"صحة مكة" تطلق مبادرة "وزني مثالي"

ضمن مشروع "كيف نكون قدوة"

دشنت صحة منطقة مكة المكرمة، اليوم، أولى فعاليات البرنامج الصحي التثقيفي لمبادرة (وزني مثالي)، برعاية مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة، د. مصطفى بلجون، وحضور مساعد مدير عام الشؤون الصحية للخدمات العلاجية، د. وائل مطير، وعدد من مسؤولي الصحة بمكة، ولفيف من أطفال وأهالي المجتمع المكي.

وقال المتحدث الرسمي لصحة مكة المكرمة، حمد بن فيحان العتيبي، إن هذه المبادرة تعد أحد مبادرات صحة مكة، المنبثقة من مشروع (كيف نكون قدوة) بإشراف إمارة المنطقة.

وتهدف المبادرة إلى توعية وتثقيف المجتمع بأهمية الغذاء السليم المتوازن، وممارسة الرياضة والأنشطة البدنية، وتجنب الأضرار الناجمة عن السمنة المتسبب بها الغذاء غير الصحي وقلة المجهود البدني.

وقال مدير إدارة التغذية بصحة مكة، عمر البيطار، إن للمباردة عدة مناحي "علاجية توعوية رياضية ترفهية" ستطبقها الصحة في ثمانية مواقع: الممشى الرياضي بالأحياء، ومدارس التعليم العام، وأندية الأحياء، وعيادات التغذية في المستشفيات والمراكز الصحية، والأسواق التجارية، والنوادي الصحية، والمسارح، بالإضافة إلى مارثون عرفات.

يذكر أن الصحة أقامت فعالية "الطباخ الصغير" على هامش تدشين المبادرة، بمشاركة طلاب وطالبات مدارس العلم النافع الأهلية، تنافسوا على إعداد ثلاثة أطباق مختلفة، بمعايير صحية من خلال ثلاث مجاميع، صنفت حسب الفئات العمرية.

شارك بالفريق الأول أطفال من عمر (٣ : ٥) سنوات، والثاني من (٦ : ٩) سنوات، والثالث من (١٠ :١١) سنة.

وتم تقييم الأطباق من خلال لجنة تحكيم أعضاؤها متخصصون في الغذاء السليم، وتسلم الجوائز للطُهاة الفائزين والفائزات بأفضل أطباق صحية.

اعلان
"صحة مكة" تطلق مبادرة "وزني مثالي"
سبق

دشنت صحة منطقة مكة المكرمة، اليوم، أولى فعاليات البرنامج الصحي التثقيفي لمبادرة (وزني مثالي)، برعاية مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة، د. مصطفى بلجون، وحضور مساعد مدير عام الشؤون الصحية للخدمات العلاجية، د. وائل مطير، وعدد من مسؤولي الصحة بمكة، ولفيف من أطفال وأهالي المجتمع المكي.

وقال المتحدث الرسمي لصحة مكة المكرمة، حمد بن فيحان العتيبي، إن هذه المبادرة تعد أحد مبادرات صحة مكة، المنبثقة من مشروع (كيف نكون قدوة) بإشراف إمارة المنطقة.

وتهدف المبادرة إلى توعية وتثقيف المجتمع بأهمية الغذاء السليم المتوازن، وممارسة الرياضة والأنشطة البدنية، وتجنب الأضرار الناجمة عن السمنة المتسبب بها الغذاء غير الصحي وقلة المجهود البدني.

وقال مدير إدارة التغذية بصحة مكة، عمر البيطار، إن للمباردة عدة مناحي "علاجية توعوية رياضية ترفهية" ستطبقها الصحة في ثمانية مواقع: الممشى الرياضي بالأحياء، ومدارس التعليم العام، وأندية الأحياء، وعيادات التغذية في المستشفيات والمراكز الصحية، والأسواق التجارية، والنوادي الصحية، والمسارح، بالإضافة إلى مارثون عرفات.

يذكر أن الصحة أقامت فعالية "الطباخ الصغير" على هامش تدشين المبادرة، بمشاركة طلاب وطالبات مدارس العلم النافع الأهلية، تنافسوا على إعداد ثلاثة أطباق مختلفة، بمعايير صحية من خلال ثلاث مجاميع، صنفت حسب الفئات العمرية.

شارك بالفريق الأول أطفال من عمر (٣ : ٥) سنوات، والثاني من (٦ : ٩) سنوات، والثالث من (١٠ :١١) سنة.

وتم تقييم الأطباق من خلال لجنة تحكيم أعضاؤها متخصصون في الغذاء السليم، وتسلم الجوائز للطُهاة الفائزين والفائزات بأفضل أطباق صحية.

31 ديسمبر 2017 - 13 ربيع الآخر 1439
04:42 PM

"صحة مكة" تطلق مبادرة "وزني مثالي"

ضمن مشروع "كيف نكون قدوة"

A A A
0
702

دشنت صحة منطقة مكة المكرمة، اليوم، أولى فعاليات البرنامج الصحي التثقيفي لمبادرة (وزني مثالي)، برعاية مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة، د. مصطفى بلجون، وحضور مساعد مدير عام الشؤون الصحية للخدمات العلاجية، د. وائل مطير، وعدد من مسؤولي الصحة بمكة، ولفيف من أطفال وأهالي المجتمع المكي.

وقال المتحدث الرسمي لصحة مكة المكرمة، حمد بن فيحان العتيبي، إن هذه المبادرة تعد أحد مبادرات صحة مكة، المنبثقة من مشروع (كيف نكون قدوة) بإشراف إمارة المنطقة.

وتهدف المبادرة إلى توعية وتثقيف المجتمع بأهمية الغذاء السليم المتوازن، وممارسة الرياضة والأنشطة البدنية، وتجنب الأضرار الناجمة عن السمنة المتسبب بها الغذاء غير الصحي وقلة المجهود البدني.

وقال مدير إدارة التغذية بصحة مكة، عمر البيطار، إن للمباردة عدة مناحي "علاجية توعوية رياضية ترفهية" ستطبقها الصحة في ثمانية مواقع: الممشى الرياضي بالأحياء، ومدارس التعليم العام، وأندية الأحياء، وعيادات التغذية في المستشفيات والمراكز الصحية، والأسواق التجارية، والنوادي الصحية، والمسارح، بالإضافة إلى مارثون عرفات.

يذكر أن الصحة أقامت فعالية "الطباخ الصغير" على هامش تدشين المبادرة، بمشاركة طلاب وطالبات مدارس العلم النافع الأهلية، تنافسوا على إعداد ثلاثة أطباق مختلفة، بمعايير صحية من خلال ثلاث مجاميع، صنفت حسب الفئات العمرية.

شارك بالفريق الأول أطفال من عمر (٣ : ٥) سنوات، والثاني من (٦ : ٩) سنوات، والثالث من (١٠ :١١) سنة.

وتم تقييم الأطباق من خلال لجنة تحكيم أعضاؤها متخصصون في الغذاء السليم، وتسلم الجوائز للطُهاة الفائزين والفائزات بأفضل أطباق صحية.