"الصقير" يتفقد مجمع صالات الحج والعمرة بمطار عبدالعزيز الدولي

وصول أول رحلة من باكستان تحمل 300 من ضيوف الرحمن

سبق- جدة: اطلع نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني د.فيصل بن حمد الصقير، على الخطة التشغيلية لموسم حج هذا العام 1435هـ وتفقد التجهيزات والاستعدادات في مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي.
 
وقام "الصقير" بجولة، صباح اليوم، في مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار، بالتزامن مع وصول أول رحلة حج قادمة من إسلام أباد عبر طيران "ناس" تحمل على متنها 300 حاج.
 
واستمع نائب رئس الهيئة إلى شرح واف ألقاه مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بالإنابة سمير ميرة بخصوص استعدادات المطار والجهات الحكومية العاملة بالمجمع لمرحلة قدوم الحجاج وكيفية إنهاء إجراءاتهم بأسرع وقت عبر الكاونترات المعدة لذلك.
 
ويبلغ عدد الكاونترات 142 للجوازات و158 لإنهاء إجراءات السفر و120 لوزارة الحج و240 لمكتب الوكلاء الموحد.
 
وشاهد ما يحويه مجمع صالات الحج والعمرة من تجهيزات، حيث يتضمن 16 نقطة تشغيلية للجمارك وعشرة سيور للحقائب و90 موقفاً للحافلات و40 موقعا عبارة عن مصليات بمناطق الانتظار، بينما تتسع ساحة وقوف الطائرات رقم 6 ورقم 7 لعدد 47 طائرة في وقت واحد.
 
جدير بالذكر أن مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي يتميز عن غيره من المطارات الأخرى بتجهيز كامل مرافقه في وضعية القدوم فقط ابتداء من غرة ذي القعدة وحتى السادس من شهر ذي الحجة ثم يعاد تجهيزه مرة أخرى في وضعية المغادرة فقط بكامل مرافقه ابتداء من 14 ذي الحجة إلى 15 محرم.
 
وتصل الطاقة الاستيعابية لمجمع صالات الحج والعمرة في أوقات الذروة إلى 3800 حاج في الساعة خلال مرحلة القدوم و3500 حاج في الساعة في مرحلة المغادرة.
 
وسيستقبل مجمع صالات الحج والعمرة، اليوم الأربعاء، 20 رحلة ويستقبل يوم غد الخميس 27 رحلة ما بين "مجدولة ومنتظمة"، وسيزداد عدد الرحلات تصاعدياً إلى أن تصل إلى مرحلة الذروة بمعدل ست رحلات في الساعة بإجمالي 144 رحلة خلال الـ 24ساعة يومياً خلال مرحلة القدوم فقط.
 
من جهة أخرى، استقبل مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، صباح اليوم، أولى رحلات الحج لهذا العام والتي كانت قادمة من كلكتا وعلى متنها 200 حاج.
 
وكانت إدارة المطار وكافة الأجهزة الحكومية العاملة في المطار قد أنهت، منذ وقت مبكر، كافة الترتيبات والاستعدادات اللازمة لتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام وإنهاء إجراءاتهم بكل يسر وسهولة.
 
 
 

اعلان
"الصقير" يتفقد مجمع صالات الحج والعمرة بمطار عبدالعزيز الدولي
سبق
سبق- جدة: اطلع نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني د.فيصل بن حمد الصقير، على الخطة التشغيلية لموسم حج هذا العام 1435هـ وتفقد التجهيزات والاستعدادات في مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي.
 
وقام "الصقير" بجولة، صباح اليوم، في مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار، بالتزامن مع وصول أول رحلة حج قادمة من إسلام أباد عبر طيران "ناس" تحمل على متنها 300 حاج.
 
واستمع نائب رئس الهيئة إلى شرح واف ألقاه مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بالإنابة سمير ميرة بخصوص استعدادات المطار والجهات الحكومية العاملة بالمجمع لمرحلة قدوم الحجاج وكيفية إنهاء إجراءاتهم بأسرع وقت عبر الكاونترات المعدة لذلك.
 
ويبلغ عدد الكاونترات 142 للجوازات و158 لإنهاء إجراءات السفر و120 لوزارة الحج و240 لمكتب الوكلاء الموحد.
 
وشاهد ما يحويه مجمع صالات الحج والعمرة من تجهيزات، حيث يتضمن 16 نقطة تشغيلية للجمارك وعشرة سيور للحقائب و90 موقفاً للحافلات و40 موقعا عبارة عن مصليات بمناطق الانتظار، بينما تتسع ساحة وقوف الطائرات رقم 6 ورقم 7 لعدد 47 طائرة في وقت واحد.
 
