شرطة الباحة تكشف ملابسات وفاة مواطن داخل سيارته بعد مطاردته في "كرا الحائط"

قالت: "الوفاة طبيعية" ..وشقيقه يؤكد: تنتابه حالة هستيرية بسبب مرضه

كشف المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الباحة، ملابسات وفاة مواطن رفض الانصياع لدوريات مركز كرا الحائط التابع لمحافظة العقيق بالوقوف للتفتيش، وقال إن الوفاة طبيعية، ولأن شقيقه حضر للمستشفى وأفاد أن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه، وتنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان.

وقال المتحدث الإعلامي إنه في تمام الساعة الثالثة والربع من مساء يوم أمس الجمعة ١٤٣٩/٧/١٣ هـ ورد لفرقة عمليات شرطة محافظة العقيق عدة بلاغات مفادها قيام قائد سيارة جمس موديل قديم بعكس السير بسرعة عالية من المحافظة باتجاه مركز كرا الحائط.

وتابع المتحدث : تم تمرير البلاغات للدوريات الأمنية العاملة بالميدان التي بدورها لاحظته وطلبت منه الوقوف إلا إن قائد المركبة رفض الامتثال والوقوف وقام بمضايقة الدورية الأمنية وتعمد الاحتكاك بها بالجانب الأيمن وسلك طريقاً ترابياً متجهاً لإحدى المزارع بسرعة عالية، ونتيجة لهذه السرعة اصطدم بعقم ترابي وجدار، وعند محاولة رجال الأمن استيقافه حاول الهرب بالسيارة؛ ما دفع رجال الأمن لإطلاق النار على الإطارات الأمامية وإعطابها.

وأضاف قائلاً: وعند محاولة إخراجه من السيارة كانت أبواب السيارة مغلقة نتيجة الاحتكاكات التي لحقت بالسيارة والاصطدام بالجدار والعقم الترابي؛ ما دفع رجال الأمن لكسر زجاج الراكب الأمامي للسيارة وإخراجه من المركبة وتبين أنه مواطن في العقد الخامس من العمر.

وقال : بتفتيش السيارة عُثر على سلاح من نوع مسدس ربع بمخزن، وعدد خمس طلقات حية، وأثناء عملية الضبط سقط المواطن فجأة على الأرض، فتمت محاولة إسعافه ونقله بواسطة الهلال الأحمر لمستشفى العقيق إلا أن قدر الله كان أسرع وفارق الحياة.

وتابع المتحدث الاعلامي قائلاً: وبالكشف عليه من قِبَل الطبيب الشرعي صدر التقرير الأوّلي الذي يبين بأن الوفاة كانت طبيعية، وبحضور شقيقه للمستشفى أفاد بأن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه المشار إليه، وأن أخاه تنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان وبالذات في حال أمضى فترة طويلة دون أخذ العلاج الذي يتناوله. ولا يزال العمل جارياً على استكمال بعض إجراءات الاستدلال النظامية.

اعلان
شرطة الباحة تكشف ملابسات وفاة مواطن داخل سيارته بعد مطاردته في "كرا الحائط"
سبق

كشف المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الباحة، ملابسات وفاة مواطن رفض الانصياع لدوريات مركز كرا الحائط التابع لمحافظة العقيق بالوقوف للتفتيش، وقال إن الوفاة طبيعية، ولأن شقيقه حضر للمستشفى وأفاد أن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه، وتنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان.

وقال المتحدث الإعلامي إنه في تمام الساعة الثالثة والربع من مساء يوم أمس الجمعة ١٤٣٩/٧/١٣ هـ ورد لفرقة عمليات شرطة محافظة العقيق عدة بلاغات مفادها قيام قائد سيارة جمس موديل قديم بعكس السير بسرعة عالية من المحافظة باتجاه مركز كرا الحائط.

وتابع المتحدث : تم تمرير البلاغات للدوريات الأمنية العاملة بالميدان التي بدورها لاحظته وطلبت منه الوقوف إلا إن قائد المركبة رفض الامتثال والوقوف وقام بمضايقة الدورية الأمنية وتعمد الاحتكاك بها بالجانب الأيمن وسلك طريقاً ترابياً متجهاً لإحدى المزارع بسرعة عالية، ونتيجة لهذه السرعة اصطدم بعقم ترابي وجدار، وعند محاولة رجال الأمن استيقافه حاول الهرب بالسيارة؛ ما دفع رجال الأمن لإطلاق النار على الإطارات الأمامية وإعطابها.

