"الشؤون الاجتماعية": لم نتمكن من خدمة "الحلافي" لعدم توافر الاعتمادات

رداً على تناول قضية المواطن صاحب الإعاقة في "الثامنة مع داود"

سبق- الرياض: أكد مدير عام العلاقات العامة والإعلام الاجتماعي المتحدث الرسمي باسم وزارة الشؤون الاجتماعية خالد بن دخيل الله الثبيتي، أن المواطن عايض الحلافي من مستحقي صرف السيارات بموجب الأمر السامي 
 
الكريم رقم 9366 وتاريخ 5/ 6/ 1432هـ، حيث تنطبق عليه الشروط الواردة في القرار فئة الأشد إعاقة.
 
وقال "الثبيتي": "المواطن يدخل ضمن شريحة الشلل الرباعي، وهذه الشريحة يتم المفاضلة بين أفرادها وفق عدة عوامل مرجحة، هي: "العوامل الطبية المساندة– عدد المعوقين– عدد أفراد الأسرة– الدخل الشهري– منطقة 
 
السكن"، وقد صدر قرار صرف سيارة للمواطن الكريم عايض في 21/ 11/ 1435هـ أي قبل ظهوره في برنامج "الثامنة مع داود" على قناة (mbc).
 
وجاء هذا الرد من "الثبيتي"، الموجه إلى "سبق"، على خلفية ما جاء في حلقة البرنامج التي بثت على الهواء مباشرة مساء الاثنين الماضي الموافق 26/ 11/ 1435هـ واستضيف فيها وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية الدكتور 
 
عبدالله بن عبدالعزيز اليوسف، ونوقش فيها موضوع "سيارات ذوي الإعاقة"، حيث تضمنت الحلقة عرض قضية المواطن عايض الحلافي الذي ظهر في الحلقة يشكو من عدم صرف سيارة له من برنامج السيارات المخصصة 
 
لذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك عدم صرف مقعد له.
 
وأضاف "الثبيتي": "الوزارة تؤكد للجميع حرصها على تطبيق المعايير والضوابط المعلنة بكل شفافية ووضوح، ويتجلى ذلك في كتاب خاص ببرنامج السيارات، ولا يمكن تقديم شخص عن الآخر ما لم تنطبق عليه الشروط، حيث 
 
يتم التعامل معهم في ضوء نظام حاسوبي محكم".
 
وأردف: "أما بالنسبة لما ذكره المواطن عايض الحلافي بطلبه المقعد الخفيف، حيث تقدم لمركز التأهيل الشامل بالدمام وفي تلك الفترة لم تكن الاعتمادات المالية متوفرة وكافية خلال فترة تقديمه ولم تتمكن الوزارة من تقديم الخدمة 
 
له، وبعد توفر الاعتمادات المالية تم الاتصال بالمواطن الكريم عايض الحلافي أكثر من مرة في ضوء محضر الاتصال "المرفق" ولم يحالف الوزارة الرد على الاتصالات".
 
وتابع: "وحيث إن التعليمات الخاصة بصرف الأجهزة المعينة حددت مدة أقصاها شهران للمراجعة لأخذ المقعد، ولم يتم ذلك، فقد تم إعطاء الفرصة لمستفيد آخر علماً بأن حق المواطن في الصرف متاح متى ما رغب في ذلك، 
 
كما أن المواطن الكريم عايض تصرف له إعانة سنوية قدرها 14000 ريال".

اعلان
"الشؤون الاجتماعية": لم نتمكن من خدمة "الحلافي" لعدم توافر الاعتمادات
سبق
سبق- الرياض: أكد مدير عام العلاقات العامة والإعلام الاجتماعي المتحدث الرسمي باسم وزارة الشؤون الاجتماعية خالد بن دخيل الله الثبيتي، أن المواطن عايض الحلافي من مستحقي صرف السيارات بموجب الأمر السامي 
 
الكريم رقم 9366 وتاريخ 5/ 6/ 1432هـ، حيث تنطبق عليه الشروط الواردة في القرار فئة الأشد إعاقة.
 
وقال "الثبيتي": "المواطن يدخل ضمن شريحة الشلل الرباعي، وهذه الشريحة يتم المفاضلة بين أفرادها وفق عدة عوامل مرجحة، هي: "العوامل الطبية المساندة– عدد المعوقين– عدد أفراد الأسرة– الدخل الشهري– منطقة 
 
السكن"، وقد صدر قرار صرف سيارة للمواطن الكريم عايض في 21/ 11/ 1435هـ أي قبل ظهوره في برنامج "الثامنة مع داود" على قناة (mbc).
 
وجاء هذا الرد من "الثبيتي"، الموجه إلى "سبق"، على خلفية ما جاء في حلقة البرنامج التي بثت على الهواء مباشرة مساء الاثنين الماضي الموافق 26/ 11/ 1435هـ واستضيف فيها وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية الدكتور 
 
عبدالله بن عبدالعزيز اليوسف، ونوقش فيها موضوع "سيارات ذوي الإعاقة"، حيث تضمنت الحلقة عرض قضية المواطن عايض الحلافي الذي ظهر في الحلقة يشكو من عدم صرف سيارة له من برنامج السيارات المخصصة 
 
لذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك عدم صرف مقعد له.
 
