الإطاحة باثنين ينشلان المعتمرين بدورات المياه بحيلة "الرائحة الكريهة"

يرشّان مادة بنّية اللون على ضحاياهما ثم يدّعيان مساعدتهم في غسلها

أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: أكد الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة العقيد الدكتور عاطي بن عطية القرشي أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من ضبط شخصين من جنسية آسيوية في العقد الرابع من عمرهما، تورطا في نشل المعتمرين.
 
وتابع "القرشي": عند ضبط المتهمين وُجد بحوزتهما مبالغ مالية من عملات مختلفة، كما تم تحريز المضبوطات والتحفظ عليهما؛ لإكمال اللازم؛ تمهيداً لإحالتهما للجهة المختصة.
 
وتفصيلاً، تمكن رجال البحث والتحري بشرطة العاصمة المقدسة من القبض على شخصين آسيويين يقومان بسرقة المعتمرين من خلال رش مادة بنية اللون على أحرام المعتمر دون أن يشعر، وإبلاغه من قبلهما باتساخ ملابسه وعدم جواز العمرة بها، وأنهما سيقومان بمساعدته وغسلها، حيث يذهبان به إلى دورة المياه؛ لمساعدته بغسلها، ومن ثم يقومان بسرقة ما معه من مبالغ مالية.
 
وكانت قد صدرت توجيهات مدير شرطة العاصمة المقدسة العميد سعيد سالم القرني لرجال البحث والتحري الجنائي بمتابعة الجناة والقبض عليهم.
 
وتم على الفور تشكيل فريق بمتابعة ميدانية من مدير الشعبة المقدم فيصل القرني للإطاحة بالجناة بعد أخذ معلومات عنهم، وتمكن رجال البحث رغم شُح المعلومات من رسم صورة للجانيين، وانتشار رجال البحث في الأماكن المتوقع وجود الجانيين فيها، حيث تمكنوا من رصدهما بعد أن قاما بتكرار نفس الأسلوب مع شخص باكستاني في الستينات من العمر، ورش المادة عليه والذهاب به إلى إحدى دورات المياه، وقيام أحدهما بغسل ملابسه والآخر بنشله، وتمكن رجال البحث من رصدهما والقبض عليهما، وبتفتيشهما عُثر بحوزتهما على المادة المستخدمة وعدد 11 جوالاً ومبلغ 23 ألف ريال سعودي، و2300 يورو، بالإضافة لعملات مختلفة من الدولار السنغافوري والدرهم الإماراتي والروبية الباكستانية والأفغانية والهندية تقدر مجموعها بـ 18 ألف ريال، وسُلمت الحالة لمركز أجياد.
 

اعلان
الإطاحة باثنين ينشلان المعتمرين بدورات المياه بحيلة "الرائحة الكريهة"
سبق
أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: أكد الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة العقيد الدكتور عاطي بن عطية القرشي أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من ضبط شخصين من جنسية آسيوية في العقد الرابع من عمرهما، تورطا في نشل المعتمرين.
 
وتابع "القرشي": عند ضبط المتهمين وُجد بحوزتهما مبالغ مالية من عملات مختلفة، كما تم تحريز المضبوطات والتحفظ عليهما؛ لإكمال اللازم؛ تمهيداً لإحالتهما للجهة المختصة.
 
وتفصيلاً، تمكن رجال البحث والتحري بشرطة العاصمة المقدسة من القبض على شخصين آسيويين يقومان بسرقة المعتمرين من خلال رش مادة بنية اللون على أحرام المعتمر دون أن يشعر، وإبلاغه من قبلهما باتساخ ملابسه وعدم جواز العمرة بها، وأنهما سيقومان بمساعدته وغسلها، حيث يذهبان به إلى دورة المياه؛ لمساعدته بغسلها، ومن ثم يقومان بسرقة ما معه من مبالغ مالية.
 
وكانت قد صدرت توجيهات مدير شرطة العاصمة المقدسة العميد سعيد سالم القرني لرجال البحث والتحري الجنائي بمتابعة الجناة والقبض عليهم.
 
