وزير السياحة يستقبل الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية

جرى خلال اللقاء الحديث عن الجهود المبذولة لتعافي القطاع

التقى وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب؛ مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية زوراب بولوليكشفيلي؛ الذي يزور المملكة بصحبة أسرته للاطلاع على حملة صيف السعودية "تنفس".

وجرى خلال اللقاء الحديث عن مستقبل السياحة والجهود المحلية والعالمية المبذولة لتعافي القطاع بعد جائحة كورونا.. شارك في اللقاء الأستاذة بسمة الميمان؛ المدير الإقليمي للشرق الأوسط في "منظمة السياحة العالمية".

واصطحب وزير السياحة، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية في جولة شملت جدة التاريخية، إضافة إلى عدد من المتاحف والمنتجعات الساحلية.

وأثنى أمين عام منظمة السياحة العالمية، على ما تتميز به جدة من مقومات سياحية رائعة.

ثم انتقل الضيف مع وزير السياحة إلى أبها، وهناك التقى الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، وتم استعراض الخطط المستقبلية لتطوير المنطقة سياحياً، كما زار الضيف المواقع السياحية والتراثية في أبها.

وأشاد الأمين العام بما تتميّز به عسير من طبيعة ومناخ جاذب للسياح وتراث ثقافي فريد.

ونوّه الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية بجهود المملكة من أجل تحقيق التعافي في القطاع السياحي الذي يعاني عالمياً في ظل جائحة كورونا، وأشاد بحملة صيف السعودية (تنفس)، والإقبال المميز من السياح على الوجهات السياحية المحلية، معتبراً أن هذه التجربة تعد نموذجاً في تهيئة السياحة مع تطبيق الاشتراطات الصحية لحماية العاملين والسياح، مشيراً إلى ما تتميز به المملكة من تنوع جغرافي وتاريخي وثقافي ومناخي بين مناطقها.

كما أكّد التزام المنظمة للعمل الجاد مع المملكة على تحقيق خططها الطموحة في تطوير قطاع السياحة وتحويل المملكة إلى وجهة سياحية عالمية.

أحمد بن عقيل الخطيب وزير السياحة
اعلان
وزير السياحة يستقبل الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية
سبق

التقى وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب؛ مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية زوراب بولوليكشفيلي؛ الذي يزور المملكة بصحبة أسرته للاطلاع على حملة صيف السعودية "تنفس".

وجرى خلال اللقاء الحديث عن مستقبل السياحة والجهود المحلية والعالمية المبذولة لتعافي القطاع بعد جائحة كورونا.. شارك في اللقاء الأستاذة بسمة الميمان؛ المدير الإقليمي للشرق الأوسط في "منظمة السياحة العالمية".

واصطحب وزير السياحة، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية في جولة شملت جدة التاريخية، إضافة إلى عدد من المتاحف والمنتجعات الساحلية.

وأثنى أمين عام منظمة السياحة العالمية، على ما تتميز به جدة من مقومات سياحية رائعة.

ثم انتقل الضيف مع وزير السياحة إلى أبها، وهناك التقى الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، وتم استعراض الخطط المستقبلية لتطوير المنطقة سياحياً، كما زار الضيف المواقع السياحية والتراثية في أبها.

وأشاد الأمين العام بما تتميّز به عسير من طبيعة ومناخ جاذب للسياح وتراث ثقافي فريد.

ونوّه الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية بجهود المملكة من أجل تحقيق التعافي في القطاع السياحي الذي يعاني عالمياً في ظل جائحة كورونا، وأشاد بحملة صيف السعودية (تنفس)، والإقبال المميز من السياح على الوجهات السياحية المحلية، معتبراً أن هذه التجربة تعد نموذجاً في تهيئة السياحة مع تطبيق الاشتراطات الصحية لحماية العاملين والسياح، مشيراً إلى ما تتميز به المملكة من تنوع جغرافي وتاريخي وثقافي ومناخي بين مناطقها.

كما أكّد التزام المنظمة للعمل الجاد مع المملكة على تحقيق خططها الطموحة في تطوير قطاع السياحة وتحويل المملكة إلى وجهة سياحية عالمية.

02 سبتمبر 2020 - 14 محرّم 1442
02:08 PM

وزير السياحة يستقبل الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية

جرى خلال اللقاء الحديث عن الجهود المبذولة لتعافي القطاع

A A A
1
1,942

التقى وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب؛ مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية زوراب بولوليكشفيلي؛ الذي يزور المملكة بصحبة أسرته للاطلاع على حملة صيف السعودية "تنفس".

وجرى خلال اللقاء الحديث عن مستقبل السياحة والجهود المحلية والعالمية المبذولة لتعافي القطاع بعد جائحة كورونا.. شارك في اللقاء الأستاذة بسمة الميمان؛ المدير الإقليمي للشرق الأوسط في "منظمة السياحة العالمية".

واصطحب وزير السياحة، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية في جولة شملت جدة التاريخية، إضافة إلى عدد من المتاحف والمنتجعات الساحلية.

وأثنى أمين عام منظمة السياحة العالمية، على ما تتميز به جدة من مقومات سياحية رائعة.

ثم انتقل الضيف مع وزير السياحة إلى أبها، وهناك التقى الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، وتم استعراض الخطط المستقبلية لتطوير المنطقة سياحياً، كما زار الضيف المواقع السياحية والتراثية في أبها.

وأشاد الأمين العام بما تتميّز به عسير من طبيعة ومناخ جاذب للسياح وتراث ثقافي فريد.

ونوّه الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية بجهود المملكة من أجل تحقيق التعافي في القطاع السياحي الذي يعاني عالمياً في ظل جائحة كورونا، وأشاد بحملة صيف السعودية (تنفس)، والإقبال المميز من السياح على الوجهات السياحية المحلية، معتبراً أن هذه التجربة تعد نموذجاً في تهيئة السياحة مع تطبيق الاشتراطات الصحية لحماية العاملين والسياح، مشيراً إلى ما تتميز به المملكة من تنوع جغرافي وتاريخي وثقافي ومناخي بين مناطقها.

كما أكّد التزام المنظمة للعمل الجاد مع المملكة على تحقيق خططها الطموحة في تطوير قطاع السياحة وتحويل المملكة إلى وجهة سياحية عالمية.