وأضاف قائلاً: وعند محاولة إخراجه من السيارة كانت أبواب السيارة مغلقة نتيجة الاحتكاكات التي لحقت بالسيارة والاصطدام بالجدار والعقم الترابي؛ ما دفع رجال الأمن لكسر زجاج الراكب الأمامي للسيارة وإخراجه من المركبة وتبين أنه مواطن في العقد الخامس من العمر.

وقال : بتفتيش السيارة عُثر على سلاح من نوع مسدس ربع بمخزن، وعدد خمس طلقات حية، وأثناء عملية الضبط سقط المواطن فجأة على الأرض، فتمت محاولة إسعافه ونقله بواسطة الهلال الأحمر لمستشفى العقيق إلا أن قدر الله كان أسرع وفارق الحياة.

وتابع المتحدث الاعلامي قائلاً: وبالكشف عليه من قِبَل الطبيب الشرعي صدر التقرير الأوّلي الذي يبين بأن الوفاة كانت طبيعية، وبحضور شقيقه للمستشفى أفاد بأن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه المشار إليه، وأن أخاه تنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان وبالذات في حال أمضى فترة طويلة دون أخذ العلاج الذي يتناوله. ولا يزال العمل جارياً على استكمال بعض إجراءات الاستدلال النظامية.

31 مارس 2018 - 14 رجب 1439
04:52 PM

شرطة الباحة تكشف ملابسات وفاة مواطن داخل سيارته بعد مطاردته في "كرا الحائط"

قالت: "الوفاة طبيعية" ..وشقيقه يؤكد: تنتابه حالة هستيرية بسبب مرضه

A A A
30
36,725

كشف المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الباحة، ملابسات وفاة مواطن رفض الانصياع لدوريات مركز كرا الحائط التابع لمحافظة العقيق بالوقوف للتفتيش، وقال إن الوفاة طبيعية، ولأن شقيقه حضر للمستشفى وأفاد أن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه، وتنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان.

وقال المتحدث الإعلامي إنه في تمام الساعة الثالثة والربع من مساء يوم أمس الجمعة ١٤٣٩/٧/١٣ هـ ورد لفرقة عمليات شرطة محافظة العقيق عدة بلاغات مفادها قيام قائد سيارة جمس موديل قديم بعكس السير بسرعة عالية من المحافظة باتجاه مركز كرا الحائط.

وتابع المتحدث : تم تمرير البلاغات للدوريات الأمنية العاملة بالميدان التي بدورها لاحظته وطلبت منه الوقوف إلا إن قائد المركبة رفض الامتثال والوقوف وقام بمضايقة الدورية الأمنية وتعمد الاحتكاك بها بالجانب الأيمن وسلك طريقاً ترابياً متجهاً لإحدى المزارع بسرعة عالية، ونتيجة لهذه السرعة اصطدم بعقم ترابي وجدار، وعند محاولة رجال الأمن استيقافه حاول الهرب بالسيارة؛ ما دفع رجال الأمن لإطلاق النار على الإطارات الأمامية وإعطابها.

وأضاف قائلاً: وعند محاولة إخراجه من السيارة كانت أبواب السيارة مغلقة نتيجة الاحتكاكات التي لحقت بالسيارة والاصطدام بالجدار والعقم الترابي؛ ما دفع رجال الأمن لكسر زجاج الراكب الأمامي للسيارة وإخراجه من المركبة وتبين أنه مواطن في العقد الخامس من العمر.

وقال : بتفتيش السيارة عُثر على سلاح من نوع مسدس ربع بمخزن، وعدد خمس طلقات حية، وأثناء عملية الضبط سقط المواطن فجأة على الأرض، فتمت محاولة إسعافه ونقله بواسطة الهلال الأحمر لمستشفى العقيق إلا أن قدر الله كان أسرع وفارق الحياة.

وتابع المتحدث الاعلامي قائلاً: وبالكشف عليه من قِبَل الطبيب الشرعي صدر التقرير الأوّلي الذي يبين بأن الوفاة كانت طبيعية، وبحضور شقيقه للمستشفى أفاد بأن شقيقه المتوفى يعاني من داء سرطان الدم وبه بعض الاعتلالات النفسية نتيجة ما يعانيه من مرضه المشار إليه، وأن أخاه تنتابه حالة هستيرية وانفعالات شديدة ويصعب السيطرة عليه في بعض الأحيان وبالذات في حال أمضى فترة طويلة دون أخذ العلاج الذي يتناوله. ولا يزال العمل جارياً على استكمال بعض إجراءات الاستدلال النظامية.