"ارتقاء" توقِّع اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض"

تشمل إعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي وتسليمها للمحتاجين

سبق - الخبر: وقَّعت الجمعية الخيرية لتأهيل الحاسبات الآلية "ارتقاء" اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض" لدعم أنشطة الجمعية.
 
ووقَّع الاتفاقية عن جمعية "ارتقاء" عضو مجلس إدارة الجمعية الدكتور جمال الدبل، وعن بنك الرياض محمد الربيعة نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، وذلك في مقر جمعية ارتقاء بمجموعة الفوزان بالخبر اليوم الأحد.
 
وأعرب الدكتور جمال الدبل عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية، مبيناً أن الاتفاقية شملت نقاطاً عدة، من أهمها تسليم ثلاثة باصات لجمعية "ارتقاء"، وذلك لخدمة أعمالها، وإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي من قِبل "ارتقاء"، وتسليمها للمستفيدين.
 
وقال "الدبل" إن عدد أجهزة الحاسب الآلي التي قامت جمعية "ارتقاء" بجمعها منذ انطلاقها العام الماضي حتى شهر أكتوبر الماضي بلغ أكثر من 7000 جهاز حاسب آلي، مشيراً إلى أنه تم توزيع 2850 جهاز حاسب آلي منها للمستفيدين الذين بلغوا أكثر من 1100 أسرة، وأن خطة عمل الجمعية تستهدف جمع 10 آلاف جهاز حاسب آلي بحلول عام 2018، ورفع مستوى التأهيل، وزيادة عدد المستفيدين.
 
وأضاف: "ارتقاء" أقامت العديد من الدورات التدريبية، وساهمت بتجهيز 27 معملاً لتدريب الشباب والشابات من مختلف الفئات العمرية والاجتماعية على استخدام الحاسب الآلي وتطبيقاته.
 
وأشار "الدبل" إلى أن "ارتقاء" تراعي خصوصية معلومات المستخدم في الأجهزة؛ لاحتوائها على معلومات خاصة، كالصور والملفات الخاصة، وتقوم بحذفها من خلال استخدام برامج معتمدة عالية الجودة والدقة، تقوم بمسح المعلومات كافة من الأجهزة بطريقة تقنية حديثة، يصعب من بعدها استرجاع المعلومات، مع توفير نسخة من المعلومات لصاحب الحاسوب "المتبرع" - حسب رغبته - قبل إجراء عملية المسح.
 
وأكد أنه بإمكان الأفراد التبرع في مقر الجمعية بمعرض "إكسترا" بالخبر، أما الشركات فعليها الاتصال بالجمعية أو زيارة الموقع الإلكتروني للجمعية www.ertiqa.me  لتنسيق عملية استلام التبرعات.
 
وأعرب نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، محمد بن عبد العزيز الربيعة، عن اعتزاز البنك بالتوصل إلى اتفاقية تعاون استراتيجي مع جمعية "ارتقاء"، ومد جسور الشراكة المجتمعية معها، مؤكداً حرص البنك على تقديم أشكال الدعم اللازمة كافة، التي من شأنها تعزيز قدرات وإمكانات الجمعية، لتمكينها من أداء رسالتها التنموية والخيرية على النحو الأمثل، وبما ينسجم مع توجهات بنك الرياض وتطلعات برامجه المخصصة لخدمة المجتمع.
 
واعتبر "الربيعة" أن هذه الاتفاقية ستعزز من جهود الجمعية لإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي بما يتوافق ومعايير المحافظة على البيئة، فضلاً عن دورها في تمكين الجهات المستفيدة من إعادة استخدام تلك الأجهزة بعد عملية إعادة التدوير.
 
وتعد "إكسترا" شريك النجاح الأول لجمعية "ارتقاء" الخيرية، وكياناً مكملاً لجميع أعمالها؛ إذ قامت بدعم "ارتقاء" بعدد 600 جهاز حاسب آلي جديد لتجهيز معامل التعليم كافة التي تتبناها الجمعية، فضلاً عن دور "إكسترا" كداعم أساسي لـ"ارتقاء" في مجال التأهيل والصيانة والخدمات المساندة.
 
و"ارتقاء" جمعية رسمية، تُعنى بجمع الحاسبات الآلية المستخدمة، وإعادة تأهيلها، ثم توزيعها على الجهات الاجتماعية والتعليمية، وذلك بالشراكة مع شركة "إكسترا"، في خطوة تهدف إلى نشر ثقافة إعادة التدوير والحفاظ على النعمة الرقمية.

