شاهد.. السيول تجرف طريق ربوع العين بأضم وتهدد حياة العابرين

مواطن استأجر معدات لفتح بعض الطرقات.. والنقل تباشر اليوم

لم تتحمل عبارة تصريف السيول بأحد الطرقات بمركز ربوع العين بمحافظة أضم التابعة لمنطقة مكة المكرمة، تدفق مياه السيول الجارفة مما تسبب في اختراق السيل للطريق العام وفتح عبارة أخرى، وسط مخاوف من حدوث انهيار يهدد الأرواح.

وتسببت السيول في إغلاق طريق رصنة الرابط بين مركز ربوع العين وقرية "المتن"، مما دفع بأحد المواطنين أمس الخميس إلى استئجار إحدى المعدات على حسابه الخاص من أجل فتح الطريق، في ظل غياب الجهات المعنية.

وكانت سيول وادي "أبو مدر" قد جرفت الطريق العام الرابط مركز ربوع العين بمحافظتي أضم والليث، وخلفت أضراراً كبيرة بعد أن أغلقته أمام المارة، حيث لم تتسع العبارات المخصصة لجريان السيول بسبب ضيقها وصغر حجمها؛ بعدما أنشأتها الشركة المنفذة للطريق.

وقد باشرت بعض معدات وزارة النقل، صباح اليوم، أعمالها في الطريق لإصلاح ما خلفته السيول وصيانة الطريق وفتحه للمواطنين.

اعلان
شاهد.. السيول تجرف طريق ربوع العين بأضم وتهدد حياة العابرين
سبق

لم تتحمل عبارة تصريف السيول بأحد الطرقات بمركز ربوع العين بمحافظة أضم التابعة لمنطقة مكة المكرمة، تدفق مياه السيول الجارفة مما تسبب في اختراق السيل للطريق العام وفتح عبارة أخرى، وسط مخاوف من حدوث انهيار يهدد الأرواح.

وتسببت السيول في إغلاق طريق رصنة الرابط بين مركز ربوع العين وقرية "المتن"، مما دفع بأحد المواطنين أمس الخميس إلى استئجار إحدى المعدات على حسابه الخاص من أجل فتح الطريق، في ظل غياب الجهات المعنية.

وكانت سيول وادي "أبو مدر" قد جرفت الطريق العام الرابط مركز ربوع العين بمحافظتي أضم والليث، وخلفت أضراراً كبيرة بعد أن أغلقته أمام المارة، حيث لم تتسع العبارات المخصصة لجريان السيول بسبب ضيقها وصغر حجمها؛ بعدما أنشأتها الشركة المنفذة للطريق.

وقد باشرت بعض معدات وزارة النقل، صباح اليوم، أعمالها في الطريق لإصلاح ما خلفته السيول وصيانة الطريق وفتحه للمواطنين.

26 أكتوبر 2018 - 17 صفر 1440
03:46 PM

شاهد.. السيول تجرف طريق ربوع العين بأضم وتهدد حياة العابرين

مواطن استأجر معدات لفتح بعض الطرقات.. والنقل تباشر اليوم

A A A
7
10,185

لم تتحمل عبارة تصريف السيول بأحد الطرقات بمركز ربوع العين بمحافظة أضم التابعة لمنطقة مكة المكرمة، تدفق مياه السيول الجارفة مما تسبب في اختراق السيل للطريق العام وفتح عبارة أخرى، وسط مخاوف من حدوث انهيار يهدد الأرواح.

وتسببت السيول في إغلاق طريق رصنة الرابط بين مركز ربوع العين وقرية "المتن"، مما دفع بأحد المواطنين أمس الخميس إلى استئجار إحدى المعدات على حسابه الخاص من أجل فتح الطريق، في ظل غياب الجهات المعنية.

وكانت سيول وادي "أبو مدر" قد جرفت الطريق العام الرابط مركز ربوع العين بمحافظتي أضم والليث، وخلفت أضراراً كبيرة بعد أن أغلقته أمام المارة، حيث لم تتسع العبارات المخصصة لجريان السيول بسبب ضيقها وصغر حجمها؛ بعدما أنشأتها الشركة المنفذة للطريق.

وقد باشرت بعض معدات وزارة النقل، صباح اليوم، أعمالها في الطريق لإصلاح ما خلفته السيول وصيانة الطريق وفتحه للمواطنين.