بالصور.. جامع "صالحيّة الدواسر" آيل للسقوط.. والأهالي: ننتظر الترميم

يعاني إهمالاً واضحاً على الرغم من أنّه أقدم الجوامع في المحافظة

سمران القثامي- سبق- وادي الدواسر: يعاني جامع حي الصالحيّة بمحافظة وادي الدواسر إهمالاً واضحاً على الرغم من أنّه أقدم الجوامع التي أنشئت بوادي الدواسر في عام 1399هـ بطاقة استيعابيّة أكثر من 500 مصل.
 
وشكا أهالي حي الصالحيّة حال الجامع الذي يعاني من تصدعات في جدرانه الداخليّة وتعطل دورات مياهه ووجود أسلاك مكشوفة تهدد المصلين لمرور سنوات طويلة على عدم ترميمه أو زيارته من الجهات المعنيّة بصيانة المساجد لتقييم وضعه المذري وذلك على الرغم من أنّ الصلاة تقام فيه على هذه الحالة التي لا تليق ببيت من بيوت الله.
 
وذكر الأهالي في شكواهم لـ "سبق" أنّ جامع الصالحية أنشئ في عام 1399هـ وهو من أقدم الجوامع في محافظة وادي الدواسر وتقام فيه الفروض الخمسة وصلاة الجمعة والعيدين.
 
وبين الأهالي أن الجامع أعيد بناؤه في عام 1415هـ من قبل أهل الخير آنذاك ومن تلك الفترة لم تتم صيانته أو العناية به رغم مطالب الأهالي المتكررة للجهات المعنية مشيرين إلى أن الجامع يعاني ضعف السباكة والكهرباء وتشققات الجدران.
 
ولفت الأهالي في شكواهم لـ"سبق" إلى أن الفرش في داخل المسجد مر عليه قرابة 20 عاماً دون تبديل.
 
وطالب أهالي حي الصالحية عبر "سبق" الجهات المعنية بالقيام بدورها في الإسراع في ترميم الجامع خاصة أن شهر رمضان على الأبواب ووضع الجامع لا يسر مما يكلفهم الانتقال إلى مساجد خارج الحي للصلاة فيها لكون الجامع شبه معطل ويعد خطراً على المصلين لحاجته الماسة للترميم والصيانة العاجلة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
بالصور.. جامع "صالحيّة الدواسر" آيل للسقوط.. والأهالي: ننتظر الترميم
سبق
سمران القثامي- سبق- وادي الدواسر: يعاني جامع حي الصالحيّة بمحافظة وادي الدواسر إهمالاً واضحاً على الرغم من أنّه أقدم الجوامع التي أنشئت بوادي الدواسر في عام 1399هـ بطاقة استيعابيّة أكثر من 500 مصل.
 
وشكا أهالي حي الصالحيّة حال الجامع الذي يعاني من تصدعات في جدرانه الداخليّة وتعطل دورات مياهه ووجود أسلاك مكشوفة تهدد المصلين لمرور سنوات طويلة على عدم ترميمه أو زيارته من الجهات المعنيّة بصيانة المساجد لتقييم وضعه المذري وذلك على الرغم من أنّ الصلاة تقام فيه على هذه الحالة التي لا تليق ببيت من بيوت الله.
 
وذكر الأهالي في شكواهم لـ "سبق" أنّ جامع الصالحية أنشئ في عام 1399هـ وهو من أقدم الجوامع في محافظة وادي الدواسر وتقام فيه الفروض الخمسة وصلاة الجمعة والعيدين.
 
وبين الأهالي أن الجامع أعيد بناؤه في عام 1415هـ من قبل أهل الخير آنذاك ومن تلك الفترة لم تتم صيانته أو العناية به رغم مطالب الأهالي المتكررة للجهات المعنية مشيرين إلى أن الجامع يعاني ضعف السباكة والكهرباء وتشققات الجدران.
 
ولفت الأهالي في شكواهم لـ"سبق" إلى أن الفرش في داخل المسجد مر عليه قرابة 20 عاماً دون تبديل.
 
وطالب أهالي حي الصالحية عبر "سبق" الجهات المعنية بالقيام بدورها في الإسراع في ترميم الجامع خاصة أن شهر رمضان على الأبواب ووضع الجامع لا يسر مما يكلفهم الانتقال إلى مساجد خارج الحي للصلاة فيها لكون الجامع شبه معطل ويعد خطراً على المصلين لحاجته الماسة للترميم والصيانة العاجلة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
27 مايو 2015 - 9 شعبان 1436
07:55 PM

بالصور.. جامع "صالحيّة الدواسر" آيل للسقوط.. والأهالي: ننتظر الترميم

يعاني إهمالاً واضحاً على الرغم من أنّه أقدم الجوامع في المحافظة

A A A
0
1,308

سمران القثامي- سبق- وادي الدواسر: يعاني جامع حي الصالحيّة بمحافظة وادي الدواسر إهمالاً واضحاً على الرغم من أنّه أقدم الجوامع التي أنشئت بوادي الدواسر في عام 1399هـ بطاقة استيعابيّة أكثر من 500 مصل.
 
وشكا أهالي حي الصالحيّة حال الجامع الذي يعاني من تصدعات في جدرانه الداخليّة وتعطل دورات مياهه ووجود أسلاك مكشوفة تهدد المصلين لمرور سنوات طويلة على عدم ترميمه أو زيارته من الجهات المعنيّة بصيانة المساجد لتقييم وضعه المذري وذلك على الرغم من أنّ الصلاة تقام فيه على هذه الحالة التي لا تليق ببيت من بيوت الله.
 
وذكر الأهالي في شكواهم لـ "سبق" أنّ جامع الصالحية أنشئ في عام 1399هـ وهو من أقدم الجوامع في محافظة وادي الدواسر وتقام فيه الفروض الخمسة وصلاة الجمعة والعيدين.
 
وبين الأهالي أن الجامع أعيد بناؤه في عام 1415هـ من قبل أهل الخير آنذاك ومن تلك الفترة لم تتم صيانته أو العناية به رغم مطالب الأهالي المتكررة للجهات المعنية مشيرين إلى أن الجامع يعاني ضعف السباكة والكهرباء وتشققات الجدران.
 
ولفت الأهالي في شكواهم لـ"سبق" إلى أن الفرش في داخل المسجد مر عليه قرابة 20 عاماً دون تبديل.
 
وطالب أهالي حي الصالحية عبر "سبق" الجهات المعنية بالقيام بدورها في الإسراع في ترميم الجامع خاصة أن شهر رمضان على الأبواب ووضع الجامع لا يسر مما يكلفهم الانتقال إلى مساجد خارج الحي للصلاة فيها لكون الجامع شبه معطل ويعد خطراً على المصلين لحاجته الماسة للترميم والصيانة العاجلة.