وتم على الفور تشكيل فريق بمتابعة ميدانية من مدير الشعبة المقدم فيصل القرني للإطاحة بالجناة بعد أخذ معلومات عنهم، وتمكن رجال البحث رغم شُح المعلومات من رسم صورة للجانيين، وانتشار رجال البحث في الأماكن المتوقع وجود الجانيين فيها، حيث تمكنوا من رصدهما بعد أن قاما بتكرار نفس الأسلوب مع شخص باكستاني في الستينات من العمر، ورش المادة عليه والذهاب به إلى إحدى دورات المياه، وقيام أحدهما بغسل ملابسه والآخر بنشله، وتمكن رجال البحث من رصدهما والقبض عليهما، وبتفتيشهما عُثر بحوزتهما على المادة المستخدمة وعدد 11 جوالاً ومبلغ 23 ألف ريال سعودي، و2300 يورو، بالإضافة لعملات مختلفة من الدولار السنغافوري والدرهم الإماراتي والروبية الباكستانية والأفغانية والهندية تقدر مجموعها بـ 18 ألف ريال، وسُلمت الحالة لمركز أجياد.
 
29 يونيو 2015 - 12 رمضان 1436
01:12 PM

الإطاحة باثنين ينشلان المعتمرين بدورات المياه بحيلة "الرائحة الكريهة"

يرشّان مادة بنّية اللون على ضحاياهما ثم يدّعيان مساعدتهم في غسلها

A A A
0
44,784

أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: أكد الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة العقيد الدكتور عاطي بن عطية القرشي أن شعبة التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة تمكنت من ضبط شخصين من جنسية آسيوية في العقد الرابع من عمرهما، تورطا في نشل المعتمرين.
 
وتابع "القرشي": عند ضبط المتهمين وُجد بحوزتهما مبالغ مالية من عملات مختلفة، كما تم تحريز المضبوطات والتحفظ عليهما؛ لإكمال اللازم؛ تمهيداً لإحالتهما للجهة المختصة.
 
وتفصيلاً، تمكن رجال البحث والتحري بشرطة العاصمة المقدسة من القبض على شخصين آسيويين يقومان بسرقة المعتمرين من خلال رش مادة بنية اللون على أحرام المعتمر دون أن يشعر، وإبلاغه من قبلهما باتساخ ملابسه وعدم جواز العمرة بها، وأنهما سيقومان بمساعدته وغسلها، حيث يذهبان به إلى دورة المياه؛ لمساعدته بغسلها، ومن ثم يقومان بسرقة ما معه من مبالغ مالية.
 
وكانت قد صدرت توجيهات مدير شرطة العاصمة المقدسة العميد سعيد سالم القرني لرجال البحث والتحري الجنائي بمتابعة الجناة والقبض عليهم.
 
وتم على الفور تشكيل فريق بمتابعة ميدانية من مدير الشعبة المقدم فيصل القرني للإطاحة بالجناة بعد أخذ معلومات عنهم، وتمكن رجال البحث رغم شُح المعلومات من رسم صورة للجانيين، وانتشار رجال البحث في الأماكن المتوقع وجود الجانيين فيها، حيث تمكنوا من رصدهما بعد أن قاما بتكرار نفس الأسلوب مع شخص باكستاني في الستينات من العمر، ورش المادة عليه والذهاب به إلى إحدى دورات المياه، وقيام أحدهما بغسل ملابسه والآخر بنشله، وتمكن رجال البحث من رصدهما والقبض عليهما، وبتفتيشهما عُثر بحوزتهما على المادة المستخدمة وعدد 11 جوالاً ومبلغ 23 ألف ريال سعودي، و2300 يورو، بالإضافة لعملات مختلفة من الدولار السنغافوري والدرهم الإماراتي والروبية الباكستانية والأفغانية والهندية تقدر مجموعها بـ 18 ألف ريال، وسُلمت الحالة لمركز أجياد.