
 

اعلان
"الصندوق الاجتماعي" يدعم مشاريع الأسر المحتاجة بـ 1.6 مليون
سبق
سبق- الرياض: أتم الصندوق الخيري الاجتماعي إجراءاته المالية لدعم 71 مشروعاً أنشأتها الأسر المستفيدة من جمعيات البر الخيرية في منطقة المدينة المنورة والقصيم وعسير وحائل، بمبالغ إجمالية قدرها مليون و664 ألفاً وخمسمائة ريال.
 
وأوضح مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي عادل فرحات، أن هذه الدفعة من الدعم المالي للمشاريع الـ 71  ما هي إلا استكمال لمراحل أخرى ومستمرة من الدعم  بدأها الصندوق منذ إنشائه؛ لتحقيق أهدافه بتفعيل دور الفرد المستفيد من خدمات الصندوق في دائرته الاقتصادية وتنويع مصادر دخله، ليكون قادراً على الاكتفاء والاستقلال المالي.
 
وبيَّن أن هذه الدفعة من الدعم تمت خلال الشهرين الماضيين، وهي نتيجة إقرار خطة عمل برنامج دعم المشاريع التي أقرها معالي الدكتور يوسف العثيمين وزير الشؤون الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الصندوق الخيري الاجتماعي، والذي يوجه دائماً بالتوجه نحو الفئات المستهدفة بخدمات الصندوق في كل مناطق المملكة بالدعم عبر برامج الصندوق.
 
وأضاف: "جميع المبالغ المالية لدعم مشاريع المستفيدين تم تسليمها لمستحقيها، حيث كانت قائمة المشاريع التي تم دعمها في منطقة القصيم بالتعاون مع جمعية الملك عبدالعزيز النسائية "عون" وهي 15 مشروعاً تنوعت ما بين مشاغل تجميل وخياطة وبيع ملابس وحلويات وتجهيز بوفيهات، أما مشاريع منطقة المدينة المنورة والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية "رضوى" النسائية وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين محال تجارية لتفصيل ستائر وكنبات، وأطقم حمامات، مفارش بلاستيكية بالكروشيه، وتجهيز مقاصف، وتجارة مواشي، وإعداد ولائم".
 
واستكمل: "أما مشاريع منطقة عسير والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالربوعة وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين تأجير ملاعب ومحال فواكه وخضراوات، وأوانٍ منزلية، ومحل جوالات. كما كان هناك أيضاً تعاون في منطقة عسير، حيث نُفذت المشاريع بالتعاون مع جمعية ذات النطاقين النسائية الخيرية لدعم 19 مشروعاً تنوعت ما بين الخياطة والتطريز، وتجهيز وتنسيق الحفلات، وبيع الإكسسوارات، كوافيرة، محل هدايا، أكلات شعبية، وصناعة خوص. أما مشاريع منطقة حائل فنفذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالمحفر وعددها 11 مشروعاً تنوعت ما بين نقل بضائع، مطبخ للولائم، محل كمبيوترات وجوالات، حرف يدوية، أكلات شعبية، كما كان هناك أيضاً في حائل تنفيذ للدعم مع جمعية الروضة الخيرية لدعم مشروعين لتربية المواشي".
 
وتطرق مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي إلى مبادرتين مهمتين تصبان في دعم المشاريع لأبناء وبنات وكل الأسر المستهدفة من خدمات الصندوق؛ حيث المبادرة الأولى هي مبادرة "جدوى" تستهدف السيدات القادرات على العمل والإنتاج من الأسر المحتاجة والمسجلين في الضمان الاجتماعي، والجمعيات الخيرية، والأيتام والمطلقات والمعلقات، والمستفيدين من لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم، والمتعافين من الإدمان وأسرهم ومن في حكمهن، وذلك بدعمهن لإقامة مشاريعهن اللاتي يستطعن تنفيذها بمبلغ يصل إلى 40 ألف ريال وتقديم الدعم أيضاً لمن لديهن مشاريع قائمة ويحتجن إلى تطوير مشاريعهن، على أن تقتصر المرحلة الأولى من البرنامج على الإناث، ثم تعمم على الرجال بعد تقييم البرنامج من ذات الفئة المستهدفة في مرحلة لاحقة.
 
