إيران تنتفض ..هذا ما فعله المحتجون بعد انتشار خبر مقتل اثنين "شاهد"

التظاهرات تتواصل.. حرق للمباني الحكومية وصورة خامنئي تنال نصيبها

تحت عنوان "الموت لخامنئي" قدمت صحيفة " الديلي ميل" البريطانية، تقريرا مصورا عن انتفاضة إيران التي تستمر لليوم الثالث على التوالي، وقد اشتعلت الأحداث عقب مقتل شابين على يد الشرطة في مدينة دورود غربي إيران.

وقالت " الديلي ميل": إنه عقب إنتشار خبر مقتل الشابين، غنى المحتجون " سوف أقتل من يقتل أخي"، فيما أظهرت شرائط الفيديو، قيام المتظاهرين بإشعال النار في مبنى حكومي بمدينة خرم آباد غربي إيراني، وأظهرت فيديوهات أخرى تمزيق صور مرشد إيران علي خامنئي.

وفي العاصمة طهران، هاجم المحتجون مبنى بلدية المدينة، كما تصاعدت الاحتجاجات بين طلبة جامعة طهران، حيث تجمع المئات من الطلاب وضربت الفوضى أنحاء الجامعة.

اعلان
إيران تنتفض ..هذا ما فعله المحتجون بعد انتشار خبر مقتل اثنين "شاهد"
سبق

تحت عنوان "الموت لخامنئي" قدمت صحيفة " الديلي ميل" البريطانية، تقريرا مصورا عن انتفاضة إيران التي تستمر لليوم الثالث على التوالي، وقد اشتعلت الأحداث عقب مقتل شابين على يد الشرطة في مدينة دورود غربي إيران.

وقالت " الديلي ميل": إنه عقب إنتشار خبر مقتل الشابين، غنى المحتجون " سوف أقتل من يقتل أخي"، فيما أظهرت شرائط الفيديو، قيام المتظاهرين بإشعال النار في مبنى حكومي بمدينة خرم آباد غربي إيراني، وأظهرت فيديوهات أخرى تمزيق صور مرشد إيران علي خامنئي.

وفي العاصمة طهران، هاجم المحتجون مبنى بلدية المدينة، كما تصاعدت الاحتجاجات بين طلبة جامعة طهران، حيث تجمع المئات من الطلاب وضربت الفوضى أنحاء الجامعة.

31 ديسمبر 2017 - 13 ربيع الآخر 1439
02:23 PM

إيران تنتفض ..هذا ما فعله المحتجون بعد انتشار خبر مقتل اثنين "شاهد"

التظاهرات تتواصل.. حرق للمباني الحكومية وصورة خامنئي تنال نصيبها

A A A
18
25,965

تحت عنوان "الموت لخامنئي" قدمت صحيفة " الديلي ميل" البريطانية، تقريرا مصورا عن انتفاضة إيران التي تستمر لليوم الثالث على التوالي، وقد اشتعلت الأحداث عقب مقتل شابين على يد الشرطة في مدينة دورود غربي إيران.

وقالت " الديلي ميل": إنه عقب إنتشار خبر مقتل الشابين، غنى المحتجون " سوف أقتل من يقتل أخي"، فيما أظهرت شرائط الفيديو، قيام المتظاهرين بإشعال النار في مبنى حكومي بمدينة خرم آباد غربي إيراني، وأظهرت فيديوهات أخرى تمزيق صور مرشد إيران علي خامنئي.

وفي العاصمة طهران، هاجم المحتجون مبنى بلدية المدينة، كما تصاعدت الاحتجاجات بين طلبة جامعة طهران، حيث تجمع المئات من الطلاب وضربت الفوضى أنحاء الجامعة.