"أبو الغيط": متفائلون بإنجازات السعودية ونعول عليها للنهوض بالسياحة العربية

استقبل "سلطان بن سلمان" على هامش اجتماعات الدورة العشرين للمجلس الوزاري

استقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، رئيس هيئة السياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز؛ وذلك على هامش اجتماعات الدورة العشرين للمجلس الوزاري العربي للسياحة والمنعقدة بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

وصرح الوزير المفوض المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة، محمود عفيفي، أن اللقاء شهد تناول أهم الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة الحالية للمجلس الوزاري وأهم الجهود المبذولة لتنشيط وتطوير قطاع السياحة العربي، وذلك من خلال تشجيع السياحة العربية البينية، وأيضًا السياحة الأجنبية إلى الدول العربية، مع الأخذ في الاعتبار مصادر الجذب السياحي والإمكانات الجيدة التي تتمتع بها معظم الدول العربية في هذا المجال.

وأضاف: "الأمين العام للجامعة حرص على الإشارة في هذا الصدد إلى أهمية العمل على تجاوز المعوقات والتحديات التي واجهها قطاع السياحة العربي على مدار السنوات الأخيرة نتيجة النزاعات المسلحة وتصاعد ظاهرة الإرهاب وغيرها من التوترات التي شهدتها المنطقة، مؤكدًا الدعم الكامل للأمانة العامة لعمل مجلس وزراء السياحة، وأيضاً لنشاطات منظمات ومؤسسات العمل العربي المشترك العاملة في هذا المجال، خاصة في ضوء القيمة المُضافة الهامة لهذه النشاطات في إطار حركة الاقتصادات الوطنية وفِي دفع عملية التنمية في الدول العربية، وأعرب عن تفاؤله بأن ما حققته المملكة من إنجازات يمكن أن نعتمد عليها للنهوض بالسياحة العربية البينية.

اعلان
"أبو الغيط": متفائلون بإنجازات السعودية ونعول عليها للنهوض بالسياحة العربية
سبق

استقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، رئيس هيئة السياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز؛ وذلك على هامش اجتماعات الدورة العشرين للمجلس الوزاري العربي للسياحة والمنعقدة بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

وصرح الوزير المفوض المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة، محمود عفيفي، أن اللقاء شهد تناول أهم الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة الحالية للمجلس الوزاري وأهم الجهود المبذولة لتنشيط وتطوير قطاع السياحة العربي، وذلك من خلال تشجيع السياحة العربية البينية، وأيضًا السياحة الأجنبية إلى الدول العربية، مع الأخذ في الاعتبار مصادر الجذب السياحي والإمكانات الجيدة التي تتمتع بها معظم الدول العربية في هذا المجال.

وأضاف: "الأمين العام للجامعة حرص على الإشارة في هذا الصدد إلى أهمية العمل على تجاوز المعوقات والتحديات التي واجهها قطاع السياحة العربي على مدار السنوات الأخيرة نتيجة النزاعات المسلحة وتصاعد ظاهرة الإرهاب وغيرها من التوترات التي شهدتها المنطقة، مؤكدًا الدعم الكامل للأمانة العامة لعمل مجلس وزراء السياحة، وأيضاً لنشاطات منظمات ومؤسسات العمل العربي المشترك العاملة في هذا المجال، خاصة في ضوء القيمة المُضافة الهامة لهذه النشاطات في إطار حركة الاقتصادات الوطنية وفِي دفع عملية التنمية في الدول العربية، وأعرب عن تفاؤله بأن ما حققته المملكة من إنجازات يمكن أن نعتمد عليها للنهوض بالسياحة العربية البينية.

07 ديسمبر 2017 - 19 ربيع الأول 1439
02:29 PM

"أبو الغيط": متفائلون بإنجازات السعودية ونعول عليها للنهوض بالسياحة العربية

استقبل "سلطان بن سلمان" على هامش اجتماعات الدورة العشرين للمجلس الوزاري

A A A
0
2,988

استقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، رئيس هيئة السياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز؛ وذلك على هامش اجتماعات الدورة العشرين للمجلس الوزاري العربي للسياحة والمنعقدة بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

وصرح الوزير المفوض المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة، محمود عفيفي، أن اللقاء شهد تناول أهم الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة الحالية للمجلس الوزاري وأهم الجهود المبذولة لتنشيط وتطوير قطاع السياحة العربي، وذلك من خلال تشجيع السياحة العربية البينية، وأيضًا السياحة الأجنبية إلى الدول العربية، مع الأخذ في الاعتبار مصادر الجذب السياحي والإمكانات الجيدة التي تتمتع بها معظم الدول العربية في هذا المجال.

وأضاف: "الأمين العام للجامعة حرص على الإشارة في هذا الصدد إلى أهمية العمل على تجاوز المعوقات والتحديات التي واجهها قطاع السياحة العربي على مدار السنوات الأخيرة نتيجة النزاعات المسلحة وتصاعد ظاهرة الإرهاب وغيرها من التوترات التي شهدتها المنطقة، مؤكدًا الدعم الكامل للأمانة العامة لعمل مجلس وزراء السياحة، وأيضاً لنشاطات منظمات ومؤسسات العمل العربي المشترك العاملة في هذا المجال، خاصة في ضوء القيمة المُضافة الهامة لهذه النشاطات في إطار حركة الاقتصادات الوطنية وفِي دفع عملية التنمية في الدول العربية، وأعرب عن تفاؤله بأن ما حققته المملكة من إنجازات يمكن أن نعتمد عليها للنهوض بالسياحة العربية البينية.