الحكومة اليمنية لمجلس الأمن: الحوثي يعرقل السلام لتنفيذ مشروعه الطائفي

"السعدي" دعا إلى ممارسة الضغوط على الميليشيا لتطبيق اتفاق استوكهولم

أكد مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي، عدم إحراز أي تقدم في تنفيذ اتفاق استوكهولم، بعد مضي أكثر من أربعة أشهر، بسبب تهرب الميليشيات الحوثية من استحقاقات السلام، وممارسة المزيد من التعنت والصلف، للحصول على مكاسب سياسية وعسكرية، وتنفيذ مشروعها السلالي الطائفي.

وأوضح "السعدي"، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة اليوم (الاثنين) حول اليمن، أن الحكومة اليمنية أبدت خلال الفترة الماضية الكثير من المرونة والصبر، وكذلك التحالف العربي، حرصًا على تنفيذ اتفاق استوكهولم الذي جرى التوصل إليه كخطوة إيجابية نحو تحقيق السلام المستدام، المبني على المرجعيات المتفق عليها.

ودعا مندوب اليمن الدائم مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته والحفاظ على مصداقيته وتنفيذ قراراته المتصلة بالحالة في اليمن وممارسة مزيد من الضغط على الميليشيات الحوثية لتنفيذ اتفاق استوكهولم الذي يعد محور الاهتمام وحجر الزاوية في العملية السياسية.


وطالب بتحديد الطرف المعرقل للاتفاق لأن خيار الفشل سيؤدي إلى قتل آمال اليمنيين في تحقيق السلام المستدام وإنهاء الصراع.

اعلان
الحكومة اليمنية لمجلس الأمن: الحوثي يعرقل السلام لتنفيذ مشروعه الطائفي
سبق

أكد مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي، عدم إحراز أي تقدم في تنفيذ اتفاق استوكهولم، بعد مضي أكثر من أربعة أشهر، بسبب تهرب الميليشيات الحوثية من استحقاقات السلام، وممارسة المزيد من التعنت والصلف، للحصول على مكاسب سياسية وعسكرية، وتنفيذ مشروعها السلالي الطائفي.

وأوضح "السعدي"، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة اليوم (الاثنين) حول اليمن، أن الحكومة اليمنية أبدت خلال الفترة الماضية الكثير من المرونة والصبر، وكذلك التحالف العربي، حرصًا على تنفيذ اتفاق استوكهولم الذي جرى التوصل إليه كخطوة إيجابية نحو تحقيق السلام المستدام، المبني على المرجعيات المتفق عليها.

ودعا مندوب اليمن الدائم مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته والحفاظ على مصداقيته وتنفيذ قراراته المتصلة بالحالة في اليمن وممارسة مزيد من الضغط على الميليشيات الحوثية لتنفيذ اتفاق استوكهولم الذي يعد محور الاهتمام وحجر الزاوية في العملية السياسية.


وطالب بتحديد الطرف المعرقل للاتفاق لأن خيار الفشل سيؤدي إلى قتل آمال اليمنيين في تحقيق السلام المستدام وإنهاء الصراع.

15 إبريل 2019 - 10 شعبان 1440
09:37 PM

الحكومة اليمنية لمجلس الأمن: الحوثي يعرقل السلام لتنفيذ مشروعه الطائفي

"السعدي" دعا إلى ممارسة الضغوط على الميليشيا لتطبيق اتفاق استوكهولم

A A A
2
1,583

أكد مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي، عدم إحراز أي تقدم في تنفيذ اتفاق استوكهولم، بعد مضي أكثر من أربعة أشهر، بسبب تهرب الميليشيات الحوثية من استحقاقات السلام، وممارسة المزيد من التعنت والصلف، للحصول على مكاسب سياسية وعسكرية، وتنفيذ مشروعها السلالي الطائفي.

وأوضح "السعدي"، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة اليوم (الاثنين) حول اليمن، أن الحكومة اليمنية أبدت خلال الفترة الماضية الكثير من المرونة والصبر، وكذلك التحالف العربي، حرصًا على تنفيذ اتفاق استوكهولم الذي جرى التوصل إليه كخطوة إيجابية نحو تحقيق السلام المستدام، المبني على المرجعيات المتفق عليها.

ودعا مندوب اليمن الدائم مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته والحفاظ على مصداقيته وتنفيذ قراراته المتصلة بالحالة في اليمن وممارسة مزيد من الضغط على الميليشيات الحوثية لتنفيذ اتفاق استوكهولم الذي يعد محور الاهتمام وحجر الزاوية في العملية السياسية.


وطالب بتحديد الطرف المعرقل للاتفاق لأن خيار الفشل سيؤدي إلى قتل آمال اليمنيين في تحقيق السلام المستدام وإنهاء الصراع.