تنفيذ "الجلد" بحق 5 من مُنظمي حفلة الاختلاط باستراحة "وسام الطائف"

اليوم.. بجامع الملك فهد في العزيزية

فهد العتيبي- سبق- الطائف:  بدأ اليوم الجُمعة تنفيذ الجلد للشباب الخمسة المُنظمين للحفل المُختلط العام الماضي في إحدى الاستراحات بمُخطط الوسام، حيث تم إنزالهم على مدخل جامع الملك فهد بالعزيزية في الطائف، وبحضور مندوبين عن السجن العام، والمحكمة، تساندهم الجهات الأمنية.
وما إن خرجَ المُصلون من الجامع بعد أداء صلاة الجمعة، وبأعداد كبيرة، إلا وبدأ مندوب السجن في تلاوة البيان الذي أكد أن جُرمهم وقع في اختلاطهم وفسادهم مع نساء داخل إحدى الاستراحات، وتجمعهم على شرب المُسكر، حينها تم تنفيذ حد المُسكر بالخمسة، وذلك بجلدهم 80 جلدة، على أن يتم استكمال بقية ما ورد في الحُكم خلال فترة سجنهم.
وكانت المحكمة الجزئية بمحافظة الطائف قد أغلقت ملف قضية الحفل الراقص الذي جمعَ فتيات بشباب في استراحة داخل مخطط الوسام بالمحافظة، وذلك بإعلانها الحكم الشرعي في منظميها والمشاركين. 
وعلمت "سبق" في حينه أنه تم الحكم على اثنين منهم يمثلان الزعامة والتنظيم، بينهما "ابن المسؤول" بالسجن، سنة وثمانية أشهر، فيما جاءت أحكام الباقين من الشباب وعددهم خمسة، بالسجن لكل واحدٍ منهم ثمانية أشهر، مع حد المسكر لهم جميعاً باستثناء واحد، وجلد كل واحدٍ منهم 99 جلدة، على أن ينفذ أمام كليات البنات التابعة لجامعة الطائف، في حين وافقوا جميعهم على الحكم الصادر بحقهم دون اعتراض.
وكانت "سبق" قد انفردت بنشر تفاصيل الواقعة وتابعته، بعد أن ضبطت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الطائف، يوم الاثنين 19 جمادى الآخرة من العام الماضي، بمساندة من رجال الشرطة ودوريات الأمن، 15 فتاة "طالبات بالجامعة"، برفقة خمسة شباب، فيما تمكن عددٌ آخر من الهرب أثناء مداهمة استراحة داخل مخطط الوسام، بعد معلومات عن إقامة حفل مختلط بداخلها.
وكانت الفتيات على موعد مسبق مع الشباب لإقامة حفل راقص باكراً، بعد استئجار الاستراحة، التي تشير المعلومات إلى أنهم كانوا دائماً يلتقون فيها.

اعلان
تنفيذ "الجلد" بحق 5 من مُنظمي حفلة الاختلاط باستراحة "وسام الطائف"
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف:  بدأ اليوم الجُمعة تنفيذ الجلد للشباب الخمسة المُنظمين للحفل المُختلط العام الماضي في إحدى الاستراحات بمُخطط الوسام، حيث تم إنزالهم على مدخل جامع الملك فهد بالعزيزية في الطائف، وبحضور مندوبين عن السجن العام، والمحكمة، تساندهم الجهات الأمنية.
وما إن خرجَ المُصلون من الجامع بعد أداء صلاة الجمعة، وبأعداد كبيرة، إلا وبدأ مندوب السجن في تلاوة البيان الذي أكد أن جُرمهم وقع في اختلاطهم وفسادهم مع نساء داخل إحدى الاستراحات، وتجمعهم على شرب المُسكر، حينها تم تنفيذ حد المُسكر بالخمسة، وذلك بجلدهم 80 جلدة، على أن يتم استكمال بقية ما ورد في الحُكم خلال فترة سجنهم.
وكانت المحكمة الجزئية بمحافظة الطائف قد أغلقت ملف قضية الحفل الراقص الذي جمعَ فتيات بشباب في استراحة داخل مخطط الوسام بالمحافظة، وذلك بإعلانها الحكم الشرعي في منظميها والمشاركين. 
وعلمت "سبق" في حينه أنه تم الحكم على اثنين منهم يمثلان الزعامة والتنظيم، بينهما "ابن المسؤول" بالسجن، سنة وثمانية أشهر، فيما جاءت أحكام الباقين من الشباب وعددهم خمسة، بالسجن لكل واحدٍ منهم ثمانية أشهر، مع حد المسكر لهم جميعاً باستثناء واحد، وجلد كل واحدٍ منهم 99 جلدة، على أن ينفذ أمام كليات البنات التابعة لجامعة الطائف، في حين وافقوا جميعهم على الحكم الصادر بحقهم دون اعتراض.
وكانت "سبق" قد انفردت بنشر تفاصيل الواقعة وتابعته، بعد أن ضبطت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الطائف، يوم الاثنين 19 جمادى الآخرة من العام الماضي، بمساندة من رجال الشرطة ودوريات الأمن، 15 فتاة "طالبات بالجامعة"، برفقة خمسة شباب، فيما تمكن عددٌ آخر من الهرب أثناء مداهمة استراحة داخل مخطط الوسام، بعد معلومات عن إقامة حفل مختلط بداخلها.
وكانت الفتيات على موعد مسبق مع الشباب لإقامة حفل راقص باكراً، بعد استئجار الاستراحة، التي تشير المعلومات إلى أنهم كانوا دائماً يلتقون فيها.
28 فبراير 2014 - 28 ربيع الآخر 1435
07:05 PM

