"وزارة الاتصالات" تستضيف الحائز جائزة نوبل في الفيزياء في جلسة حوارية

في إطار سعيها لإعداد جيل متميّز يسهم بفاعلية في دعم التحول الرقمي

في إطار سعيها لنقل المعرفة وتطوير المهارات الرقمية للكوادر الوطنية لإعداد جيل متميّز من أبناء وبنات الوطن يُسهم بفاعلية في دعم مسيرة التحول الرقمي، استضافت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، اليوم، شخصيتين علميتين عالميتين تعملان في مجال التقنية والهندسة الكهربائية، في جلستين حواريتين شارك فيهما عددٌ من المختصين والمهتمين، وذلك بمقر الوزارة في الرياض.

العالمان هما البروفيسور شوجي ناكاورا أستاذ علم المواد بجامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا، والحائز جائزة نوبل في الفيزياء لعام 2014م، والبروفيسور بون أوي أستاذ الهندسة الكهربائية في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية والمتخصص في علم الضوئيات، ولديه مئات البحوث العلمية المنشورة في المجلات والمؤتمرات الدولية.

وقدم البروفيسور شوجي ناكاورا، جلسة حوارية قيّمة بعنوان "من الابتكار إلى نوبل.. مسيرة العالم ناكاورا"، استعرض خلالها مسيرته الحافلة بالعطاء والإنجازات في المجال العلمي، وجهوده في اختراع تقنية الــ LED الأزرق، والفائدة العظيمة التي قدمها اختراعه للبشرية، باستخدام المصابيح الزرقاء لتوليد الضوء الأبيض الساطع بطريقة جديدة ومبتكرة أطول عمرًا، وأكثر كفاءةً وتوفيرًا للطاقة، ومحافظةً للبيئة.

فيما قدم البروفيسور بون أوي عرضًا متميّزًا بعنوان "ما بعد الجيل السادس..Beyond 6G"، وجهوده البارزة في مجال تقنيات الاتصالات المرئية والضوئية، وحظيت تلك الجلسات بتفاعل كبير وتجاوب متميّز من المشاركين.

وفي ختام الجلستين، رحب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحة، بالعالمين البروفيسور شوجي ناكاورا، والبروفيسور بون أوي، أثناء استقباله لهما بالوزارة، معربًا عن بالغ شكره وتقديره لحضورهما وتقديمهما لجلستين حواريتين متميزتين ومفيدتين.

وأضاف وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، أن تنظيم مثل تلك الجلسات يأتي في إطار حرص وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، على دعم وتمكين الكوادر الوطنية وتأهيلها لسد احتياجات المستقبل الرقمية، ومواكبة رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى بناء مجتمع رقمي وحكومة رقمية واقتصاد رقمي مزدهر ومستقبل أفضل للمملكة، لبناء نهضة تنموية شاملة تجعل من المملكة أقوى متانةً وأكثر تحديثًا ومواءمة للحياة العصرية، مبينًا أن الوزارة ستعمل على مواصلة تقديم مثل هذه الجلسات، لصناعة مستقبل مبتكر أساسه التقنية.

وجاء تنظيم تلك الجلسات من خلال التعاون الهادف والمثمر بين مركز تميز الإضاءة بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومركز البحوث بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ممثلاً في إدارة الاستشراف المستقبلي بالوزارة.

اعلان
"وزارة الاتصالات" تستضيف الحائز جائزة نوبل في الفيزياء في جلسة حوارية
سبق

في إطار سعيها لنقل المعرفة وتطوير المهارات الرقمية للكوادر الوطنية لإعداد جيل متميّز من أبناء وبنات الوطن يُسهم بفاعلية في دعم مسيرة التحول الرقمي، استضافت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، اليوم، شخصيتين علميتين عالميتين تعملان في مجال التقنية والهندسة الكهربائية، في جلستين حواريتين شارك فيهما عددٌ من المختصين والمهتمين، وذلك بمقر الوزارة في الرياض.

العالمان هما البروفيسور شوجي ناكاورا أستاذ علم المواد بجامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا، والحائز جائزة نوبل في الفيزياء لعام 2014م، والبروفيسور بون أوي أستاذ الهندسة الكهربائية في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية والمتخصص في علم الضوئيات، ولديه مئات البحوث العلمية المنشورة في المجلات والمؤتمرات الدولية.

وقدم البروفيسور شوجي ناكاورا، جلسة حوارية قيّمة بعنوان "من الابتكار إلى نوبل.. مسيرة العالم ناكاورا"، استعرض خلالها مسيرته الحافلة بالعطاء والإنجازات في المجال العلمي، وجهوده في اختراع تقنية الــ LED الأزرق، والفائدة العظيمة التي قدمها اختراعه للبشرية، باستخدام المصابيح الزرقاء لتوليد الضوء الأبيض الساطع بطريقة جديدة ومبتكرة أطول عمرًا، وأكثر كفاءةً وتوفيرًا للطاقة، ومحافظةً للبيئة.