جدير بالذكر أن مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي يتميز عن غيره من المطارات الأخرى بتجهيز كامل مرافقه في وضعية القدوم فقط ابتداء من غرة ذي القعدة وحتى السادس من شهر ذي الحجة ثم يعاد تجهيزه مرة أخرى في وضعية المغادرة فقط بكامل مرافقه ابتداء من 14 ذي الحجة إلى 15 محرم.
 
وتصل الطاقة الاستيعابية لمجمع صالات الحج والعمرة في أوقات الذروة إلى 3800 حاج في الساعة خلال مرحلة القدوم و3500 حاج في الساعة في مرحلة المغادرة.
 
وسيستقبل مجمع صالات الحج والعمرة، اليوم الأربعاء، 20 رحلة ويستقبل يوم غد الخميس 27 رحلة ما بين "مجدولة ومنتظمة"، وسيزداد عدد الرحلات تصاعدياً إلى أن تصل إلى مرحلة الذروة بمعدل ست رحلات في الساعة بإجمالي 144 رحلة خلال الـ 24ساعة يومياً خلال مرحلة القدوم فقط.
 
من جهة أخرى، استقبل مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، صباح اليوم، أولى رحلات الحج لهذا العام والتي كانت قادمة من كلكتا وعلى متنها 200 حاج.
 
وكانت إدارة المطار وكافة الأجهزة الحكومية العاملة في المطار قد أنهت، منذ وقت مبكر، كافة الترتيبات والاستعدادات اللازمة لتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام وإنهاء إجراءاتهم بكل يسر وسهولة.
 
 
 
27 أغسطس 2014 - 1 ذو القعدة 1435
08:45 PM

وصول أول رحلة من باكستان تحمل 300 من ضيوف الرحمن

"الصقير" يتفقد مجمع صالات الحج والعمرة بمطار عبدالعزيز الدولي

A A A
0
468

سبق- جدة: اطلع نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني د.فيصل بن حمد الصقير، على الخطة التشغيلية لموسم حج هذا العام 1435هـ وتفقد التجهيزات والاستعدادات في مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي.
 
وقام "الصقير" بجولة، صباح اليوم، في مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار، بالتزامن مع وصول أول رحلة حج قادمة من إسلام أباد عبر طيران "ناس" تحمل على متنها 300 حاج.
 
واستمع نائب رئس الهيئة إلى شرح واف ألقاه مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي بالإنابة سمير ميرة بخصوص استعدادات المطار والجهات الحكومية العاملة بالمجمع لمرحلة قدوم الحجاج وكيفية إنهاء إجراءاتهم بأسرع وقت عبر الكاونترات المعدة لذلك.
 
ويبلغ عدد الكاونترات 142 للجوازات و158 لإنهاء إجراءات السفر و120 لوزارة الحج و240 لمكتب الوكلاء الموحد.
 
وشاهد ما يحويه مجمع صالات الحج والعمرة من تجهيزات، حيث يتضمن 16 نقطة تشغيلية للجمارك وعشرة سيور للحقائب و90 موقفاً للحافلات و40 موقعا عبارة عن مصليات بمناطق الانتظار، بينما تتسع ساحة وقوف الطائرات رقم 6 ورقم 7 لعدد 47 طائرة في وقت واحد.
 
جدير بالذكر أن مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي يتميز عن غيره من المطارات الأخرى بتجهيز كامل مرافقه في وضعية القدوم فقط ابتداء من غرة ذي القعدة وحتى السادس من شهر ذي الحجة ثم يعاد تجهيزه مرة أخرى في وضعية المغادرة فقط بكامل مرافقه ابتداء من 14 ذي الحجة إلى 15 محرم.
 
وتصل الطاقة الاستيعابية لمجمع صالات الحج والعمرة في أوقات الذروة إلى 3800 حاج في الساعة خلال مرحلة القدوم و3500 حاج في الساعة في مرحلة المغادرة.
 
وسيستقبل مجمع صالات الحج والعمرة، اليوم الأربعاء، 20 رحلة ويستقبل يوم غد الخميس 27 رحلة ما بين "مجدولة ومنتظمة"، وسيزداد عدد الرحلات تصاعدياً إلى أن تصل إلى مرحلة الذروة بمعدل ست رحلات في الساعة بإجمالي 144 رحلة خلال الـ 24ساعة يومياً خلال مرحلة القدوم فقط.
 
من جهة أخرى، استقبل مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، صباح اليوم، أولى رحلات الحج لهذا العام والتي كانت قادمة من كلكتا وعلى متنها 200 حاج.
 
وكانت إدارة المطار وكافة الأجهزة الحكومية العاملة في المطار قد أنهت، منذ وقت مبكر، كافة الترتيبات والاستعدادات اللازمة لتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام وإنهاء إجراءاتهم بكل يسر وسهولة.