السعودية تشارك المجتمع الدولي احتفالات اليوم العالمي للدفاع المدني

"العمرو": 500 فعالية لتنمية الوعي الوقائي بالمخاطر التي تهدّد الوطن

سبق-الرياض: تشارك السعودية، المجتمع الدولي في الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني، الذي يوافق الأول من مارس كل عام، بباقة كبيرة من الفعاليات التي تنظمها المديرية العامة للدفاع المدني في جميع مناطق المملكة تصل إلى 500 فعالية من أجل نشر ثقافة السلامة والتوعية الوقائية ضد كافة الأخطار التي تهدد برامج وخطط التنمية في القطاعات الاقتصادية والخدمية كافة.  
 
وأوضح مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أن خطة فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام تجسّد حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ يحفظه الله ـ على تطوير قدرات الدفاع المدني لأداء مهامه الوطنية والإنسانية في الحفاظ على مكتسبات بلادنا المباركة وسلامة أبنائها والمقيمين فيها, وتقديم الدعم للدول الشقيقة والصديقة في أوقات الكوارث والأزمات.
 
وعبّر "العمرو"، عن الامتنان والتقدير لولي ولي العهد وزير الداخلية رئيس مجلس الدفاع المدني صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز؛ لما يوليه من دعم واهتمام بتطوير وتحديث قدرات الدفاع المدني وتوسيع خدماته لتشمل كل أرجاء المملكة, وتوجيهاته الكريمة بضرورة الاستفادة من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام في تعزيز قدرة الدفاع المدني في الحفاظ على مكتسبات الوطن والمشاريع التنموية، ولاسيما في مجال نشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع السعودي كافة ودعوته لكل إمارات المناطق بالمشاركة في فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة تحقيقاً لشعار اليوم العالمي للدفاع المدني "تنمية مستدامة بلا مخاطر".                                        
 
وأشار إلى أن فعاليات الاحتفال التي تشارك في تنفيذها جميع مديريات وإدارات الدفاع المدني في مناطق المملكة كافة طوال شهر مارس، تشمل أكثر من 500 فعالية متنوعة مثل المعارض التوعوية والمحاضرات التوعوية والندوات وورش العمل والزيارات الميدانية للمؤسسات التعليمية والأكاديمية والمدن الصناعية ومؤسسات القطاع الحكومي والأهلي ودور الرعاية الاجتماعية وبعض المؤسسات الاجتماعية، وأركان التوعية في الأسواق والمراكز التجارية الكبرى في جميع مدن المملكة ومعارض لآليات الدفاع المدني، وعروض فنية تفاعلية للأطفال".
 
وأوضح: "يضاف إلى ذلك باقة من الفعاليات الموجّهة للأوساط النسائية، التي تهدف في مجملها إلى التواصل المباشر مع المواطنين والمقيمين وإيصال الرسائل التوعوية للوقاية من المخاطر كافة عن طريق ضباط الدفاع المدني الذين سيشاركون في الفعاليات كافة، إلى جانب إصدار وتوزيع عدد كبير من المطبوعات التوعوية بمتطلبات السلامة في المنشآت الصناعية والتجارية والخدمية وتنفيذ زيارات لتوعية الطلاب في المدارس والجامعات، وتقديم الهدايا التوعوية التي تحمل إرشادات للوقاية من المخاطر للمشاركين في الفعاليات".   
                                  
وأفاد مدير عام الدفاع المدني، بأن الأنشطة التوعوية ستبث عبر وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدفاع المدني عبر الأجهزة الذكية والتي تقدم المعلومات والإرشادات كافة عن مخالفات اشتراطات السلامة وما قد يترتب عليها من أخطار, ودور الفرد في توخي السلامة وإتباع إجراءات وأنظمة السلامة في أماكن العمل على اختلاف أنشطتها والإبلاغ عن أي مخالفات أو تجاوزات تخل بفاعلية هذه الأنظمة أو تحول دون الاستفادة منها في حالات الطوارئ، لافتاً إلى تخصيص جانب من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني لإيصال الرسائل التوعوية إلى الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصّة.         
 
وعبّر "العمرو"، عن أمله في مشاركة كل وسائل الإعلام في دعم جهود الدفاع المدني ومتابعة فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة لتوسيع نطاق الاستفادة منها، فينشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع كافة، خاتماً بالتعبير عن شكره لأصحاب لأمراء المناطق لدعمهم لفعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام وحرصهم على الاستفادة منها في تنمية الوعي لدى كل أبناء المجتمع باشتراطات السلامة ذات العلاقة بأعمال الدفاع المدني ومسؤوليتهم في الحفاظ عليها والالتزام بها من أجل استدامة خطط وبرامج التنمية ومضاعفة ثمارها.

