برنامج تدريبي لتجويد الأنشطة الطلابية بـ "تعليم الرياض" لتوافق رؤية 2030

استمر 3 أيام لتحقيق التنمية المهنية وتحسين المخرجات النوعية بعناصرها كافة

نفّذت إدارة نشاط الطالبات، بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، صباح اليوم، برنامجاً تدريبياً بعنوان: "المنظومة المتكاملة للأنشطة الطلابية في ضوء متطلبات العصر وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠".

وقالت مساعدة مدير عام تعليم الرياض للشؤون التعليمية ريم الراشد؛ إن البرنامج يهدف إلى تحقيق التنمية المهنية وتجويد منظومة الأنشطة الطلابية بعناصرها كافة، وإحداث التكامل بينها بما يكفل اكتساب المعارف والمهارات المختلفة وتحسين المخرجات النوعية للأنشطة الطلابية، وبما يتوافق مع متطلبات العصر ويحقق رؤية المملكة ٢٠٣٠.

وبيّنت مديرة نشاط الطالبات الدكتورة إيمان الدريهم؛ أن البرنامج استهدف عدداً من مشرفات النشاط في مكاتب التعليم ورائدات النشاط في المدارس على مدى ثلاثة أيام متواصلة، تخللتها مناقشة محاور عدة تضمنت أهمية الأنشطة الطلابية وتوافقها مع تطورات العصر في ظل الرؤية والتحول الوطني وفق منظومة متكاملة كان أبرزها البرامج الرئيسة لمجالات الأنشطة بمدارس التعليم العام، والتنظيم الإداري لمنظومة الأنشطة الطلابية ومهام العاملين في النشاط الطلابي، وأدوار مشرفة النشاط ورائدة النشاط القيادية، والتخطيط لبرامج النشاط والخطط الإشرافية، والتجديد والإبداع في إدارة الأنشطة الطلابية.

واختتم البرنامج بورش تدريبية لتصميم خطط ومبادرات مبتكرة لدعم الأنشطة الطلابية وتقديم حلول مبتكرة للمشكلات التي تعترض الأنشطة الطلابية وتعيق تطورها.

وأشارت الدريهم؛ إلى أن تنفيذ النشاط بالشكل السليم بما يتوافق مع توجه الوزارة وأهدافها أصبح مطلباً أساسياً في زمن المعرفة وتوظيف قدرات الطالبات لخدمة الوطن والمجتمع وتنمية الاتجاهات السلوكية البناءة وتهيئة الطالبة لتكون عضواً فعالاً في مجتمعها.

اعلان
برنامج تدريبي لتجويد الأنشطة الطلابية بـ "تعليم الرياض" لتوافق رؤية 2030
سبق

نفّذت إدارة نشاط الطالبات، بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، صباح اليوم، برنامجاً تدريبياً بعنوان: "المنظومة المتكاملة للأنشطة الطلابية في ضوء متطلبات العصر وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠".

وقالت مساعدة مدير عام تعليم الرياض للشؤون التعليمية ريم الراشد؛ إن البرنامج يهدف إلى تحقيق التنمية المهنية وتجويد منظومة الأنشطة الطلابية بعناصرها كافة، وإحداث التكامل بينها بما يكفل اكتساب المعارف والمهارات المختلفة وتحسين المخرجات النوعية للأنشطة الطلابية، وبما يتوافق مع متطلبات العصر ويحقق رؤية المملكة ٢٠٣٠.

وبيّنت مديرة نشاط الطالبات الدكتورة إيمان الدريهم؛ أن البرنامج استهدف عدداً من مشرفات النشاط في مكاتب التعليم ورائدات النشاط في المدارس على مدى ثلاثة أيام متواصلة، تخللتها مناقشة محاور عدة تضمنت أهمية الأنشطة الطلابية وتوافقها مع تطورات العصر في ظل الرؤية والتحول الوطني وفق منظومة متكاملة كان أبرزها البرامج الرئيسة لمجالات الأنشطة بمدارس التعليم العام، والتنظيم الإداري لمنظومة الأنشطة الطلابية ومهام العاملين في النشاط الطلابي، وأدوار مشرفة النشاط ورائدة النشاط القيادية، والتخطيط لبرامج النشاط والخطط الإشرافية، والتجديد والإبداع في إدارة الأنشطة الطلابية.

واختتم البرنامج بورش تدريبية لتصميم خطط ومبادرات مبتكرة لدعم الأنشطة الطلابية وتقديم حلول مبتكرة للمشكلات التي تعترض الأنشطة الطلابية وتعيق تطورها.

وأشارت الدريهم؛ إلى أن تنفيذ النشاط بالشكل السليم بما يتوافق مع توجه الوزارة وأهدافها أصبح مطلباً أساسياً في زمن المعرفة وتوظيف قدرات الطالبات لخدمة الوطن والمجتمع وتنمية الاتجاهات السلوكية البناءة وتهيئة الطالبة لتكون عضواً فعالاً في مجتمعها.

29 أغسطس 2018 - 18 ذو الحجة 1439
12:27 PM

برنامج تدريبي لتجويد الأنشطة الطلابية بـ "تعليم الرياض" لتوافق رؤية 2030

استمر 3 أيام لتحقيق التنمية المهنية وتحسين المخرجات النوعية بعناصرها كافة

A A A
0
148

نفّذت إدارة نشاط الطالبات، بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، صباح اليوم، برنامجاً تدريبياً بعنوان: "المنظومة المتكاملة للأنشطة الطلابية في ضوء متطلبات العصر وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠".

وقالت مساعدة مدير عام تعليم الرياض للشؤون التعليمية ريم الراشد؛ إن البرنامج يهدف إلى تحقيق التنمية المهنية وتجويد منظومة الأنشطة الطلابية بعناصرها كافة، وإحداث التكامل بينها بما يكفل اكتساب المعارف والمهارات المختلفة وتحسين المخرجات النوعية للأنشطة الطلابية، وبما يتوافق مع متطلبات العصر ويحقق رؤية المملكة ٢٠٣٠.

وبيّنت مديرة نشاط الطالبات الدكتورة إيمان الدريهم؛ أن البرنامج استهدف عدداً من مشرفات النشاط في مكاتب التعليم ورائدات النشاط في المدارس على مدى ثلاثة أيام متواصلة، تخللتها مناقشة محاور عدة تضمنت أهمية الأنشطة الطلابية وتوافقها مع تطورات العصر في ظل الرؤية والتحول الوطني وفق منظومة متكاملة كان أبرزها البرامج الرئيسة لمجالات الأنشطة بمدارس التعليم العام، والتنظيم الإداري لمنظومة الأنشطة الطلابية ومهام العاملين في النشاط الطلابي، وأدوار مشرفة النشاط ورائدة النشاط القيادية، والتخطيط لبرامج النشاط والخطط الإشرافية، والتجديد والإبداع في إدارة الأنشطة الطلابية.

واختتم البرنامج بورش تدريبية لتصميم خطط ومبادرات مبتكرة لدعم الأنشطة الطلابية وتقديم حلول مبتكرة للمشكلات التي تعترض الأنشطة الطلابية وتعيق تطورها.

وأشارت الدريهم؛ إلى أن تنفيذ النشاط بالشكل السليم بما يتوافق مع توجه الوزارة وأهدافها أصبح مطلباً أساسياً في زمن المعرفة وتوظيف قدرات الطالبات لخدمة الوطن والمجتمع وتنمية الاتجاهات السلوكية البناءة وتهيئة الطالبة لتكون عضواً فعالاً في مجتمعها.