48 ساعة تفصل عجلة الحياة الدراسية عن الدوران.. الوزير يشدد والوسم يتمدد

6 ملايين طالب يضخون الحياة بشرايين 35 ألف مدرسة بعد إجازة استمرت 3 أشهر

تدور، الأحد المقبل، عجلة الحياة الدراسية من جديد بعودة أكثر من 6 ملايين طالب وطالبة إلى مقاعدهم الدراسية في 35 ألف مدرسة، وسيكون في استقبالهم على أبوابها أكثر من نصف مليون معلم ومعلمة؛ وذلك بعد إجازة نهاية العام والتي استمرت نحو 3 أشهر.

وبهذه المناسبة دشن ناشطون بموقع "تويتر" وسماً وصل للترند بعنوان ‫#بدايه_عام_دراسي_جديد شاركوا فيه بأكثر من 5 آلاف تغريدة حتى إعداد هذا الخبر.

‫من جهة أخرى، تشهد المكتبات ومحالّ بيع المستلزمات القرطاسية وبيع المراييل المدرسية، وخلال الـ48 ساعة التي تفصلنا عن انطلاق الدراسة توافد أعداد كبيرة من الأسر بصحبة أبنائها وبناتها لشراء مستلزمات المدرسة من حقائب وأقلام ودفاتر واختيار المراييل المناسبة وسط تفاوت في الأسعار.

وكان وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى قد عبر لـ"سبق" عن أمله بأن يكون الجميع مستعداً إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة للعام الدراسي الجديد، متطلعاً إلى دعم جميع أفراد المجتمع لإنجاح خطوات الوزارة لتحقيق بداية متميزة.

وقال الوزير لـ"سبق": "نحن حريصون على أن نبدأ بداية جادة للعام الدراسي الجديد"، وأضاف: "كما لاحظتم عودة الإداريين من فترة مبكرة، وكذلك عودة المعلمين والمعلمات اليوم إلى مدارسهم، وكذلك عودة كل الطاقم الإداري والإشرافي والتعليمي للمدارس قبل أسبوع من الدراسة".

وتابع: "نأمل أن نكون مستعدين إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة، ونتطلع إلى دعم جميع أفراد المجتمع لهذه الخطوات"، مؤكداً أهمية دور الأسرة وأولياء الأمور في إنجاح خطط الوزارة في إنجاح العام الدراسي بدعم وتهيئة أبنائهم.

واختتم قائلاً لـ"سبق": "لا شك أن أولياء الأمور لهم دور كبير في تشجيع أبنائهم وفِي تهيئتهم للدراسة والاستعداد لها، وإن شاء الله يجدون من الوزارة كل دعم ومساندة بإذن الله".

اعلان
48 ساعة تفصل عجلة الحياة الدراسية عن الدوران.. الوزير يشدد والوسم يتمدد
سبق

تدور، الأحد المقبل، عجلة الحياة الدراسية من جديد بعودة أكثر من 6 ملايين طالب وطالبة إلى مقاعدهم الدراسية في 35 ألف مدرسة، وسيكون في استقبالهم على أبوابها أكثر من نصف مليون معلم ومعلمة؛ وذلك بعد إجازة نهاية العام والتي استمرت نحو 3 أشهر.

وبهذه المناسبة دشن ناشطون بموقع "تويتر" وسماً وصل للترند بعنوان ‫#بدايه_عام_دراسي_جديد شاركوا فيه بأكثر من 5 آلاف تغريدة حتى إعداد هذا الخبر.

‫من جهة أخرى، تشهد المكتبات ومحالّ بيع المستلزمات القرطاسية وبيع المراييل المدرسية، وخلال الـ48 ساعة التي تفصلنا عن انطلاق الدراسة توافد أعداد كبيرة من الأسر بصحبة أبنائها وبناتها لشراء مستلزمات المدرسة من حقائب وأقلام ودفاتر واختيار المراييل المناسبة وسط تفاوت في الأسعار.