اعلان
السعودية تشارك المجتمع الدولي احتفالات اليوم العالمي للدفاع المدني
سبق
سبق-الرياض: تشارك السعودية، المجتمع الدولي في الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني، الذي يوافق الأول من مارس كل عام، بباقة كبيرة من الفعاليات التي تنظمها المديرية العامة للدفاع المدني في جميع مناطق المملكة تصل إلى 500 فعالية من أجل نشر ثقافة السلامة والتوعية الوقائية ضد كافة الأخطار التي تهدد برامج وخطط التنمية في القطاعات الاقتصادية والخدمية كافة.  
 
وأوضح مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أن خطة فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام تجسّد حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ يحفظه الله ـ على تطوير قدرات الدفاع المدني لأداء مهامه الوطنية والإنسانية في الحفاظ على مكتسبات بلادنا المباركة وسلامة أبنائها والمقيمين فيها, وتقديم الدعم للدول الشقيقة والصديقة في أوقات الكوارث والأزمات.
 
وعبّر "العمرو"، عن الامتنان والتقدير لولي ولي العهد وزير الداخلية رئيس مجلس الدفاع المدني صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز؛ لما يوليه من دعم واهتمام بتطوير وتحديث قدرات الدفاع المدني وتوسيع خدماته لتشمل كل أرجاء المملكة, وتوجيهاته الكريمة بضرورة الاستفادة من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام في تعزيز قدرة الدفاع المدني في الحفاظ على مكتسبات الوطن والمشاريع التنموية، ولاسيما في مجال نشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع السعودي كافة ودعوته لكل إمارات المناطق بالمشاركة في فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة تحقيقاً لشعار اليوم العالمي للدفاع المدني "تنمية مستدامة بلا مخاطر".                                        
 
وأشار إلى أن فعاليات الاحتفال التي تشارك في تنفيذها جميع مديريات وإدارات الدفاع المدني في مناطق المملكة كافة طوال شهر مارس، تشمل أكثر من 500 فعالية متنوعة مثل المعارض التوعوية والمحاضرات التوعوية والندوات وورش العمل والزيارات الميدانية للمؤسسات التعليمية والأكاديمية والمدن الصناعية ومؤسسات القطاع الحكومي والأهلي ودور الرعاية الاجتماعية وبعض المؤسسات الاجتماعية، وأركان التوعية في الأسواق والمراكز التجارية الكبرى في جميع مدن المملكة ومعارض لآليات الدفاع المدني، وعروض فنية تفاعلية للأطفال".
 
وأوضح: "يضاف إلى ذلك باقة من الفعاليات الموجّهة للأوساط النسائية، التي تهدف في مجملها إلى التواصل المباشر مع المواطنين والمقيمين وإيصال الرسائل التوعوية للوقاية من المخاطر كافة عن طريق ضباط الدفاع المدني الذين سيشاركون في الفعاليات كافة، إلى جانب إصدار وتوزيع عدد كبير من المطبوعات التوعوية بمتطلبات السلامة في المنشآت الصناعية والتجارية والخدمية وتنفيذ زيارات لتوعية الطلاب في المدارس والجامعات، وتقديم الهدايا التوعوية التي تحمل إرشادات للوقاية من المخاطر للمشاركين في الفعاليات".   
                                  
وأفاد مدير عام الدفاع المدني، بأن الأنشطة التوعوية ستبث عبر وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدفاع المدني عبر الأجهزة الذكية والتي تقدم المعلومات والإرشادات كافة عن مخالفات اشتراطات السلامة وما قد يترتب عليها من أخطار, ودور الفرد في توخي السلامة وإتباع إجراءات وأنظمة السلامة في أماكن العمل على اختلاف أنشطتها والإبلاغ عن أي مخالفات أو تجاوزات تخل بفاعلية هذه الأنظمة أو تحول دون الاستفادة منها في حالات الطوارئ، لافتاً إلى تخصيص جانب من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني لإيصال الرسائل التوعوية إلى الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصّة.         
 
وعبّر "العمرو"، عن أمله في مشاركة كل وسائل الإعلام في دعم جهود الدفاع المدني ومتابعة فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة لتوسيع نطاق الاستفادة منها، فينشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع كافة، خاتماً بالتعبير عن شكره لأصحاب لأمراء المناطق لدعمهم لفعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام وحرصهم على الاستفادة منها في تنمية الوعي لدى كل أبناء المجتمع باشتراطات السلامة ذات العلاقة بأعمال الدفاع المدني ومسؤوليتهم في الحفاظ عليها والالتزام بها من أجل استدامة خطط وبرامج التنمية ومضاعفة ثمارها.
28 فبراير 2015 - 9 جمادى الأول 1436
01:42 PM

السعودية تشارك المجتمع الدولي احتفالات اليوم العالمي للدفاع المدني

"العمرو": 500 فعالية لتنمية الوعي الوقائي بالمخاطر التي تهدّد الوطن

A A A
0
4,669

سبق-الرياض: تشارك السعودية، المجتمع الدولي في الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني، الذي يوافق الأول من مارس كل عام، بباقة كبيرة من الفعاليات التي تنظمها المديرية العامة للدفاع المدني في جميع مناطق المملكة تصل إلى 500 فعالية من أجل نشر ثقافة السلامة والتوعية الوقائية ضد كافة الأخطار التي تهدد برامج وخطط التنمية في القطاعات الاقتصادية والخدمية كافة.  
 
