حدث نادر.. الحكومة الفلسطينية الجديدة تعيد أداء اليمين لكن لماذا؟

يتحمل مسؤوليته مكتب "أبو مازن"

أعادت الحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة محمد اشتية، اليوم الأحد، أداء اليمين القانونية أمام الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" في مقر الرئاسة بمدينة رام الله؛ بسبب خطأ قانوني في نص اليمين الذي أدوه أمس، في حدث يندر وقوعه في الأحداث من هذا النوع.

ونقلت "فرانس برس" عن وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، أن الحكومة الثامنة عشرة أعادت حلف اليمين القانونية؛ بعد أن تبين أن هناك عبارة قد سقطت سهواً من نص اليمين خلال أدائه.

من ناحيته، رصد المحامي الفلسطيني نائل الحوح الخطأ، موضحاً أن النقص في نص اليمين القانونية الذي أقسمه الوزراء لم يتضمن جملة "وللشعب وتراثه القومي".

وذكر "الحوح" الذي يحفظ القسم القانوني عن ظهر قلب، أن هذا النقص الذي يتحمل مسؤوليته مكتب الرئيس الفلسطيني، يخالف المادة 35 من القانون الأساسي الفلسطيني.

وأضاف أن النقص الحاصل كان سيعني عدم التزام رئيس الوزراء والوزراء بكل ما يتعلق بالجملة المنقوصة مستقبلاً.

وبادر رئيس الوزراء "اشتية" بالاتصال هاتفياً بـ"الحوح" الذي اكتشف الخطأ، مؤكداً أن الحكومة ستعيد أداء اليمين اليوم.

وينص القسم القانوني الفلسطيني الصحيح على: "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته وللشعب وتراثه القومي، وأن أحترم النظام الدستوري والقانوني، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة. والله على ما أقول شهيد".

اعلان
حدث نادر.. الحكومة الفلسطينية الجديدة تعيد أداء اليمين لكن لماذا؟
سبق

أعادت الحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة محمد اشتية، اليوم الأحد، أداء اليمين القانونية أمام الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" في مقر الرئاسة بمدينة رام الله؛ بسبب خطأ قانوني في نص اليمين الذي أدوه أمس، في حدث يندر وقوعه في الأحداث من هذا النوع.

ونقلت "فرانس برس" عن وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، أن الحكومة الثامنة عشرة أعادت حلف اليمين القانونية؛ بعد أن تبين أن هناك عبارة قد سقطت سهواً من نص اليمين خلال أدائه.

من ناحيته، رصد المحامي الفلسطيني نائل الحوح الخطأ، موضحاً أن النقص في نص اليمين القانونية الذي أقسمه الوزراء لم يتضمن جملة "وللشعب وتراثه القومي".

وذكر "الحوح" الذي يحفظ القسم القانوني عن ظهر قلب، أن هذا النقص الذي يتحمل مسؤوليته مكتب الرئيس الفلسطيني، يخالف المادة 35 من القانون الأساسي الفلسطيني.

وأضاف أن النقص الحاصل كان سيعني عدم التزام رئيس الوزراء والوزراء بكل ما يتعلق بالجملة المنقوصة مستقبلاً.

وبادر رئيس الوزراء "اشتية" بالاتصال هاتفياً بـ"الحوح" الذي اكتشف الخطأ، مؤكداً أن الحكومة ستعيد أداء اليمين اليوم.

وينص القسم القانوني الفلسطيني الصحيح على: "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته وللشعب وتراثه القومي، وأن أحترم النظام الدستوري والقانوني، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة. والله على ما أقول شهيد".

14 إبريل 2019 - 9 شعبان 1440
03:58 PM

حدث نادر.. الحكومة الفلسطينية الجديدة تعيد أداء اليمين لكن لماذا؟

يتحمل مسؤوليته مكتب "أبو مازن"

A A A
0
937

أعادت الحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة محمد اشتية، اليوم الأحد، أداء اليمين القانونية أمام الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" في مقر الرئاسة بمدينة رام الله؛ بسبب خطأ قانوني في نص اليمين الذي أدوه أمس، في حدث يندر وقوعه في الأحداث من هذا النوع.

ونقلت "فرانس برس" عن وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، أن الحكومة الثامنة عشرة أعادت حلف اليمين القانونية؛ بعد أن تبين أن هناك عبارة قد سقطت سهواً من نص اليمين خلال أدائه.

من ناحيته، رصد المحامي الفلسطيني نائل الحوح الخطأ، موضحاً أن النقص في نص اليمين القانونية الذي أقسمه الوزراء لم يتضمن جملة "وللشعب وتراثه القومي".

وذكر "الحوح" الذي يحفظ القسم القانوني عن ظهر قلب، أن هذا النقص الذي يتحمل مسؤوليته مكتب الرئيس الفلسطيني، يخالف المادة 35 من القانون الأساسي الفلسطيني.

وأضاف أن النقص الحاصل كان سيعني عدم التزام رئيس الوزراء والوزراء بكل ما يتعلق بالجملة المنقوصة مستقبلاً.

وبادر رئيس الوزراء "اشتية" بالاتصال هاتفياً بـ"الحوح" الذي اكتشف الخطأ، مؤكداً أن الحكومة ستعيد أداء اليمين اليوم.

وينص القسم القانوني الفلسطيني الصحيح على: "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته وللشعب وتراثه القومي، وأن أحترم النظام الدستوري والقانوني، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة. والله على ما أقول شهيد".