محافظ الخرخير.. معاناة الأهالي من مياه الشرب محل اهتمامنا

الشهرانى لـ" سبق ": سنرفع تقريراً للإمارة بإهمال محطة التحلية

علي حفول – سبق – نجران: قام محافظ الخرخير محمد بن علي الشهراني اليوم بجولة تفقدية على محطة تحلية المياه الوحيدة بالمحافظة يرافقه في الجولة رئيس بلدية المحافظة المهندس مبارك بن عمر الصيعري.
 
جاءت الجولة تجاوباً مع الشكوى التي تقدم بها أهالي "الخرخير" والتي طالبوا فيها بتكثيف الرقابة من الجهات المعنية على محطة التحلية وإجراء الفحوصات بشكل دائم لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب التي يضطرون لشرائها من المحلات التجارية رغم تدني الدخل المادي لبعضهم.
 
وقال الشهراني لـ" سبق " إنه سيتم مخاطبة إمارة المنطقة عن الوضع الكامل لمحطة التحلية الوحيدة بالمحافظة وما يعانيه الأهالي مؤكداً أنه سيتم توجيه الجهة المعنية بأخذ عينات من مياه المحطة وفحصها للتأكد من صلاحيتها وأن جولاته ستكون مستمرة. 
 
وأضاف أنه سيتم الرفع ببيان كامل للإمارة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.
 
وقال أهالي محافظة الخرخير لـ" سبق " إنهم تقدموا بشكوى للمحافظ عن وضع المحطة الوحيدة بالمحافظة التي تغذي محافظة الخرخير بالمياه حيث جعلها الإهمال وسوء النظافة غير صالحة للاستهلاك الآدمي.
 
وقال المواطن محسن المنهالي إن سكان المحافظة يضطرون لشراء المياه من المراكز الغذائية في الآونة الأخيرة بدلاً من جلب المياه من المحطة الوحيدة في المحافظة لعدم الاهتمام بها من الجهات المعنية.
 
وطالب أهالي الخرخير بإنهاء معاناتهم بشكل عاجل وتعديل وضع المحطة إلى الأفضل لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب وعدم اللجوء للشراء من المحال التجارية رغم الظروف المادية الصعبة لبعضهم.

اعلان
محافظ الخرخير.. معاناة الأهالي من مياه الشرب محل اهتمامنا
سبق
علي حفول – سبق – نجران: قام محافظ الخرخير محمد بن علي الشهراني اليوم بجولة تفقدية على محطة تحلية المياه الوحيدة بالمحافظة يرافقه في الجولة رئيس بلدية المحافظة المهندس مبارك بن عمر الصيعري.
 
جاءت الجولة تجاوباً مع الشكوى التي تقدم بها أهالي "الخرخير" والتي طالبوا فيها بتكثيف الرقابة من الجهات المعنية على محطة التحلية وإجراء الفحوصات بشكل دائم لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب التي يضطرون لشرائها من المحلات التجارية رغم تدني الدخل المادي لبعضهم.
 
وقال الشهراني لـ" سبق " إنه سيتم مخاطبة إمارة المنطقة عن الوضع الكامل لمحطة التحلية الوحيدة بالمحافظة وما يعانيه الأهالي مؤكداً أنه سيتم توجيه الجهة المعنية بأخذ عينات من مياه المحطة وفحصها للتأكد من صلاحيتها وأن جولاته ستكون مستمرة. 
 
وأضاف أنه سيتم الرفع ببيان كامل للإمارة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.
 
وقال أهالي محافظة الخرخير لـ" سبق " إنهم تقدموا بشكوى للمحافظ عن وضع المحطة الوحيدة بالمحافظة التي تغذي محافظة الخرخير بالمياه حيث جعلها الإهمال وسوء النظافة غير صالحة للاستهلاك الآدمي.
 
وقال المواطن محسن المنهالي إن سكان المحافظة يضطرون لشراء المياه من المراكز الغذائية في الآونة الأخيرة بدلاً من جلب المياه من المحطة الوحيدة في المحافظة لعدم الاهتمام بها من الجهات المعنية.
 
وطالب أهالي الخرخير بإنهاء معاناتهم بشكل عاجل وتعديل وضع المحطة إلى الأفضل لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب وعدم اللجوء للشراء من المحال التجارية رغم الظروف المادية الصعبة لبعضهم.
27 فبراير 2014 - 27 ربيع الآخر 1435
10:43 PM

الشهرانى لـ" سبق ": سنرفع تقريراً للإمارة بإهمال محطة التحلية

محافظ الخرخير.. معاناة الأهالي من مياه الشرب محل اهتمامنا

A A A
0
22,082

علي حفول – سبق – نجران: قام محافظ الخرخير محمد بن علي الشهراني اليوم بجولة تفقدية على محطة تحلية المياه الوحيدة بالمحافظة يرافقه في الجولة رئيس بلدية المحافظة المهندس مبارك بن عمر الصيعري.
 
جاءت الجولة تجاوباً مع الشكوى التي تقدم بها أهالي "الخرخير" والتي طالبوا فيها بتكثيف الرقابة من الجهات المعنية على محطة التحلية وإجراء الفحوصات بشكل دائم لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب التي يضطرون لشرائها من المحلات التجارية رغم تدني الدخل المادي لبعضهم.
 
وقال الشهراني لـ" سبق " إنه سيتم مخاطبة إمارة المنطقة عن الوضع الكامل لمحطة التحلية الوحيدة بالمحافظة وما يعانيه الأهالي مؤكداً أنه سيتم توجيه الجهة المعنية بأخذ عينات من مياه المحطة وفحصها للتأكد من صلاحيتها وأن جولاته ستكون مستمرة. 
 
وأضاف أنه سيتم الرفع ببيان كامل للإمارة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.
 
وقال أهالي محافظة الخرخير لـ" سبق " إنهم تقدموا بشكوى للمحافظ عن وضع المحطة الوحيدة بالمحافظة التي تغذي محافظة الخرخير بالمياه حيث جعلها الإهمال وسوء النظافة غير صالحة للاستهلاك الآدمي.
 
وقال المواطن محسن المنهالي إن سكان المحافظة يضطرون لشراء المياه من المراكز الغذائية في الآونة الأخيرة بدلاً من جلب المياه من المحطة الوحيدة في المحافظة لعدم الاهتمام بها من الجهات المعنية.
 
وطالب أهالي الخرخير بإنهاء معاناتهم بشكل عاجل وتعديل وضع المحطة إلى الأفضل لتخفيف معاناتهم في البحث عن المياه الصالحة للشرب وعدم اللجوء للشراء من المحال التجارية رغم الظروف المادية الصعبة لبعضهم.