وأوضح مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أن خطة فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام تجسّد حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ يحفظه الله ـ على تطوير قدرات الدفاع المدني لأداء مهامه الوطنية والإنسانية في الحفاظ على مكتسبات بلادنا المباركة وسلامة أبنائها والمقيمين فيها, وتقديم الدعم للدول الشقيقة والصديقة في أوقات الكوارث والأزمات.
 
وعبّر "العمرو"، عن الامتنان والتقدير لولي ولي العهد وزير الداخلية رئيس مجلس الدفاع المدني صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز؛ لما يوليه من دعم واهتمام بتطوير وتحديث قدرات الدفاع المدني وتوسيع خدماته لتشمل كل أرجاء المملكة, وتوجيهاته الكريمة بضرورة الاستفادة من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام في تعزيز قدرة الدفاع المدني في الحفاظ على مكتسبات الوطن والمشاريع التنموية، ولاسيما في مجال نشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع السعودي كافة ودعوته لكل إمارات المناطق بالمشاركة في فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة تحقيقاً لشعار اليوم العالمي للدفاع المدني "تنمية مستدامة بلا مخاطر".                                        
 
وأشار إلى أن فعاليات الاحتفال التي تشارك في تنفيذها جميع مديريات وإدارات الدفاع المدني في مناطق المملكة كافة طوال شهر مارس، تشمل أكثر من 500 فعالية متنوعة مثل المعارض التوعوية والمحاضرات التوعوية والندوات وورش العمل والزيارات الميدانية للمؤسسات التعليمية والأكاديمية والمدن الصناعية ومؤسسات القطاع الحكومي والأهلي ودور الرعاية الاجتماعية وبعض المؤسسات الاجتماعية، وأركان التوعية في الأسواق والمراكز التجارية الكبرى في جميع مدن المملكة ومعارض لآليات الدفاع المدني، وعروض فنية تفاعلية للأطفال".
 
وأوضح: "يضاف إلى ذلك باقة من الفعاليات الموجّهة للأوساط النسائية، التي تهدف في مجملها إلى التواصل المباشر مع المواطنين والمقيمين وإيصال الرسائل التوعوية للوقاية من المخاطر كافة عن طريق ضباط الدفاع المدني الذين سيشاركون في الفعاليات كافة، إلى جانب إصدار وتوزيع عدد كبير من المطبوعات التوعوية بمتطلبات السلامة في المنشآت الصناعية والتجارية والخدمية وتنفيذ زيارات لتوعية الطلاب في المدارس والجامعات، وتقديم الهدايا التوعوية التي تحمل إرشادات للوقاية من المخاطر للمشاركين في الفعاليات".   
                                  
وأفاد مدير عام الدفاع المدني، بأن الأنشطة التوعوية ستبث عبر وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدفاع المدني عبر الأجهزة الذكية والتي تقدم المعلومات والإرشادات كافة عن مخالفات اشتراطات السلامة وما قد يترتب عليها من أخطار, ودور الفرد في توخي السلامة وإتباع إجراءات وأنظمة السلامة في أماكن العمل على اختلاف أنشطتها والإبلاغ عن أي مخالفات أو تجاوزات تخل بفاعلية هذه الأنظمة أو تحول دون الاستفادة منها في حالات الطوارئ، لافتاً إلى تخصيص جانب من فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني لإيصال الرسائل التوعوية إلى الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصّة.         
 
وعبّر "العمرو"، عن أمله في مشاركة كل وسائل الإعلام في دعم جهود الدفاع المدني ومتابعة فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة لتوسيع نطاق الاستفادة منها، فينشر ثقافة السلامة بين فئات المجتمع كافة، خاتماً بالتعبير عن شكره لأصحاب لأمراء المناطق لدعمهم لفعاليات الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني هذا العام وحرصهم على الاستفادة منها في تنمية الوعي لدى كل أبناء المجتمع باشتراطات السلامة ذات العلاقة بأعمال الدفاع المدني ومسؤوليتهم في الحفاظ عليها والالتزام بها من أجل استدامة خطط وبرامج التنمية ومضاعفة ثمارها.