طالبات طب جازان يتدربن على مواجهة الكوارث في إيطاليا

ضمن برنامج التعاون الدولي والتبادل المعرفي مع الجامعات العالمية

فهد كاملي- سبق- جازان: أنهت 15 طالبة من كلية الطب بجامعة جازان برنامجهن التدريبي في طب الكوارث في جامعة غرب بيدمونت في إيطاليا، وذلك ضمن برنامج التعاون الدولي والتبادل المعرفي بين جامعة جازان والجامعات العالمية.
 
واشتمل البرنامج على محاضرات وورش عمل وزيارات لمركز طب الكوارث التابع للأمم المتحدة، وتدريب ميداني على إدارة الأزمات وتشغيل وإدارة المستشفيات الميدانية أثناء وقوع كارثة- لا سمح الله- وكيفية فرز الحالات المصابة وتقديم التشخيص والعلاج الأولي قبل نقل الحالات إلى المستشفيات.
 
والتقت طالبات الجامعة خلال تدريبهن بأفضل الخبرات العالمية في هذا المجال، باعتبار جامعة بيدمونت تضم المركز الدولي لطب الكوارث؛ حيث أتيحت للطالبات فرصة ممارسة ما تعلموه على أرض الواقع من خلال المشاركة الفعلية في أنشطة مركز طب الكوارث، بالإضافة إلى أجهزة المحاكاة التي تحاكي حدوث كارثة- لا سمح الله- وكيفية التعامل الأمثل طبياً ولوجستياً مع الحالات المصابة في هذه الحادثة.
 
وأوضح "الدكتور محمد بن ناصر عقيل" المشرف على التعاون الدولي وبرامج التدريب الدولية في جامعة جازان؛ أهمية طب الكوارث على المستوى العالمي وتلبيته لحاجة المجتمع في وقتنا الحاضر، فلذلك حرصت الجامعة على تكرار تجربة تدريب طلابها وطالباتها في المركز الدولي لطب الكوارث، الذي يعد واحداً من أهم المراكز على مستوى العالم في هذا المجال؛ حيث تم ابتعاث 30 طالباً وطالبة العام الماضي لذات المركز.
 
يذكر أن جامعة جازان ممثلة في إدارة التعاون الدولي تتابع في الفترة الحالية أكثر من 40 برنامجاً دولياً يتدرب من خلالها الطلاب والطالبات في أرقى الجامعات العالمية في مجال تخصصاتهم المختلفة.

اعلان
طالبات طب جازان يتدربن على مواجهة الكوارث في إيطاليا
سبق
فهد كاملي- سبق- جازان: أنهت 15 طالبة من كلية الطب بجامعة جازان برنامجهن التدريبي في طب الكوارث في جامعة غرب بيدمونت في إيطاليا، وذلك ضمن برنامج التعاون الدولي والتبادل المعرفي بين جامعة جازان والجامعات العالمية.
 
واشتمل البرنامج على محاضرات وورش عمل وزيارات لمركز طب الكوارث التابع للأمم المتحدة، وتدريب ميداني على إدارة الأزمات وتشغيل وإدارة المستشفيات الميدانية أثناء وقوع كارثة- لا سمح الله- وكيفية فرز الحالات المصابة وتقديم التشخيص والعلاج الأولي قبل نقل الحالات إلى المستشفيات.
 
والتقت طالبات الجامعة خلال تدريبهن بأفضل الخبرات العالمية في هذا المجال، باعتبار جامعة بيدمونت تضم المركز الدولي لطب الكوارث؛ حيث أتيحت للطالبات فرصة ممارسة ما تعلموه على أرض الواقع من خلال المشاركة الفعلية في أنشطة مركز طب الكوارث، بالإضافة إلى أجهزة المحاكاة التي تحاكي حدوث كارثة- لا سمح الله- وكيفية التعامل الأمثل طبياً ولوجستياً مع الحالات المصابة في هذه الحادثة.
 
وأوضح "الدكتور محمد بن ناصر عقيل" المشرف على التعاون الدولي وبرامج التدريب الدولية في جامعة جازان؛ أهمية طب الكوارث على المستوى العالمي وتلبيته لحاجة المجتمع في وقتنا الحاضر، فلذلك حرصت الجامعة على تكرار تجربة تدريب طلابها وطالباتها في المركز الدولي لطب الكوارث، الذي يعد واحداً من أهم المراكز على مستوى العالم في هذا المجال؛ حيث تم ابتعاث 30 طالباً وطالبة العام الماضي لذات المركز.
 
يذكر أن جامعة جازان ممثلة في إدارة التعاون الدولي تتابع في الفترة الحالية أكثر من 40 برنامجاً دولياً يتدرب من خلالها الطلاب والطالبات في أرقى الجامعات العالمية في مجال تخصصاتهم المختلفة.
29 يونيو 2015 - 12 رمضان 1436
04:04 PM

طالبات طب جازان يتدربن على مواجهة الكوارث في إيطاليا

ضمن برنامج التعاون الدولي والتبادل المعرفي مع الجامعات العالمية

A A A
0
7,118

فهد كاملي- سبق- جازان: أنهت 15 طالبة من كلية الطب بجامعة جازان برنامجهن التدريبي في طب الكوارث في جامعة غرب بيدمونت في إيطاليا، وذلك ضمن برنامج التعاون الدولي والتبادل المعرفي بين جامعة جازان والجامعات العالمية.
 
واشتمل البرنامج على محاضرات وورش عمل وزيارات لمركز طب الكوارث التابع للأمم المتحدة، وتدريب ميداني على إدارة الأزمات وتشغيل وإدارة المستشفيات الميدانية أثناء وقوع كارثة- لا سمح الله- وكيفية فرز الحالات المصابة وتقديم التشخيص والعلاج الأولي قبل نقل الحالات إلى المستشفيات.
 
والتقت طالبات الجامعة خلال تدريبهن بأفضل الخبرات العالمية في هذا المجال، باعتبار جامعة بيدمونت تضم المركز الدولي لطب الكوارث؛ حيث أتيحت للطالبات فرصة ممارسة ما تعلموه على أرض الواقع من خلال المشاركة الفعلية في أنشطة مركز طب الكوارث، بالإضافة إلى أجهزة المحاكاة التي تحاكي حدوث كارثة- لا سمح الله- وكيفية التعامل الأمثل طبياً ولوجستياً مع الحالات المصابة في هذه الحادثة.
 
وأوضح "الدكتور محمد بن ناصر عقيل" المشرف على التعاون الدولي وبرامج التدريب الدولية في جامعة جازان؛ أهمية طب الكوارث على المستوى العالمي وتلبيته لحاجة المجتمع في وقتنا الحاضر، فلذلك حرصت الجامعة على تكرار تجربة تدريب طلابها وطالباتها في المركز الدولي لطب الكوارث، الذي يعد واحداً من أهم المراكز على مستوى العالم في هذا المجال؛ حيث تم ابتعاث 30 طالباً وطالبة العام الماضي لذات المركز.
 
يذكر أن جامعة جازان ممثلة في إدارة التعاون الدولي تتابع في الفترة الحالية أكثر من 40 برنامجاً دولياً يتدرب من خلالها الطلاب والطالبات في أرقى الجامعات العالمية في مجال تخصصاتهم المختلفة.