اعلان
"ارتقاء" توقِّع اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض"
سبق
سبق - الخبر: وقَّعت الجمعية الخيرية لتأهيل الحاسبات الآلية "ارتقاء" اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض" لدعم أنشطة الجمعية.
 
ووقَّع الاتفاقية عن جمعية "ارتقاء" عضو مجلس إدارة الجمعية الدكتور جمال الدبل، وعن بنك الرياض محمد الربيعة نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، وذلك في مقر جمعية ارتقاء بمجموعة الفوزان بالخبر اليوم الأحد.
 
وأعرب الدكتور جمال الدبل عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية، مبيناً أن الاتفاقية شملت نقاطاً عدة، من أهمها تسليم ثلاثة باصات لجمعية "ارتقاء"، وذلك لخدمة أعمالها، وإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي من قِبل "ارتقاء"، وتسليمها للمستفيدين.
 
وقال "الدبل" إن عدد أجهزة الحاسب الآلي التي قامت جمعية "ارتقاء" بجمعها منذ انطلاقها العام الماضي حتى شهر أكتوبر الماضي بلغ أكثر من 7000 جهاز حاسب آلي، مشيراً إلى أنه تم توزيع 2850 جهاز حاسب آلي منها للمستفيدين الذين بلغوا أكثر من 1100 أسرة، وأن خطة عمل الجمعية تستهدف جمع 10 آلاف جهاز حاسب آلي بحلول عام 2018، ورفع مستوى التأهيل، وزيادة عدد المستفيدين.
 
وأضاف: "ارتقاء" أقامت العديد من الدورات التدريبية، وساهمت بتجهيز 27 معملاً لتدريب الشباب والشابات من مختلف الفئات العمرية والاجتماعية على استخدام الحاسب الآلي وتطبيقاته.
 
وأشار "الدبل" إلى أن "ارتقاء" تراعي خصوصية معلومات المستخدم في الأجهزة؛ لاحتوائها على معلومات خاصة، كالصور والملفات الخاصة، وتقوم بحذفها من خلال استخدام برامج معتمدة عالية الجودة والدقة، تقوم بمسح المعلومات كافة من الأجهزة بطريقة تقنية حديثة، يصعب من بعدها استرجاع المعلومات، مع توفير نسخة من المعلومات لصاحب الحاسوب "المتبرع" - حسب رغبته - قبل إجراء عملية المسح.
 
وأكد أنه بإمكان الأفراد التبرع في مقر الجمعية بمعرض "إكسترا" بالخبر، أما الشركات فعليها الاتصال بالجمعية أو زيارة الموقع الإلكتروني للجمعية www.ertiqa.me  لتنسيق عملية استلام التبرعات.
 
وأعرب نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، محمد بن عبد العزيز الربيعة، عن اعتزاز البنك بالتوصل إلى اتفاقية تعاون استراتيجي مع جمعية "ارتقاء"، ومد جسور الشراكة المجتمعية معها، مؤكداً حرص البنك على تقديم أشكال الدعم اللازمة كافة، التي من شأنها تعزيز قدرات وإمكانات الجمعية، لتمكينها من أداء رسالتها التنموية والخيرية على النحو الأمثل، وبما ينسجم مع توجهات بنك الرياض وتطلعات برامجه المخصصة لخدمة المجتمع.
 
واعتبر "الربيعة" أن هذه الاتفاقية ستعزز من جهود الجمعية لإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي بما يتوافق ومعايير المحافظة على البيئة، فضلاً عن دورها في تمكين الجهات المستفيدة من إعادة استخدام تلك الأجهزة بعد عملية إعادة التدوير.
 
وتعد "إكسترا" شريك النجاح الأول لجمعية "ارتقاء" الخيرية، وكياناً مكملاً لجميع أعمالها؛ إذ قامت بدعم "ارتقاء" بعدد 600 جهاز حاسب آلي جديد لتجهيز معامل التعليم كافة التي تتبناها الجمعية، فضلاً عن دور "إكسترا" كداعم أساسي لـ"ارتقاء" في مجال التأهيل والصيانة والخدمات المساندة.
 
و"ارتقاء" جمعية رسمية، تُعنى بجمع الحاسبات الآلية المستخدمة، وإعادة تأهيلها، ثم توزيعها على الجهات الاجتماعية والتعليمية، وذلك بالشراكة مع شركة "إكسترا"، في خطوة تهدف إلى نشر ثقافة إعادة التدوير والحفاظ على النعمة الرقمية.
29 نوفمبر 2015 - 17 صفر 1437
08:44 PM

تشمل إعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي وتسليمها للمحتاجين

"ارتقاء" توقِّع اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض"

A A A
0
2,539

سبق - الخبر: وقَّعت الجمعية الخيرية لتأهيل الحاسبات الآلية "ارتقاء" اتفاقية شراكة استراتيجية مع "بنك الرياض" لدعم أنشطة الجمعية.
 
