300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله بـ"الجمعة الثانية"

امتلأت طاقتها الاستيعابية واستُغلت جميع الأدوار

أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: نجحت الجهات الأمنية بقطاعاتها كافة في تسيير وإدارة أكثر من مليون ومائتي ألف مُصلٍّ، قدموا لأداء صلاة الجمعة لليوم التاسع من شهر رمضان، وامتلأت توسعة الملك عبدالله بكامل أدوارها؛ إذ حضر فيها لأداء الصلاة قرابة 300 ألف مُصلٍّ.
 
وذكر قائد مهمة توسعة الملك عبدالله الشمالية وقائد القوات الخاصة للأمن الدبلوماسي، العميد فهد بن سعود المعمر، لـ"سبق" أن 300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله خلال شهر رمضان الحالي، مشيراً إلى وجود 1100 فرد وضابط يتولون إدارة وتنظيم الحشود بالتوسعة المكونة من ستة أدوار. وأضاف بأنهم تمكنوا - بفضل الله - من إدارة تلك الحشود بكل يُسر وسهولة، ولم تُسجَّل - ولله الحمد - أية إصابات أو تدافع، كما تم تنفيذ خطة إدارة الحشود، وتوجيه المصلين للأدوار العلوية واحداً تلو الآخر، وإغلاق كل دور عند امتلاء الطاقة الاستيعابية له، وتحويل المسار إلى الطابق الذي يليه. وحرصت القوة على منع الافتراش أو الصلاة في الممرات؛ ما سهل عملية دخول وخروج المصلين.
 
 ودعا العميد المعمر المصلين إلى اتباع تعليمات وإرشادات رجال الأمن، والتعاون معهم لتسهيل مهمتهم لأداء مناسكهم، متمنياً لهم السلامة والقبول.
 
 
 
 
 
 

اعلان
300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله بـ"الجمعة الثانية"
سبق
أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: نجحت الجهات الأمنية بقطاعاتها كافة في تسيير وإدارة أكثر من مليون ومائتي ألف مُصلٍّ، قدموا لأداء صلاة الجمعة لليوم التاسع من شهر رمضان، وامتلأت توسعة الملك عبدالله بكامل أدوارها؛ إذ حضر فيها لأداء الصلاة قرابة 300 ألف مُصلٍّ.
 
وذكر قائد مهمة توسعة الملك عبدالله الشمالية وقائد القوات الخاصة للأمن الدبلوماسي، العميد فهد بن سعود المعمر، لـ"سبق" أن 300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله خلال شهر رمضان الحالي، مشيراً إلى وجود 1100 فرد وضابط يتولون إدارة وتنظيم الحشود بالتوسعة المكونة من ستة أدوار. وأضاف بأنهم تمكنوا - بفضل الله - من إدارة تلك الحشود بكل يُسر وسهولة، ولم تُسجَّل - ولله الحمد - أية إصابات أو تدافع، كما تم تنفيذ خطة إدارة الحشود، وتوجيه المصلين للأدوار العلوية واحداً تلو الآخر، وإغلاق كل دور عند امتلاء الطاقة الاستيعابية له، وتحويل المسار إلى الطابق الذي يليه. وحرصت القوة على منع الافتراش أو الصلاة في الممرات؛ ما سهل عملية دخول وخروج المصلين.
 
 ودعا العميد المعمر المصلين إلى اتباع تعليمات وإرشادات رجال الأمن، والتعاون معهم لتسهيل مهمتهم لأداء مناسكهم، متمنياً لهم السلامة والقبول.
 
 
 
 
 
 
28 يونيو 2015 - 11 رمضان 1436
12:07 AM

300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله بـ"الجمعة الثانية"

امتلأت طاقتها الاستيعابية واستُغلت جميع الأدوار

A A A
0
9,972

أحمد الزهراني- سبق- مكة المكرمة: نجحت الجهات الأمنية بقطاعاتها كافة في تسيير وإدارة أكثر من مليون ومائتي ألف مُصلٍّ، قدموا لأداء صلاة الجمعة لليوم التاسع من شهر رمضان، وامتلأت توسعة الملك عبدالله بكامل أدوارها؛ إذ حضر فيها لأداء الصلاة قرابة 300 ألف مُصلٍّ.
 
وذكر قائد مهمة توسعة الملك عبدالله الشمالية وقائد القوات الخاصة للأمن الدبلوماسي، العميد فهد بن سعود المعمر، لـ"سبق" أن 300 ألف مُصلٍّ يستفيدون من توسعة الملك عبدالله خلال شهر رمضان الحالي، مشيراً إلى وجود 1100 فرد وضابط يتولون إدارة وتنظيم الحشود بالتوسعة المكونة من ستة أدوار. وأضاف بأنهم تمكنوا - بفضل الله - من إدارة تلك الحشود بكل يُسر وسهولة، ولم تُسجَّل - ولله الحمد - أية إصابات أو تدافع، كما تم تنفيذ خطة إدارة الحشود، وتوجيه المصلين للأدوار العلوية واحداً تلو الآخر، وإغلاق كل دور عند امتلاء الطاقة الاستيعابية له، وتحويل المسار إلى الطابق الذي يليه. وحرصت القوة على منع الافتراش أو الصلاة في الممرات؛ ما سهل عملية دخول وخروج المصلين.
 
 ودعا العميد المعمر المصلين إلى اتباع تعليمات وإرشادات رجال الأمن، والتعاون معهم لتسهيل مهمتهم لأداء مناسكهم، متمنياً لهم السلامة والقبول.