وأوضح أن المبادرة الثانية هي "برنامج خطوة" والذي يهدف إلى دعم توجه أفراد الأسر المحتاجة إلى تأسيس مشاريع خاصة بهم وتقديم ثلاثة أمور مهمة للمستهدفين وهي التدريب والدعم المالي والمتابعة، ويدعمه الصندوق الخيري بمبلغ 50 مليون ريال، حيث سيكون التعاون في تنفيذه بين الصندوق الخيري الاجتماعي مع البنك السعودي للتسليف والادخار ومعهد ريادة الأعمال الوطني، فهو تأهيل وتدريب وإقراض ورعاية الفئات المستهدفة لنشاط الصندوق لإقامة مشاريع صغيرة، وذلك عن طريق أفرع معهد ريادة الأعمال وأفرع بنك التسليف.
 
ودعا "فرحات" كل المستفيدين من خدمات الصندوق إلى الاطلاع على تفاصيل برامجه ومنحه والمبادرة بالتسجيل فيها؛ وذلك عبر إعلانات الصحف المحلية أو الإلكترونية أو زيارة صفحات الصندوق الخيري على مواقع التواصل  الاجتماعي "تويتر fund_org"، وأيضاً على صفحة الصندوق الخيري على الفيس بوك "Social.Charity أو من خلال الاتصال المباشر على هاتف الصندوق الخيري 920002251 أو من خلال بوابته الإلكترونية www.fund.org.sa.
 
 
31 أغسطس 2014 - 5 ذو القعدة 1435
09:53 AM

عددها 71 بالمدينة وحائل وعسير والقصيم وتستكمل مراحل سابقة

"الصندوق الاجتماعي" يدعم مشاريع الأسر المحتاجة بـ 1.6 مليون

A A A
0
5,803

سبق- الرياض: أتم الصندوق الخيري الاجتماعي إجراءاته المالية لدعم 71 مشروعاً أنشأتها الأسر المستفيدة من جمعيات البر الخيرية في منطقة المدينة المنورة والقصيم وعسير وحائل، بمبالغ إجمالية قدرها مليون و664 ألفاً وخمسمائة ريال.
 
وأوضح مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي عادل فرحات، أن هذه الدفعة من الدعم المالي للمشاريع الـ 71  ما هي إلا استكمال لمراحل أخرى ومستمرة من الدعم  بدأها الصندوق منذ إنشائه؛ لتحقيق أهدافه بتفعيل دور الفرد المستفيد من خدمات الصندوق في دائرته الاقتصادية وتنويع مصادر دخله، ليكون قادراً على الاكتفاء والاستقلال المالي.
 
وبيَّن أن هذه الدفعة من الدعم تمت خلال الشهرين الماضيين، وهي نتيجة إقرار خطة عمل برنامج دعم المشاريع التي أقرها معالي الدكتور يوسف العثيمين وزير الشؤون الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الصندوق الخيري الاجتماعي، والذي يوجه دائماً بالتوجه نحو الفئات المستهدفة بخدمات الصندوق في كل مناطق المملكة بالدعم عبر برامج الصندوق.
 
وأضاف: "جميع المبالغ المالية لدعم مشاريع المستفيدين تم تسليمها لمستحقيها، حيث كانت قائمة المشاريع التي تم دعمها في منطقة القصيم بالتعاون مع جمعية الملك عبدالعزيز النسائية "عون" وهي 15 مشروعاً تنوعت ما بين مشاغل تجميل وخياطة وبيع ملابس وحلويات وتجهيز بوفيهات، أما مشاريع منطقة المدينة المنورة والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية "رضوى" النسائية وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين محال تجارية لتفصيل ستائر وكنبات، وأطقم حمامات، مفارش بلاستيكية بالكروشيه، وتجهيز مقاصف، وتجارة مواشي، وإعداد ولائم".
 
