إسرائيل تهدد بتدمير قواعد لحزب الله يقطنها مدنيون

سبق- متابعة: اتهمت إسرائيل جماعة "حزب الله" اللبنانية، أمس الأربعاء، بإقامة "آلاف" القواعد في مبان سكنية، وقالت: إنها ستدمر هذه القواعد في أي صراع في المستقبل، حتى لو كان ذلك على حساب أرواح المدنيين.
 
وجاء هذا التهديد الصريح على غير العادة، على لسان قائد القوات الجوية، الميجر جنرال عمير إيشيل، إذ يمثل فيما يبدو حلقة في مساعي المسؤولين الإسرائيليين؛ لتهيئة الرأي العام العالمي لوقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين، في أي مواجهة جديدة مع "حزب الله" في لبنان.
 
وتقول إسرائيل: إن إيران وسوريا أرسلتا صواريخ مطورة إلى حزب الله، الذي خاض حرباً مع الجيش الإسرائيلي عام 2006 في لبنان.
 
وقال "إيشيل" في كلمة: "سيتعين علينا التعامل بقوة مع الآلاف من قواعد حزب الله التي تهدد دولة إسرائيل، ومناطقها الداخلية أساساً"، مشيراً إلى أن بيروت، وسهل البقاع، وجنوب لبنان، من بين المواقع التي تضم هذه القواعد.
 
وزعم مسؤولون إسرائيليون آخرون أن: "حزب الله" يستخدم منازل المدنيين اللبنانيين قواعد لإطلاق الصواريخ، أو مخابئ لإطلاق النار.
 
وقال "إيشيل": إن مقاتلي "حزب الله" يحتفظون في بعض الأحيان بطوابق كاملة في المباني السكنية مغلقة، وجاهزة للاستخدام في القتال.
 
وتابع: "هذا هو المكان الذي ستدور فيه الحرب. هذا هو المكان الذي سيكون علينا أن نقاتل فيه لوقف "حزب الله"، والانتصار عليه. من يبقى في هذه القواعد سيصاب، وسيعرض حياته للخطر. ومن يخرج منها سينجو بحياته".

اعلان
إسرائيل تهدد بتدمير قواعد لحزب الله يقطنها مدنيون
سبق
سبق- متابعة: اتهمت إسرائيل جماعة "حزب الله" اللبنانية، أمس الأربعاء، بإقامة "آلاف" القواعد في مبان سكنية، وقالت: إنها ستدمر هذه القواعد في أي صراع في المستقبل، حتى لو كان ذلك على حساب أرواح المدنيين.
 
وجاء هذا التهديد الصريح على غير العادة، على لسان قائد القوات الجوية، الميجر جنرال عمير إيشيل، إذ يمثل فيما يبدو حلقة في مساعي المسؤولين الإسرائيليين؛ لتهيئة الرأي العام العالمي لوقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين، في أي مواجهة جديدة مع "حزب الله" في لبنان.
 
وتقول إسرائيل: إن إيران وسوريا أرسلتا صواريخ مطورة إلى حزب الله، الذي خاض حرباً مع الجيش الإسرائيلي عام 2006 في لبنان.
 
وقال "إيشيل" في كلمة: "سيتعين علينا التعامل بقوة مع الآلاف من قواعد حزب الله التي تهدد دولة إسرائيل، ومناطقها الداخلية أساساً"، مشيراً إلى أن بيروت، وسهل البقاع، وجنوب لبنان، من بين المواقع التي تضم هذه القواعد.
 
وزعم مسؤولون إسرائيليون آخرون أن: "حزب الله" يستخدم منازل المدنيين اللبنانيين قواعد لإطلاق الصواريخ، أو مخابئ لإطلاق النار.
 
وقال "إيشيل": إن مقاتلي "حزب الله" يحتفظون في بعض الأحيان بطوابق كاملة في المباني السكنية مغلقة، وجاهزة للاستخدام في القتال.
 
وتابع: "هذا هو المكان الذي ستدور فيه الحرب. هذا هو المكان الذي سيكون علينا أن نقاتل فيه لوقف "حزب الله"، والانتصار عليه. من يبقى في هذه القواعد سيصاب، وسيعرض حياته للخطر. ومن يخرج منها سينجو بحياته".
30 يناير 2014 - 29 ربيع الأول 1435
09:47 AM

إسرائيل تهدد بتدمير قواعد لحزب الله يقطنها مدنيون

A A A
0
5,653

سبق- متابعة: اتهمت إسرائيل جماعة "حزب الله" اللبنانية، أمس الأربعاء، بإقامة "آلاف" القواعد في مبان سكنية، وقالت: إنها ستدمر هذه القواعد في أي صراع في المستقبل، حتى لو كان ذلك على حساب أرواح المدنيين.
 
وجاء هذا التهديد الصريح على غير العادة، على لسان قائد القوات الجوية، الميجر جنرال عمير إيشيل، إذ يمثل فيما يبدو حلقة في مساعي المسؤولين الإسرائيليين؛ لتهيئة الرأي العام العالمي لوقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين، في أي مواجهة جديدة مع "حزب الله" في لبنان.
 
وتقول إسرائيل: إن إيران وسوريا أرسلتا صواريخ مطورة إلى حزب الله، الذي خاض حرباً مع الجيش الإسرائيلي عام 2006 في لبنان.
 
وقال "إيشيل" في كلمة: "سيتعين علينا التعامل بقوة مع الآلاف من قواعد حزب الله التي تهدد دولة إسرائيل، ومناطقها الداخلية أساساً"، مشيراً إلى أن بيروت، وسهل البقاع، وجنوب لبنان، من بين المواقع التي تضم هذه القواعد.
 
وزعم مسؤولون إسرائيليون آخرون أن: "حزب الله" يستخدم منازل المدنيين اللبنانيين قواعد لإطلاق الصواريخ، أو مخابئ لإطلاق النار.
 
وقال "إيشيل": إن مقاتلي "حزب الله" يحتفظون في بعض الأحيان بطوابق كاملة في المباني السكنية مغلقة، وجاهزة للاستخدام في القتال.
 
وتابع: "هذا هو المكان الذي ستدور فيه الحرب. هذا هو المكان الذي سيكون علينا أن نقاتل فيه لوقف "حزب الله"، والانتصار عليه. من يبقى في هذه القواعد سيصاب، وسيعرض حياته للخطر. ومن يخرج منها سينجو بحياته".