جناح طيبة بالجنادرية.. تقنية ذكية تذهب بك لرحلة روحانية مثيرة

مجسمات وعروض ومنتجات

يتيح جناح المدينة المنورة تقنية جديدة لزوار مهرجان "الجنادرية 33"، ومنها زيارة مسجد قباء أول مسجد أسس في الإسلام ويطلق على هذه التقنية "الفي ار".

ويعرض الجناح العديد من المجسمات والخدمات والفعاليات، مثل بيت العریش، وهو البيت الذي يوفر العيش للحظات مع سیرة النبي محمد صلى الله علیه وسلم، والهجرة الكبرى، كما يقص بيت العريش قصصًا لسيرة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بتفاصيلها الدقیقة.

ويتكون البيت العريشي من أعمدة وسقف من جذوع النخل وجریده في العھد النبوي، كما يوجد بالجناح العديد من المجسمات للمدينة وتوسعاتها منذ عهد الرسول الكريم حتى يومنا الحالي بتغطية المواقع الهامة وبعض قصص الحروب والغزوات التي خاضھا المسلمون، بالإضافة إلى تطور المسجد النبوي الشریف.

مهرجان الجنادرية الـ33 الجنادرية الـ33 الجنادرية
اعلان
جناح طيبة بالجنادرية.. تقنية ذكية تذهب بك لرحلة روحانية مثيرة
سبق

يتيح جناح المدينة المنورة تقنية جديدة لزوار مهرجان "الجنادرية 33"، ومنها زيارة مسجد قباء أول مسجد أسس في الإسلام ويطلق على هذه التقنية "الفي ار".

ويعرض الجناح العديد من المجسمات والخدمات والفعاليات، مثل بيت العریش، وهو البيت الذي يوفر العيش للحظات مع سیرة النبي محمد صلى الله علیه وسلم، والهجرة الكبرى، كما يقص بيت العريش قصصًا لسيرة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بتفاصيلها الدقیقة.

ويتكون البيت العريشي من أعمدة وسقف من جذوع النخل وجریده في العھد النبوي، كما يوجد بالجناح العديد من المجسمات للمدينة وتوسعاتها منذ عهد الرسول الكريم حتى يومنا الحالي بتغطية المواقع الهامة وبعض قصص الحروب والغزوات التي خاضھا المسلمون، بالإضافة إلى تطور المسجد النبوي الشریف.

01 يناير 2019 - 25 ربيع الآخر 1440
04:43 PM
اخر تعديل
16 يناير 2019 - 10 جمادى الأول 1440
02:56 PM

جناح طيبة بالجنادرية.. تقنية ذكية تذهب بك لرحلة روحانية مثيرة

مجسمات وعروض ومنتجات

A A A
0
3,207

يتيح جناح المدينة المنورة تقنية جديدة لزوار مهرجان "الجنادرية 33"، ومنها زيارة مسجد قباء أول مسجد أسس في الإسلام ويطلق على هذه التقنية "الفي ار".

ويعرض الجناح العديد من المجسمات والخدمات والفعاليات، مثل بيت العریش، وهو البيت الذي يوفر العيش للحظات مع سیرة النبي محمد صلى الله علیه وسلم، والهجرة الكبرى، كما يقص بيت العريش قصصًا لسيرة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم بتفاصيلها الدقیقة.

ويتكون البيت العريشي من أعمدة وسقف من جذوع النخل وجریده في العھد النبوي، كما يوجد بالجناح العديد من المجسمات للمدينة وتوسعاتها منذ عهد الرسول الكريم حتى يومنا الحالي بتغطية المواقع الهامة وبعض قصص الحروب والغزوات التي خاضھا المسلمون، بالإضافة إلى تطور المسجد النبوي الشریف.