إيقاف حكم "المباراة الفضيحة" بين تونس وغينيا الاستوائية 6 أشهر

الاتحاد الإفريقي يحذف "سيتشورن" من القائمة الأبرز وينهي مسيرته الدولية

محمد البقمي- سبق- متابعة: أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أمس الثلاثاء، أنه عاقب الحكم راجيندرابارساد سيتشورن من موريشيوس، والذي أدار مباراة دور الثمانية بين تونس وغينيا الاستوائية بالإيقاف ستة أشهر، بعدما ساعدت قراراته المثيرة للجدل البلد المضيف على التأهل للدور قبل النهائي في كأس الأمم على حساب تونس.
 
وأضاف الاتحاد الإفريقي في بيان رسمي له أن اسم "سيتشورن" رُفع كذلك من قائمة أبرز الحكام في القارة وهو ما ينهي عملياً مسيرته الدولية.
 
وعاقب الاتحاد منتخب تونس الذي حاول بعض لاعبيه الاحتكاك بالحكم عقب الهزيمة 1- 2 في دور الثمانية السبت، في باتا بغرامة قدرها 50 ألف دولار، لكن الاتحاد القاري لم يعلن عن أي عقوبات فردية.
 
واحتسب الحكم ركلة جزاء مثيرة للجدل لغينيا الاستوائية في الدقيقة الأخيرة بعد كرة مشتركة بين حمزة المثلوثي وإيفان بولادو، بينما كانت تونس متقدمة 1- 0 وعلى بُعد ثوانٍ من بلوغ الدور قبل النهائي.
 
ونفّذ خافيير بالبوا ركلة الجزاء بنجاح، ثم أحرز الهدف الثاني من ركلة حرة ببراعة في الوقت الإضافي ليمنح غينيا الاستوائية الفوز 2- 1.
 
وأثارت ركلة الجزاء احتجاجات كبيرة وغضباً عارماً في صفوف المنتخب التونسي الذي اتهم حكم اللقاء بمجاملة الفريق صاحب الأرض ومساعدته على انتزاع بطاقة التأهل للمربع الذهبي للمسابقة.

اعلان
إيقاف حكم "المباراة الفضيحة" بين تونس وغينيا الاستوائية 6 أشهر
سبق
محمد البقمي- سبق- متابعة: أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أمس الثلاثاء، أنه عاقب الحكم راجيندرابارساد سيتشورن من موريشيوس، والذي أدار مباراة دور الثمانية بين تونس وغينيا الاستوائية بالإيقاف ستة أشهر، بعدما ساعدت قراراته المثيرة للجدل البلد المضيف على التأهل للدور قبل النهائي في كأس الأمم على حساب تونس.
 
وأضاف الاتحاد الإفريقي في بيان رسمي له أن اسم "سيتشورن" رُفع كذلك من قائمة أبرز الحكام في القارة وهو ما ينهي عملياً مسيرته الدولية.
 
وعاقب الاتحاد منتخب تونس الذي حاول بعض لاعبيه الاحتكاك بالحكم عقب الهزيمة 1- 2 في دور الثمانية السبت، في باتا بغرامة قدرها 50 ألف دولار، لكن الاتحاد القاري لم يعلن عن أي عقوبات فردية.
 
واحتسب الحكم ركلة جزاء مثيرة للجدل لغينيا الاستوائية في الدقيقة الأخيرة بعد كرة مشتركة بين حمزة المثلوثي وإيفان بولادو، بينما كانت تونس متقدمة 1- 0 وعلى بُعد ثوانٍ من بلوغ الدور قبل النهائي.
 
ونفّذ خافيير بالبوا ركلة الجزاء بنجاح، ثم أحرز الهدف الثاني من ركلة حرة ببراعة في الوقت الإضافي ليمنح غينيا الاستوائية الفوز 2- 1.
 
وأثارت ركلة الجزاء احتجاجات كبيرة وغضباً عارماً في صفوف المنتخب التونسي الذي اتهم حكم اللقاء بمجاملة الفريق صاحب الأرض ومساعدته على انتزاع بطاقة التأهل للمربع الذهبي للمسابقة.
04 فبراير 2015 - 15 ربيع الآخر 1436
09:05 AM

إيقاف حكم "المباراة الفضيحة" بين تونس وغينيا الاستوائية 6 أشهر

الاتحاد الإفريقي يحذف "سيتشورن" من القائمة الأبرز وينهي مسيرته الدولية

A A A
0
17,640

محمد البقمي- سبق- متابعة: أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أمس الثلاثاء، أنه عاقب الحكم راجيندرابارساد سيتشورن من موريشيوس، والذي أدار مباراة دور الثمانية بين تونس وغينيا الاستوائية بالإيقاف ستة أشهر، بعدما ساعدت قراراته المثيرة للجدل البلد المضيف على التأهل للدور قبل النهائي في كأس الأمم على حساب تونس.
 
وأضاف الاتحاد الإفريقي في بيان رسمي له أن اسم "سيتشورن" رُفع كذلك من قائمة أبرز الحكام في القارة وهو ما ينهي عملياً مسيرته الدولية.
 
وعاقب الاتحاد منتخب تونس الذي حاول بعض لاعبيه الاحتكاك بالحكم عقب الهزيمة 1- 2 في دور الثمانية السبت، في باتا بغرامة قدرها 50 ألف دولار، لكن الاتحاد القاري لم يعلن عن أي عقوبات فردية.
 
واحتسب الحكم ركلة جزاء مثيرة للجدل لغينيا الاستوائية في الدقيقة الأخيرة بعد كرة مشتركة بين حمزة المثلوثي وإيفان بولادو، بينما كانت تونس متقدمة 1- 0 وعلى بُعد ثوانٍ من بلوغ الدور قبل النهائي.
 
ونفّذ خافيير بالبوا ركلة الجزاء بنجاح، ثم أحرز الهدف الثاني من ركلة حرة ببراعة في الوقت الإضافي ليمنح غينيا الاستوائية الفوز 2- 1.
 
وأثارت ركلة الجزاء احتجاجات كبيرة وغضباً عارماً في صفوف المنتخب التونسي الذي اتهم حكم اللقاء بمجاملة الفريق صاحب الأرض ومساعدته على انتزاع بطاقة التأهل للمربع الذهبي للمسابقة.