وكان وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى قد عبر لـ"سبق" عن أمله بأن يكون الجميع مستعداً إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة للعام الدراسي الجديد، متطلعاً إلى دعم جميع أفراد المجتمع لإنجاح خطوات الوزارة لتحقيق بداية متميزة.

وقال الوزير لـ"سبق": "نحن حريصون على أن نبدأ بداية جادة للعام الدراسي الجديد"، وأضاف: "كما لاحظتم عودة الإداريين من فترة مبكرة، وكذلك عودة المعلمين والمعلمات اليوم إلى مدارسهم، وكذلك عودة كل الطاقم الإداري والإشرافي والتعليمي للمدارس قبل أسبوع من الدراسة".

وتابع: "نأمل أن نكون مستعدين إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة، ونتطلع إلى دعم جميع أفراد المجتمع لهذه الخطوات"، مؤكداً أهمية دور الأسرة وأولياء الأمور في إنجاح خطط الوزارة في إنجاح العام الدراسي بدعم وتهيئة أبنائهم.

واختتم قائلاً لـ"سبق": "لا شك أن أولياء الأمور لهم دور كبير في تشجيع أبنائهم وفِي تهيئتهم للدراسة والاستعداد لها، وإن شاء الله يجدون من الوزارة كل دعم ومساندة بإذن الله".

30 أغسطس 2018 - 19 ذو الحجة 1439
01:30 PM

48 ساعة تفصل عجلة الحياة الدراسية عن الدوران.. الوزير يشدد والوسم يتمدد

6 ملايين طالب يضخون الحياة بشرايين 35 ألف مدرسة بعد إجازة استمرت 3 أشهر

A A A
3
11,301

تدور، الأحد المقبل، عجلة الحياة الدراسية من جديد بعودة أكثر من 6 ملايين طالب وطالبة إلى مقاعدهم الدراسية في 35 ألف مدرسة، وسيكون في استقبالهم على أبوابها أكثر من نصف مليون معلم ومعلمة؛ وذلك بعد إجازة نهاية العام والتي استمرت نحو 3 أشهر.

وبهذه المناسبة دشن ناشطون بموقع "تويتر" وسماً وصل للترند بعنوان ‫#بدايه_عام_دراسي_جديد شاركوا فيه بأكثر من 5 آلاف تغريدة حتى إعداد هذا الخبر.

‫من جهة أخرى، تشهد المكتبات ومحالّ بيع المستلزمات القرطاسية وبيع المراييل المدرسية، وخلال الـ48 ساعة التي تفصلنا عن انطلاق الدراسة توافد أعداد كبيرة من الأسر بصحبة أبنائها وبناتها لشراء مستلزمات المدرسة من حقائب وأقلام ودفاتر واختيار المراييل المناسبة وسط تفاوت في الأسعار.

وكان وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى قد عبر لـ"سبق" عن أمله بأن يكون الجميع مستعداً إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة للعام الدراسي الجديد، متطلعاً إلى دعم جميع أفراد المجتمع لإنجاح خطوات الوزارة لتحقيق بداية متميزة.

وقال الوزير لـ"سبق": "نحن حريصون على أن نبدأ بداية جادة للعام الدراسي الجديد"، وأضاف: "كما لاحظتم عودة الإداريين من فترة مبكرة، وكذلك عودة المعلمين والمعلمات اليوم إلى مدارسهم، وكذلك عودة كل الطاقم الإداري والإشرافي والتعليمي للمدارس قبل أسبوع من الدراسة".

وتابع: "نأمل أن نكون مستعدين إن شاء الله لبداية جادة ومنضبطة، ونتطلع إلى دعم جميع أفراد المجتمع لهذه الخطوات"، مؤكداً أهمية دور الأسرة وأولياء الأمور في إنجاح خطط الوزارة في إنجاح العام الدراسي بدعم وتهيئة أبنائهم.

واختتم قائلاً لـ"سبق": "لا شك أن أولياء الأمور لهم دور كبير في تشجيع أبنائهم وفِي تهيئتهم للدراسة والاستعداد لها، وإن شاء الله يجدون من الوزارة كل دعم ومساندة بإذن الله".