"أوقاف الراجحي" تؤمّن السكن لـ 200 أسرة سعودية في عدد من المناطق

ضمن برنامج التكافل الاجتماعي بالتعاون مع 58 جمعية خيرية

سبق- الرياض: تواصل إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامج (التكافل الاجتماعي)، لتأمين السكن لـ (200) أسرة من الفقراء والأيتام والأرامل بالتعاون مع ‏‏(58) جمعية خيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي، مشيراً إلى أن برنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي يعد من البرامج التي تجسد الأعمال الخيرية المتنوعة التي ‏تقوم بها إدارة الأوقاف وفقاً لحاجات المستفيدين، امتثالاً لقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).
 
وبّين الراجحي أنه من خلال هذا البرنامج يتم سداد الإيجارات عن الأسر المحتاجة لمدة عام، والذين يتم ترشيحهم من قبل الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة لهذا العام، ويهدف البرنامج بشكل عام إلى استقرار الأسر ومراعاة ظروفها، رغبة في تحسين بعض الجوانب الاجتماعية والنفسية لمختلف أفراد الأسرة، كما تحرص إدارة الأوقاف من خلال هذه البرامج وغيره من البرامج الاجتماعية التي تنفذها على مواصلة تقديم مختلف أنواع الرعاية الاجتماعية لأفراد وطننا المبارك وفق حاجاتهم وفئاتهم الاجتماعية المتنوعة.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف تحرص على مثل هذه البرامج إدراكاً منها بأهمية مساندة الجهود التي تقوم بها المؤسسات والجمعيات الخيرية في المملكة لتفعيل دورها الهام في المجال الخيري والاجتماعي في المجتمع، وتأكيداً لأهمية المساهمة في سد الاحتياجات المختلفة للأسر المحتاجة في مختلف مناطق المملكة.
 
وأشار الراجحي إلى أن التكلفة الإجمالية لبرنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي بلغت في السنوات الماضية ما يزيد عن (25) مليون ريـال شملت مساعدة أكثر من (8) آلاف أسرة.
 
واختتم الراجحي تصريحه مشيداً بالدور ‏المهم والحيوي للجمعيات الخيرية وما تقوم به من أعمال رائدة في تحقيق أهدافها السامية لمساعدة الأرامل ‏والفقراء والأيتام من أبناء المجتمع في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله- الذين ‏لا يألون جهداً في تقديم العون والمساعدة لأبناء المجتمع وإعانتهم في مختلف ظروفهم ‏الاجتماعية، سائلاً المولى عز وجل أن يجعل ما تقوم به إدارة الأوقاف من أعمال جليلة في ميزان ‏حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.

اعلان
"أوقاف الراجحي" تؤمّن السكن لـ 200 أسرة سعودية في عدد من المناطق
سبق
سبق- الرياض: تواصل إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامج (التكافل الاجتماعي)، لتأمين السكن لـ (200) أسرة من الفقراء والأيتام والأرامل بالتعاون مع ‏‏(58) جمعية خيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي، مشيراً إلى أن برنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي يعد من البرامج التي تجسد الأعمال الخيرية المتنوعة التي ‏تقوم بها إدارة الأوقاف وفقاً لحاجات المستفيدين، امتثالاً لقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).
 
وبّين الراجحي أنه من خلال هذا البرنامج يتم سداد الإيجارات عن الأسر المحتاجة لمدة عام، والذين يتم ترشيحهم من قبل الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة لهذا العام، ويهدف البرنامج بشكل عام إلى استقرار الأسر ومراعاة ظروفها، رغبة في تحسين بعض الجوانب الاجتماعية والنفسية لمختلف أفراد الأسرة، كما تحرص إدارة الأوقاف من خلال هذه البرامج وغيره من البرامج الاجتماعية التي تنفذها على مواصلة تقديم مختلف أنواع الرعاية الاجتماعية لأفراد وطننا المبارك وفق حاجاتهم وفئاتهم الاجتماعية المتنوعة.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف تحرص على مثل هذه البرامج إدراكاً منها بأهمية مساندة الجهود التي تقوم بها المؤسسات والجمعيات الخيرية في المملكة لتفعيل دورها الهام في المجال الخيري والاجتماعي في المجتمع، وتأكيداً لأهمية المساهمة في سد الاحتياجات المختلفة للأسر المحتاجة في مختلف مناطق المملكة.
 