واستكمل: "أما مشاريع منطقة عسير والتي نُفّذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالربوعة وعددها 12 مشروعاً تنوعت ما بين تأجير ملاعب ومحال فواكه وخضراوات، وأوانٍ منزلية، ومحل جوالات. كما كان هناك أيضاً تعاون في منطقة عسير، حيث نُفذت المشاريع بالتعاون مع جمعية ذات النطاقين النسائية الخيرية لدعم 19 مشروعاً تنوعت ما بين الخياطة والتطريز، وتجهيز وتنسيق الحفلات، وبيع الإكسسوارات، كوافيرة، محل هدايا، أكلات شعبية، وصناعة خوص. أما مشاريع منطقة حائل فنفذت بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بالمحفر وعددها 11 مشروعاً تنوعت ما بين نقل بضائع، مطبخ للولائم، محل كمبيوترات وجوالات، حرف يدوية، أكلات شعبية، كما كان هناك أيضاً في حائل تنفيذ للدعم مع جمعية الروضة الخيرية لدعم مشروعين لتربية المواشي".
 
وتطرق مدير عام الصندوق الخيري الاجتماعي إلى مبادرتين مهمتين تصبان في دعم المشاريع لأبناء وبنات وكل الأسر المستهدفة من خدمات الصندوق؛ حيث المبادرة الأولى هي مبادرة "جدوى" تستهدف السيدات القادرات على العمل والإنتاج من الأسر المحتاجة والمسجلين في الضمان الاجتماعي، والجمعيات الخيرية، والأيتام والمطلقات والمعلقات، والمستفيدين من لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم، والمتعافين من الإدمان وأسرهم ومن في حكمهن، وذلك بدعمهن لإقامة مشاريعهن اللاتي يستطعن تنفيذها بمبلغ يصل إلى 40 ألف ريال وتقديم الدعم أيضاً لمن لديهن مشاريع قائمة ويحتجن إلى تطوير مشاريعهن، على أن تقتصر المرحلة الأولى من البرنامج على الإناث، ثم تعمم على الرجال بعد تقييم البرنامج من ذات الفئة المستهدفة في مرحلة لاحقة.
 
وأوضح أن المبادرة الثانية هي "برنامج خطوة" والذي يهدف إلى دعم توجه أفراد الأسر المحتاجة إلى تأسيس مشاريع خاصة بهم وتقديم ثلاثة أمور مهمة للمستهدفين وهي التدريب والدعم المالي والمتابعة، ويدعمه الصندوق الخيري بمبلغ 50 مليون ريال، حيث سيكون التعاون في تنفيذه بين الصندوق الخيري الاجتماعي مع البنك السعودي للتسليف والادخار ومعهد ريادة الأعمال الوطني، فهو تأهيل وتدريب وإقراض ورعاية الفئات المستهدفة لنشاط الصندوق لإقامة مشاريع صغيرة، وذلك عن طريق أفرع معهد ريادة الأعمال وأفرع بنك التسليف.
 
ودعا "فرحات" كل المستفيدين من خدمات الصندوق إلى الاطلاع على تفاصيل برامجه ومنحه والمبادرة بالتسجيل فيها؛ وذلك عبر إعلانات الصحف المحلية أو الإلكترونية أو زيارة صفحات الصندوق الخيري على مواقع التواصل  الاجتماعي "تويتر fund_org"، وأيضاً على صفحة الصندوق الخيري على الفيس بوك "Social.Charity أو من خلال الاتصال المباشر على هاتف الصندوق الخيري 920002251 أو من خلال بوابته الإلكترونية www.fund.org.sa.