الإطاحة بعصابة من 21 شخصاً لتمرير مكالمات دولية بالمخالفة بمكة

جهزوا منازل ومدوا الأسلاك لتنفيذ مخططهم الإجرامي بحي المسفلة

فهد المنجومي- سبق- مكة المكرمة: أطاحت شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة بوكرين داخلهما عصابة تقوم بتمرير المكالمات الدولية ومخالفة أنظمة الاتصالات، وتم ضبط 21 شخصاً، جميعهم من الجنسيتين البرماوية والبنجلاديشية، ويتزعمهم خمسة جناة.
 
وقام الجناة بتجهيز عدد من المنازل بحي المسفلة، ووضعوا 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وقاموا بتمديد أسلاك لتنفيذ مخططهم الإجرامي.
 
وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، فقد توافرت معلومات بحث وتحرٍّ لدى شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة، عن نشاط العصابة الإجرامي، واتخاذهم عدداً من المنازل بحي المسفلة لتنفيذ مخططهم في تمرير المكالمات الدولية، برسوم يتحصلون عليها بطرق غير شرعية، بالمخالفة لأنظمة الاتصالات.
 
ووجّه مدير التحريات والبحث الجنائي المقدم فيصل القرني بسرعة القبض على العصابة، وتم إعداد كمين من قِبل رجال الأمن بالبحث الجنائي، وجرى مداهمة المنازل بوقت زمني واحد، وإلقاء القبض على أفراد العصابة، واتضح أن 14 شخصاً من المقبوض عليهم بدون إقامات، وعدد 5 من الجناة هم من جهّز هذه المنازل، وجرى إحالة المخالفين للأنظمة لمركز الإيواء بالشميسي لاتخاذ الإجراءات ضدهم قبل ترحيلهم، وإحالة الخمسة المتزعمين للعصابة لمركز شرطة أجياد. وقد عُثر بالمنازل التي استغلوها على 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وأسلاك لتنفيذ تمرير المكالمات ومخططهم الإجرامي. فيما لا يزال الجناة رهن التوقيف والتحقيق قبل إحالتهم لجهة الاختصاص والحكم عليهم شرعاً.
 
وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من الإطاحة بعصابة مكونة من خمسة أشخاص من جنسية آسيوية في العقدين الثاني والثالث من أعمارهم، تقوم بعملية تمرير المكالمات الداخلية والدولية، وضُبط بحوزتهم أجهزة تليفونات وكمبيوترات تُستخدم في عمليات تمرير المكالمات.
 
وأكد المقدم "القرشي" أنه تم التحفظ على المتهمين، ولا تزال التحقيقات جارية معهم لكشف مواقع أخرى تمهيداً لإحالتهم للجهات المختصة.
 

اعلان
الإطاحة بعصابة من 21 شخصاً لتمرير مكالمات دولية بالمخالفة بمكة
سبق
فهد المنجومي- سبق- مكة المكرمة: أطاحت شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة بوكرين داخلهما عصابة تقوم بتمرير المكالمات الدولية ومخالفة أنظمة الاتصالات، وتم ضبط 21 شخصاً، جميعهم من الجنسيتين البرماوية والبنجلاديشية، ويتزعمهم خمسة جناة.
 
وقام الجناة بتجهيز عدد من المنازل بحي المسفلة، ووضعوا 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وقاموا بتمديد أسلاك لتنفيذ مخططهم الإجرامي.
 
وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، فقد توافرت معلومات بحث وتحرٍّ لدى شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة، عن نشاط العصابة الإجرامي، واتخاذهم عدداً من المنازل بحي المسفلة لتنفيذ مخططهم في تمرير المكالمات الدولية، برسوم يتحصلون عليها بطرق غير شرعية، بالمخالفة لأنظمة الاتصالات.
 