وأشار الراجحي إلى أن التكلفة الإجمالية لبرنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي بلغت في السنوات الماضية ما يزيد عن (25) مليون ريـال شملت مساعدة أكثر من (8) آلاف أسرة.
 
واختتم الراجحي تصريحه مشيداً بالدور ‏المهم والحيوي للجمعيات الخيرية وما تقوم به من أعمال رائدة في تحقيق أهدافها السامية لمساعدة الأرامل ‏والفقراء والأيتام من أبناء المجتمع في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله- الذين ‏لا يألون جهداً في تقديم العون والمساعدة لأبناء المجتمع وإعانتهم في مختلف ظروفهم ‏الاجتماعية، سائلاً المولى عز وجل أن يجعل ما تقوم به إدارة الأوقاف من أعمال جليلة في ميزان ‏حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.
04 يناير 2015 - 13 ربيع الأول 1436
02:41 PM

"أوقاف الراجحي" تؤمّن السكن لـ 200 أسرة سعودية في عدد من المناطق

ضمن برنامج التكافل الاجتماعي بالتعاون مع 58 جمعية خيرية

A A A
0
6,781

سبق- الرياض: تواصل إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامج (التكافل الاجتماعي)، لتأمين السكن لـ (200) أسرة من الفقراء والأيتام والأرامل بالتعاون مع ‏‏(58) جمعية خيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي، مشيراً إلى أن برنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي يعد من البرامج التي تجسد الأعمال الخيرية المتنوعة التي ‏تقوم بها إدارة الأوقاف وفقاً لحاجات المستفيدين، امتثالاً لقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).
 
وبّين الراجحي أنه من خلال هذا البرنامج يتم سداد الإيجارات عن الأسر المحتاجة لمدة عام، والذين يتم ترشيحهم من قبل الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة لهذا العام، ويهدف البرنامج بشكل عام إلى استقرار الأسر ومراعاة ظروفها، رغبة في تحسين بعض الجوانب الاجتماعية والنفسية لمختلف أفراد الأسرة، كما تحرص إدارة الأوقاف من خلال هذه البرامج وغيره من البرامج الاجتماعية التي تنفذها على مواصلة تقديم مختلف أنواع الرعاية الاجتماعية لأفراد وطننا المبارك وفق حاجاتهم وفئاتهم الاجتماعية المتنوعة.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف تحرص على مثل هذه البرامج إدراكاً منها بأهمية مساندة الجهود التي تقوم بها المؤسسات والجمعيات الخيرية في المملكة لتفعيل دورها الهام في المجال الخيري والاجتماعي في المجتمع، وتأكيداً لأهمية المساهمة في سد الاحتياجات المختلفة للأسر المحتاجة في مختلف مناطق المملكة.
 
وأشار الراجحي إلى أن التكلفة الإجمالية لبرنامج إدارة أوقاف صالح الراجحي للتكافل الاجتماعي بلغت في السنوات الماضية ما يزيد عن (25) مليون ريـال شملت مساعدة أكثر من (8) آلاف أسرة.
 
واختتم الراجحي تصريحه مشيداً بالدور ‏المهم والحيوي للجمعيات الخيرية وما تقوم به من أعمال رائدة في تحقيق أهدافها السامية لمساعدة الأرامل ‏والفقراء والأيتام من أبناء المجتمع في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله- الذين ‏لا يألون جهداً في تقديم العون والمساعدة لأبناء المجتمع وإعانتهم في مختلف ظروفهم ‏الاجتماعية، سائلاً المولى عز وجل أن يجعل ما تقوم به إدارة الأوقاف من أعمال جليلة في ميزان ‏حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.