ووقَّع الاتفاقية عن جمعية "ارتقاء" عضو مجلس إدارة الجمعية الدكتور جمال الدبل، وعن بنك الرياض محمد الربيعة نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، وذلك في مقر جمعية ارتقاء بمجموعة الفوزان بالخبر اليوم الأحد.
 
وأعرب الدكتور جمال الدبل عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية، مبيناً أن الاتفاقية شملت نقاطاً عدة، من أهمها تسليم ثلاثة باصات لجمعية "ارتقاء"، وذلك لخدمة أعمالها، وإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي من قِبل "ارتقاء"، وتسليمها للمستفيدين.
 
وقال "الدبل" إن عدد أجهزة الحاسب الآلي التي قامت جمعية "ارتقاء" بجمعها منذ انطلاقها العام الماضي حتى شهر أكتوبر الماضي بلغ أكثر من 7000 جهاز حاسب آلي، مشيراً إلى أنه تم توزيع 2850 جهاز حاسب آلي منها للمستفيدين الذين بلغوا أكثر من 1100 أسرة، وأن خطة عمل الجمعية تستهدف جمع 10 آلاف جهاز حاسب آلي بحلول عام 2018، ورفع مستوى التأهيل، وزيادة عدد المستفيدين.
 
وأضاف: "ارتقاء" أقامت العديد من الدورات التدريبية، وساهمت بتجهيز 27 معملاً لتدريب الشباب والشابات من مختلف الفئات العمرية والاجتماعية على استخدام الحاسب الآلي وتطبيقاته.
 
وأشار "الدبل" إلى أن "ارتقاء" تراعي خصوصية معلومات المستخدم في الأجهزة؛ لاحتوائها على معلومات خاصة، كالصور والملفات الخاصة، وتقوم بحذفها من خلال استخدام برامج معتمدة عالية الجودة والدقة، تقوم بمسح المعلومات كافة من الأجهزة بطريقة تقنية حديثة، يصعب من بعدها استرجاع المعلومات، مع توفير نسخة من المعلومات لصاحب الحاسوب "المتبرع" - حسب رغبته - قبل إجراء عملية المسح.
 
وأكد أنه بإمكان الأفراد التبرع في مقر الجمعية بمعرض "إكسترا" بالخبر، أما الشركات فعليها الاتصال بالجمعية أو زيارة الموقع الإلكتروني للجمعية www.ertiqa.me  لتنسيق عملية استلام التبرعات.
 
وأعرب نائب الرئيس التنفيذي المشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض، محمد بن عبد العزيز الربيعة، عن اعتزاز البنك بالتوصل إلى اتفاقية تعاون استراتيجي مع جمعية "ارتقاء"، ومد جسور الشراكة المجتمعية معها، مؤكداً حرص البنك على تقديم أشكال الدعم اللازمة كافة، التي من شأنها تعزيز قدرات وإمكانات الجمعية، لتمكينها من أداء رسالتها التنموية والخيرية على النحو الأمثل، وبما ينسجم مع توجهات بنك الرياض وتطلعات برامجه المخصصة لخدمة المجتمع.
 
واعتبر "الربيعة" أن هذه الاتفاقية ستعزز من جهود الجمعية لإعادة تدوير أجهزة الحاسب الآلي بما يتوافق ومعايير المحافظة على البيئة، فضلاً عن دورها في تمكين الجهات المستفيدة من إعادة استخدام تلك الأجهزة بعد عملية إعادة التدوير.
 
وتعد "إكسترا" شريك النجاح الأول لجمعية "ارتقاء" الخيرية، وكياناً مكملاً لجميع أعمالها؛ إذ قامت بدعم "ارتقاء" بعدد 600 جهاز حاسب آلي جديد لتجهيز معامل التعليم كافة التي تتبناها الجمعية، فضلاً عن دور "إكسترا" كداعم أساسي لـ"ارتقاء" في مجال التأهيل والصيانة والخدمات المساندة.
 
و"ارتقاء" جمعية رسمية، تُعنى بجمع الحاسبات الآلية المستخدمة، وإعادة تأهيلها، ثم توزيعها على الجهات الاجتماعية والتعليمية، وذلك بالشراكة مع شركة "إكسترا"، في خطوة تهدف إلى نشر ثقافة إعادة التدوير والحفاظ على النعمة الرقمية.