تعاوني "أم الحمام والمعذر" يستعرض إنجازات العام الحالي

أبرزها إسلام 156 امرأة و64 زيارة دعوية للمشاغل النسائية

سبق- الرياض: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمعذر وأم الحمام ممثلاً بـ "القسم النسائي"، حفل تكريم وإنجاز شمل المنسوبات والمتعاونات للمكتب، خاصة المنظمات الدعوية عامة وعدداً من الداعمات لبرامج المكتب التوعوية، وإنجازات القسم خلال النصف الأول من العام الحالي 1436هـ.
 
بدأ الحفل بجلسة ضيافة وتعارف بين الحاضرات، ومن ثم تم عرض مقطع مرئي عن إنجازات القسم النسائي، التي كان أبرزها إسلام 156 امرأة من جنسيات مختلفة، منها: "الفلبين، إثيوبيا، سريلانكا، كينيا"، كذلك 135 مسلمة جديدة حضرن برنامج ثبات، وعدد 53 من المجتازات لبرنامج المسلمة الجديدة، و 77 امرأة في حلقات تحفيظ القرآن، وانضمام 53 فتاة في برنامج الرائدات للفتيات، 125 طفلاً وطفلة في براعم التميز، و19 طفلاً في قسم الحضانة.
 
وعمل القسم النسائي بالمكتب أكثر من 64 زيارة دعوية وتوعوية للمشاغل النسائية نتج منها دخول 15 عاملة في الإسلام.
 
وتمّ تفعيل حملة مودة الصيفية التي تهدف إلى دعوة العمالة إلى الإسلام، وتجهيز سلة قافلة الخير الرمضانية التي تستهدف أسر ذوي الدخل المحدود.
 
وبلغ عدد توزيع الكتب الدعوية 1363 كتاب، وقام المكتب بتوزيع 250 هدية للمسلمة الجديدة، كذلك أقام في النصف الأول من عام 1436 هــ 182 درساً.
 
وبعد ذلك فتح المجال لإحدى الداعيات لإلقاء كلمة تحدثت فيها عن البذل وعظم أجره وتحدثت بعدها مديرة المدرسة الأريترية عن بداياتهن الدعوية التي لهن فيها جهود جبارة لنشر العقيدة الصحيحة.
 
ودعت بعدها إحدى طالباتها الأريتريات اللاتي سنحت لها فرصة الدراسة في السودان، وتحدّثت عن جهودهن الدعوية والإرشادية والخيرية هناك.
 
وفي الختام، دار الحديث بين الحاضرات عن العمل الخيري وتعزيز حبه في العائلة أولاً حيث إنه نواة المجتمع، وكيفية المساهمة في نشره بين الأهل والأقارب انتهاءً بالمجتمع، وتخلل هذا الحوار اقتراحات بناءة.

اعلان
تعاوني "أم الحمام والمعذر" يستعرض إنجازات العام الحالي
سبق
سبق- الرياض: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمعذر وأم الحمام ممثلاً بـ "القسم النسائي"، حفل تكريم وإنجاز شمل المنسوبات والمتعاونات للمكتب، خاصة المنظمات الدعوية عامة وعدداً من الداعمات لبرامج المكتب التوعوية، وإنجازات القسم خلال النصف الأول من العام الحالي 1436هـ.
 
بدأ الحفل بجلسة ضيافة وتعارف بين الحاضرات، ومن ثم تم عرض مقطع مرئي عن إنجازات القسم النسائي، التي كان أبرزها إسلام 156 امرأة من جنسيات مختلفة، منها: "الفلبين، إثيوبيا، سريلانكا، كينيا"، كذلك 135 مسلمة جديدة حضرن برنامج ثبات، وعدد 53 من المجتازات لبرنامج المسلمة الجديدة، و 77 امرأة في حلقات تحفيظ القرآن، وانضمام 53 فتاة في برنامج الرائدات للفتيات، 125 طفلاً وطفلة في براعم التميز، و19 طفلاً في قسم الحضانة.
 
وعمل القسم النسائي بالمكتب أكثر من 64 زيارة دعوية وتوعوية للمشاغل النسائية نتج منها دخول 15 عاملة في الإسلام.
 