ووجّه مدير التحريات والبحث الجنائي المقدم فيصل القرني بسرعة القبض على العصابة، وتم إعداد كمين من قِبل رجال الأمن بالبحث الجنائي، وجرى مداهمة المنازل بوقت زمني واحد، وإلقاء القبض على أفراد العصابة، واتضح أن 14 شخصاً من المقبوض عليهم بدون إقامات، وعدد 5 من الجناة هم من جهّز هذه المنازل، وجرى إحالة المخالفين للأنظمة لمركز الإيواء بالشميسي لاتخاذ الإجراءات ضدهم قبل ترحيلهم، وإحالة الخمسة المتزعمين للعصابة لمركز شرطة أجياد. وقد عُثر بالمنازل التي استغلوها على 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وأسلاك لتنفيذ تمرير المكالمات ومخططهم الإجرامي. فيما لا يزال الجناة رهن التوقيف والتحقيق قبل إحالتهم لجهة الاختصاص والحكم عليهم شرعاً.
 
وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من الإطاحة بعصابة مكونة من خمسة أشخاص من جنسية آسيوية في العقدين الثاني والثالث من أعمارهم، تقوم بعملية تمرير المكالمات الداخلية والدولية، وضُبط بحوزتهم أجهزة تليفونات وكمبيوترات تُستخدم في عمليات تمرير المكالمات.
 
وأكد المقدم "القرشي" أنه تم التحفظ على المتهمين، ولا تزال التحقيقات جارية معهم لكشف مواقع أخرى تمهيداً لإحالتهم للجهات المختصة.
 
31 يناير 2015 - 11 ربيع الآخر 1436
01:48 AM

الإطاحة بعصابة من 21 شخصاً لتمرير مكالمات دولية بالمخالفة بمكة

جهزوا منازل ومدوا الأسلاك لتنفيذ مخططهم الإجرامي بحي المسفلة

A A A
0
26,178

فهد المنجومي- سبق- مكة المكرمة: أطاحت شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة بوكرين داخلهما عصابة تقوم بتمرير المكالمات الدولية ومخالفة أنظمة الاتصالات، وتم ضبط 21 شخصاً، جميعهم من الجنسيتين البرماوية والبنجلاديشية، ويتزعمهم خمسة جناة.
 
وقام الجناة بتجهيز عدد من المنازل بحي المسفلة، ووضعوا 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وقاموا بتمديد أسلاك لتنفيذ مخططهم الإجرامي.
 
وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، فقد توافرت معلومات بحث وتحرٍّ لدى شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة، عن نشاط العصابة الإجرامي، واتخاذهم عدداً من المنازل بحي المسفلة لتنفيذ مخططهم في تمرير المكالمات الدولية، برسوم يتحصلون عليها بطرق غير شرعية، بالمخالفة لأنظمة الاتصالات.
 
ووجّه مدير التحريات والبحث الجنائي المقدم فيصل القرني بسرعة القبض على العصابة، وتم إعداد كمين من قِبل رجال الأمن بالبحث الجنائي، وجرى مداهمة المنازل بوقت زمني واحد، وإلقاء القبض على أفراد العصابة، واتضح أن 14 شخصاً من المقبوض عليهم بدون إقامات، وعدد 5 من الجناة هم من جهّز هذه المنازل، وجرى إحالة المخالفين للأنظمة لمركز الإيواء بالشميسي لاتخاذ الإجراءات ضدهم قبل ترحيلهم، وإحالة الخمسة المتزعمين للعصابة لمركز شرطة أجياد. وقد عُثر بالمنازل التي استغلوها على 59 جهاز تليفون، و11 مودم، و3 أجهزة حاسب، وطابعة تصوير، وأسلاك لتنفيذ تمرير المكالمات ومخططهم الإجرامي. فيما لا يزال الجناة رهن التوقيف والتحقيق قبل إحالتهم لجهة الاختصاص والحكم عليهم شرعاً.
 
وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من الإطاحة بعصابة مكونة من خمسة أشخاص من جنسية آسيوية في العقدين الثاني والثالث من أعمارهم، تقوم بعملية تمرير المكالمات الداخلية والدولية، وضُبط بحوزتهم أجهزة تليفونات وكمبيوترات تُستخدم في عمليات تمرير المكالمات.
 
وأكد المقدم "القرشي" أنه تم التحفظ على المتهمين، ولا تزال التحقيقات جارية معهم لكشف مواقع أخرى تمهيداً لإحالتهم للجهات المختصة.