وأضاف "الثبيتي": "الوزارة تؤكد للجميع حرصها على تطبيق المعايير والضوابط المعلنة بكل شفافية ووضوح، ويتجلى ذلك في كتاب خاص ببرنامج السيارات، ولا يمكن تقديم شخص عن الآخر ما لم تنطبق عليه الشروط، حيث 
 
يتم التعامل معهم في ضوء نظام حاسوبي محكم".
 
وأردف: "أما بالنسبة لما ذكره المواطن عايض الحلافي بطلبه المقعد الخفيف، حيث تقدم لمركز التأهيل الشامل بالدمام وفي تلك الفترة لم تكن الاعتمادات المالية متوفرة وكافية خلال فترة تقديمه ولم تتمكن الوزارة من تقديم الخدمة 
 
له، وبعد توفر الاعتمادات المالية تم الاتصال بالمواطن الكريم عايض الحلافي أكثر من مرة في ضوء محضر الاتصال "المرفق" ولم يحالف الوزارة الرد على الاتصالات".
 
وتابع: "وحيث إن التعليمات الخاصة بصرف الأجهزة المعينة حددت مدة أقصاها شهران للمراجعة لأخذ المقعد، ولم يتم ذلك، فقد تم إعطاء الفرصة لمستفيد آخر علماً بأن حق المواطن في الصرف متاح متى ما رغب في ذلك، 
 
كما أن المواطن الكريم عايض تصرف له إعانة سنوية قدرها 14000 ريال".
29 سبتمبر 2014 - 5 ذو الحجة 1435
03:24 PM

رداً على تناول قضية المواطن صاحب الإعاقة في "الثامنة مع داود"

"الشؤون الاجتماعية": لم نتمكن من خدمة "الحلافي" لعدم توافر الاعتمادات

A A A
0
6,091

سبق- الرياض: أكد مدير عام العلاقات العامة والإعلام الاجتماعي المتحدث الرسمي باسم وزارة الشؤون الاجتماعية خالد بن دخيل الله الثبيتي، أن المواطن عايض الحلافي من مستحقي صرف السيارات بموجب الأمر السامي 
 
الكريم رقم 9366 وتاريخ 5/ 6/ 1432هـ، حيث تنطبق عليه الشروط الواردة في القرار فئة الأشد إعاقة.
 
وقال "الثبيتي": "المواطن يدخل ضمن شريحة الشلل الرباعي، وهذه الشريحة يتم المفاضلة بين أفرادها وفق عدة عوامل مرجحة، هي: "العوامل الطبية المساندة– عدد المعوقين– عدد أفراد الأسرة– الدخل الشهري– منطقة 
 
السكن"، وقد صدر قرار صرف سيارة للمواطن الكريم عايض في 21/ 11/ 1435هـ أي قبل ظهوره في برنامج "الثامنة مع داود" على قناة (mbc).
 
وجاء هذا الرد من "الثبيتي"، الموجه إلى "سبق"، على خلفية ما جاء في حلقة البرنامج التي بثت على الهواء مباشرة مساء الاثنين الماضي الموافق 26/ 11/ 1435هـ واستضيف فيها وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية الدكتور 
 
عبدالله بن عبدالعزيز اليوسف، ونوقش فيها موضوع "سيارات ذوي الإعاقة"، حيث تضمنت الحلقة عرض قضية المواطن عايض الحلافي الذي ظهر في الحلقة يشكو من عدم صرف سيارة له من برنامج السيارات المخصصة 
 
لذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك عدم صرف مقعد له.
 
وأضاف "الثبيتي": "الوزارة تؤكد للجميع حرصها على تطبيق المعايير والضوابط المعلنة بكل شفافية ووضوح، ويتجلى ذلك في كتاب خاص ببرنامج السيارات، ولا يمكن تقديم شخص عن الآخر ما لم تنطبق عليه الشروط، حيث 
 
يتم التعامل معهم في ضوء نظام حاسوبي محكم".
 
وأردف: "أما بالنسبة لما ذكره المواطن عايض الحلافي بطلبه المقعد الخفيف، حيث تقدم لمركز التأهيل الشامل بالدمام وفي تلك الفترة لم تكن الاعتمادات المالية متوفرة وكافية خلال فترة تقديمه ولم تتمكن الوزارة من تقديم الخدمة 
 
له، وبعد توفر الاعتمادات المالية تم الاتصال بالمواطن الكريم عايض الحلافي أكثر من مرة في ضوء محضر الاتصال "المرفق" ولم يحالف الوزارة الرد على الاتصالات".
 
وتابع: "وحيث إن التعليمات الخاصة بصرف الأجهزة المعينة حددت مدة أقصاها شهران للمراجعة لأخذ المقعد، ولم يتم ذلك، فقد تم إعطاء الفرصة لمستفيد آخر علماً بأن حق المواطن في الصرف متاح متى ما رغب في ذلك، 
 
كما أن المواطن الكريم عايض تصرف له إعانة سنوية قدرها 14000 ريال".