وتمّ تفعيل حملة مودة الصيفية التي تهدف إلى دعوة العمالة إلى الإسلام، وتجهيز سلة قافلة الخير الرمضانية التي تستهدف أسر ذوي الدخل المحدود.
 
وبلغ عدد توزيع الكتب الدعوية 1363 كتاب، وقام المكتب بتوزيع 250 هدية للمسلمة الجديدة، كذلك أقام في النصف الأول من عام 1436 هــ 182 درساً.
 
وبعد ذلك فتح المجال لإحدى الداعيات لإلقاء كلمة تحدثت فيها عن البذل وعظم أجره وتحدثت بعدها مديرة المدرسة الأريترية عن بداياتهن الدعوية التي لهن فيها جهود جبارة لنشر العقيدة الصحيحة.
 
ودعت بعدها إحدى طالباتها الأريتريات اللاتي سنحت لها فرصة الدراسة في السودان، وتحدّثت عن جهودهن الدعوية والإرشادية والخيرية هناك.
 
وفي الختام، دار الحديث بين الحاضرات عن العمل الخيري وتعزيز حبه في العائلة أولاً حيث إنه نواة المجتمع، وكيفية المساهمة في نشره بين الأهل والأقارب انتهاءً بالمجتمع، وتخلل هذا الحوار اقتراحات بناءة.
30 مايو 2015 - 12 شعبان 1436
12:12 PM

تعاوني "أم الحمام والمعذر" يستعرض إنجازات العام الحالي

أبرزها إسلام 156 امرأة و64 زيارة دعوية للمشاغل النسائية

A A A
0
471

سبق- الرياض: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمعذر وأم الحمام ممثلاً بـ "القسم النسائي"، حفل تكريم وإنجاز شمل المنسوبات والمتعاونات للمكتب، خاصة المنظمات الدعوية عامة وعدداً من الداعمات لبرامج المكتب التوعوية، وإنجازات القسم خلال النصف الأول من العام الحالي 1436هـ.
 
بدأ الحفل بجلسة ضيافة وتعارف بين الحاضرات، ومن ثم تم عرض مقطع مرئي عن إنجازات القسم النسائي، التي كان أبرزها إسلام 156 امرأة من جنسيات مختلفة، منها: "الفلبين، إثيوبيا، سريلانكا، كينيا"، كذلك 135 مسلمة جديدة حضرن برنامج ثبات، وعدد 53 من المجتازات لبرنامج المسلمة الجديدة، و 77 امرأة في حلقات تحفيظ القرآن، وانضمام 53 فتاة في برنامج الرائدات للفتيات، 125 طفلاً وطفلة في براعم التميز، و19 طفلاً في قسم الحضانة.
 
وعمل القسم النسائي بالمكتب أكثر من 64 زيارة دعوية وتوعوية للمشاغل النسائية نتج منها دخول 15 عاملة في الإسلام.
 
وتمّ تفعيل حملة مودة الصيفية التي تهدف إلى دعوة العمالة إلى الإسلام، وتجهيز سلة قافلة الخير الرمضانية التي تستهدف أسر ذوي الدخل المحدود.
 
وبلغ عدد توزيع الكتب الدعوية 1363 كتاب، وقام المكتب بتوزيع 250 هدية للمسلمة الجديدة، كذلك أقام في النصف الأول من عام 1436 هــ 182 درساً.
 
وبعد ذلك فتح المجال لإحدى الداعيات لإلقاء كلمة تحدثت فيها عن البذل وعظم أجره وتحدثت بعدها مديرة المدرسة الأريترية عن بداياتهن الدعوية التي لهن فيها جهود جبارة لنشر العقيدة الصحيحة.
 
ودعت بعدها إحدى طالباتها الأريتريات اللاتي سنحت لها فرصة الدراسة في السودان، وتحدّثت عن جهودهن الدعوية والإرشادية والخيرية هناك.
 
وفي الختام، دار الحديث بين الحاضرات عن العمل الخيري وتعزيز حبه في العائلة أولاً حيث إنه نواة المجتمع، وكيفية المساهمة في نشره بين الأهل والأقارب انتهاءً بالمجتمع، وتخلل هذا الحوار اقتراحات بناءة.