اليوم.. بجامع الملك فهد في العزيزية

تنفيذ "الجلد" بحق 5 من مُنظمي حفلة الاختلاط باستراحة "وسام الطائف"

A A A
0
70,597

فهد العتيبي- سبق- الطائف:  بدأ اليوم الجُمعة تنفيذ الجلد للشباب الخمسة المُنظمين للحفل المُختلط العام الماضي في إحدى الاستراحات بمُخطط الوسام، حيث تم إنزالهم على مدخل جامع الملك فهد بالعزيزية في الطائف، وبحضور مندوبين عن السجن العام، والمحكمة، تساندهم الجهات الأمنية.
وما إن خرجَ المُصلون من الجامع بعد أداء صلاة الجمعة، وبأعداد كبيرة، إلا وبدأ مندوب السجن في تلاوة البيان الذي أكد أن جُرمهم وقع في اختلاطهم وفسادهم مع نساء داخل إحدى الاستراحات، وتجمعهم على شرب المُسكر، حينها تم تنفيذ حد المُسكر بالخمسة، وذلك بجلدهم 80 جلدة، على أن يتم استكمال بقية ما ورد في الحُكم خلال فترة سجنهم.
وكانت المحكمة الجزئية بمحافظة الطائف قد أغلقت ملف قضية الحفل الراقص الذي جمعَ فتيات بشباب في استراحة داخل مخطط الوسام بالمحافظة، وذلك بإعلانها الحكم الشرعي في منظميها والمشاركين. 
وعلمت "سبق" في حينه أنه تم الحكم على اثنين منهم يمثلان الزعامة والتنظيم، بينهما "ابن المسؤول" بالسجن، سنة وثمانية أشهر، فيما جاءت أحكام الباقين من الشباب وعددهم خمسة، بالسجن لكل واحدٍ منهم ثمانية أشهر، مع حد المسكر لهم جميعاً باستثناء واحد، وجلد كل واحدٍ منهم 99 جلدة، على أن ينفذ أمام كليات البنات التابعة لجامعة الطائف، في حين وافقوا جميعهم على الحكم الصادر بحقهم دون اعتراض.
وكانت "سبق" قد انفردت بنشر تفاصيل الواقعة وتابعته، بعد أن ضبطت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الطائف، يوم الاثنين 19 جمادى الآخرة من العام الماضي، بمساندة من رجال الشرطة ودوريات الأمن، 15 فتاة "طالبات بالجامعة"، برفقة خمسة شباب، فيما تمكن عددٌ آخر من الهرب أثناء مداهمة استراحة داخل مخطط الوسام، بعد معلومات عن إقامة حفل مختلط بداخلها.
وكانت الفتيات على موعد مسبق مع الشباب لإقامة حفل راقص باكراً، بعد استئجار الاستراحة، التي تشير المعلومات إلى أنهم كانوا دائماً يلتقون فيها.