بالصور.. "آل مشتح قحطان" يعفون عن شاب"ناهس شهران" لوجه الله

بعد أن حكم لهم المشايخ بمبلغ 100 ألف ريال

محمد بن حطمان- سبق- عسير: أنهت مجموعة من مشايخ وأعيان القبائل، صباح اليوم، خلافاً بين قبيلتي "ناهس" من شهران و "آل مشتح" من عبيدة قحطان، في مركز العرقين بمنطقة عسير، وسط حضور أمني.
 
وتعود تفاصيل القضية إلى أكثر من ثلاثة أشهر، عندما أصيب أحد شباب قبيلة آل مشتح بطعنات من أحد شباب قبيلة ناهس، أدخل على أثرها المستشفى، فيما أودع الجاني السجن.
 
ومنذ ذلك الحين برز دور المشايخ حرصاً منهم على إنهاء الخلاف، وبعد قبول أهل الدم الصلح، حدد مجلس الصلح اليوم السبت في مركز العرقين بمنطقة عسير.
 
وفي تمام الساعة السابعة صباحاً أقبل أهالي وأعيان القبائل يتقدمهم مجموعة من المشايخ، وعند وصولهم تقدم المشايخ مثنين على قبيلة آل مشتح لقبولهم الصلح.
 
عقب ذلك بدأت المفاوضات حتى اقتنع آل مشتح بما يحكم به المشايخ الحاضرون، حيث حكموا بمبلغ 100 ألف ريال تدفع لقبيلة آل مشتح.
 
وبعد أن قبل ذوو الجاني الصلح، خرج ذوو المجني عليه ليعلنوا تنازلهم عن دم ابنهم لوجه الله تعالى، محتسبين الأجر عند الله تعالى، وحرصاً منهم على إصلاح ذات البين، وطمعاً في الأجر والمثوبة من الله تعالى، متمنين أن تكون سنة يقتدى بها في مثل هذه القضايا.
 
وبهذا أسدل الستار على الخلاف، ورُفعت الرايات البيضاء لآل مشتح لعفوهم عن الجاني لوجه الله.
 
 
 
 
 

اعلان
بالصور.. "آل مشتح قحطان" يعفون عن شاب"ناهس شهران" لوجه الله
سبق
محمد بن حطمان- سبق- عسير: أنهت مجموعة من مشايخ وأعيان القبائل، صباح اليوم، خلافاً بين قبيلتي "ناهس" من شهران و "آل مشتح" من عبيدة قحطان، في مركز العرقين بمنطقة عسير، وسط حضور أمني.
 
وتعود تفاصيل القضية إلى أكثر من ثلاثة أشهر، عندما أصيب أحد شباب قبيلة آل مشتح بطعنات من أحد شباب قبيلة ناهس، أدخل على أثرها المستشفى، فيما أودع الجاني السجن.
 
ومنذ ذلك الحين برز دور المشايخ حرصاً منهم على إنهاء الخلاف، وبعد قبول أهل الدم الصلح، حدد مجلس الصلح اليوم السبت في مركز العرقين بمنطقة عسير.
 
وفي تمام الساعة السابعة صباحاً أقبل أهالي وأعيان القبائل يتقدمهم مجموعة من المشايخ، وعند وصولهم تقدم المشايخ مثنين على قبيلة آل مشتح لقبولهم الصلح.
 
عقب ذلك بدأت المفاوضات حتى اقتنع آل مشتح بما يحكم به المشايخ الحاضرون، حيث حكموا بمبلغ 100 ألف ريال تدفع لقبيلة آل مشتح.
 
وبعد أن قبل ذوو الجاني الصلح، خرج ذوو المجني عليه ليعلنوا تنازلهم عن دم ابنهم لوجه الله تعالى، محتسبين الأجر عند الله تعالى، وحرصاً منهم على إصلاح ذات البين، وطمعاً في الأجر والمثوبة من الله تعالى، متمنين أن تكون سنة يقتدى بها في مثل هذه القضايا.
 
وبهذا أسدل الستار على الخلاف، ورُفعت الرايات البيضاء لآل مشتح لعفوهم عن الجاني لوجه الله.
 
 
 
 
 
09 أغسطس 2014 - 13 شوّال 1435
06:22 PM

بالصور.. "آل مشتح قحطان" يعفون عن شاب"ناهس شهران" لوجه الله

بعد أن حكم لهم المشايخ بمبلغ 100 ألف ريال

A A A
0
67,091

محمد بن حطمان- سبق- عسير: أنهت مجموعة من مشايخ وأعيان القبائل، صباح اليوم، خلافاً بين قبيلتي "ناهس" من شهران و "آل مشتح" من عبيدة قحطان، في مركز العرقين بمنطقة عسير، وسط حضور أمني.
 
وتعود تفاصيل القضية إلى أكثر من ثلاثة أشهر، عندما أصيب أحد شباب قبيلة آل مشتح بطعنات من أحد شباب قبيلة ناهس، أدخل على أثرها المستشفى، فيما أودع الجاني السجن.
 
ومنذ ذلك الحين برز دور المشايخ حرصاً منهم على إنهاء الخلاف، وبعد قبول أهل الدم الصلح، حدد مجلس الصلح اليوم السبت في مركز العرقين بمنطقة عسير.
 
وفي تمام الساعة السابعة صباحاً أقبل أهالي وأعيان القبائل يتقدمهم مجموعة من المشايخ، وعند وصولهم تقدم المشايخ مثنين على قبيلة آل مشتح لقبولهم الصلح.
 
عقب ذلك بدأت المفاوضات حتى اقتنع آل مشتح بما يحكم به المشايخ الحاضرون، حيث حكموا بمبلغ 100 ألف ريال تدفع لقبيلة آل مشتح.
 
وبعد أن قبل ذوو الجاني الصلح، خرج ذوو المجني عليه ليعلنوا تنازلهم عن دم ابنهم لوجه الله تعالى، محتسبين الأجر عند الله تعالى، وحرصاً منهم على إصلاح ذات البين، وطمعاً في الأجر والمثوبة من الله تعالى، متمنين أن تكون سنة يقتدى بها في مثل هذه القضايا.
 
وبهذا أسدل الستار على الخلاف، ورُفعت الرايات البيضاء لآل مشتح لعفوهم عن الجاني لوجه الله.