فيما قدم البروفيسور بون أوي عرضًا متميّزًا بعنوان "ما بعد الجيل السادس..Beyond 6G"، وجهوده البارزة في مجال تقنيات الاتصالات المرئية والضوئية، وحظيت تلك الجلسات بتفاعل كبير وتجاوب متميّز من المشاركين.

وفي ختام الجلستين، رحب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحة، بالعالمين البروفيسور شوجي ناكاورا، والبروفيسور بون أوي، أثناء استقباله لهما بالوزارة، معربًا عن بالغ شكره وتقديره لحضورهما وتقديمهما لجلستين حواريتين متميزتين ومفيدتين.

وأضاف وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، أن تنظيم مثل تلك الجلسات يأتي في إطار حرص وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، على دعم وتمكين الكوادر الوطنية وتأهيلها لسد احتياجات المستقبل الرقمية، ومواكبة رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى بناء مجتمع رقمي وحكومة رقمية واقتصاد رقمي مزدهر ومستقبل أفضل للمملكة، لبناء نهضة تنموية شاملة تجعل من المملكة أقوى متانةً وأكثر تحديثًا ومواءمة للحياة العصرية، مبينًا أن الوزارة ستعمل على مواصلة تقديم مثل هذه الجلسات، لصناعة مستقبل مبتكر أساسه التقنية.

وجاء تنظيم تلك الجلسات من خلال التعاون الهادف والمثمر بين مركز تميز الإضاءة بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومركز البحوث بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ممثلاً في إدارة الاستشراف المستقبلي بالوزارة.

15 إبريل 2019 - 10 شعبان 1440
10:52 PM

"وزارة الاتصالات" تستضيف الحائز جائزة نوبل في الفيزياء في جلسة حوارية

في إطار سعيها لإعداد جيل متميّز يسهم بفاعلية في دعم التحول الرقمي

A A A
0
2,829

في إطار سعيها لنقل المعرفة وتطوير المهارات الرقمية للكوادر الوطنية لإعداد جيل متميّز من أبناء وبنات الوطن يُسهم بفاعلية في دعم مسيرة التحول الرقمي، استضافت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، اليوم، شخصيتين علميتين عالميتين تعملان في مجال التقنية والهندسة الكهربائية، في جلستين حواريتين شارك فيهما عددٌ من المختصين والمهتمين، وذلك بمقر الوزارة في الرياض.

العالمان هما البروفيسور شوجي ناكاورا أستاذ علم المواد بجامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا، والحائز جائزة نوبل في الفيزياء لعام 2014م، والبروفيسور بون أوي أستاذ الهندسة الكهربائية في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية والمتخصص في علم الضوئيات، ولديه مئات البحوث العلمية المنشورة في المجلات والمؤتمرات الدولية.

وقدم البروفيسور شوجي ناكاورا، جلسة حوارية قيّمة بعنوان "من الابتكار إلى نوبل.. مسيرة العالم ناكاورا"، استعرض خلالها مسيرته الحافلة بالعطاء والإنجازات في المجال العلمي، وجهوده في اختراع تقنية الــ LED الأزرق، والفائدة العظيمة التي قدمها اختراعه للبشرية، باستخدام المصابيح الزرقاء لتوليد الضوء الأبيض الساطع بطريقة جديدة ومبتكرة أطول عمرًا، وأكثر كفاءةً وتوفيرًا للطاقة، ومحافظةً للبيئة.

فيما قدم البروفيسور بون أوي عرضًا متميّزًا بعنوان "ما بعد الجيل السادس..Beyond 6G"، وجهوده البارزة في مجال تقنيات الاتصالات المرئية والضوئية، وحظيت تلك الجلسات بتفاعل كبير وتجاوب متميّز من المشاركين.

وفي ختام الجلستين، رحب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحة، بالعالمين البروفيسور شوجي ناكاورا، والبروفيسور بون أوي، أثناء استقباله لهما بالوزارة، معربًا عن بالغ شكره وتقديره لحضورهما وتقديمهما لجلستين حواريتين متميزتين ومفيدتين.

وأضاف وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، أن تنظيم مثل تلك الجلسات يأتي في إطار حرص وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، على دعم وتمكين الكوادر الوطنية وتأهيلها لسد احتياجات المستقبل الرقمية، ومواكبة رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى بناء مجتمع رقمي وحكومة رقمية واقتصاد رقمي مزدهر ومستقبل أفضل للمملكة، لبناء نهضة تنموية شاملة تجعل من المملكة أقوى متانةً وأكثر تحديثًا ومواءمة للحياة العصرية، مبينًا أن الوزارة ستعمل على مواصلة تقديم مثل هذه الجلسات، لصناعة مستقبل مبتكر أساسه التقنية.

وجاء تنظيم تلك الجلسات من خلال التعاون الهادف والمثمر بين مركز تميز الإضاءة بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، ومركز البحوث بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ممثلاً في إدارة الاستشراف المستقبلي بالوزارة.