فيديو .. "الشوقبي" يعفو عن قاتل ابنه دون أي مقابل تقديرًا لظروف والدته

قال: صدقت تنازلي في المحكمة الجزائية.. وإخواني حضروا ووافقوني القرار

لم تمض سوى أربعة أشهر بعد فقدانه ولده، حتى اتجه الأب يحيى محمد الشوقبي إلى منزل والدة قاتل ابنه من تلقاء نفسه معلنًا أمامها عفوًا مطلقًا عن ابنها ابتغاء وجه الله ودون أي مقابل مالي وتقديرًا منه لظروفها الصحية والنفسية، وذلك في موقف إنساني عظيم وكريم لا يقدر عليه إلا من اتصف بأعظم خصال مكارم الأخلاق والعفو والصفح والصبر.

وتفصيلاً، روى العافي عن قاتل ابنه، الأب الصابر الشاكر والمحتسب "يحيى الشوقبي" تفاصيل القضية والحادثة لبرنامج الراصد على قناة الإخبارية : حصلت القضية في 17 رجب 1442 وتنازلت بعدها بأربعة أشهر، في أول يوم من شهر ذي القعدة حيث ذهبت بنفسي إلى منزل أم خالد وكانت في حالة صحية صعبة وتم تنازلي في منزلها وقلت لهم معكم والد المقتول يحيى محمد الشوقبي وأنا متنازل، وقد تملكتها حينها فرحة غامرة وشديدة كان لها أثر إيجابي سريع في تحسن حالتها الصحية.

وأضاف: بعدها صدقت تنازلي في المحكمة الجزائية وطلبت إخواني للحضور وعندما حضروا تفاجؤوا بقرار العفو وقد وافقوني عليه، مؤكدًا أنه لم يقبل أي ريال واحد.


اعلان
فيديو .. "الشوقبي" يعفو عن قاتل ابنه دون أي مقابل تقديرًا لظروف والدته
سبق

لم تمض سوى أربعة أشهر بعد فقدانه ولده، حتى اتجه الأب يحيى محمد الشوقبي إلى منزل والدة قاتل ابنه من تلقاء نفسه معلنًا أمامها عفوًا مطلقًا عن ابنها ابتغاء وجه الله ودون أي مقابل مالي وتقديرًا منه لظروفها الصحية والنفسية، وذلك في موقف إنساني عظيم وكريم لا يقدر عليه إلا من اتصف بأعظم خصال مكارم الأخلاق والعفو والصفح والصبر.

وتفصيلاً، روى العافي عن قاتل ابنه، الأب الصابر الشاكر والمحتسب "يحيى الشوقبي" تفاصيل القضية والحادثة لبرنامج الراصد على قناة الإخبارية : حصلت القضية في 17 رجب 1442 وتنازلت بعدها بأربعة أشهر، في أول يوم من شهر ذي القعدة حيث ذهبت بنفسي إلى منزل أم خالد وكانت في حالة صحية صعبة وتم تنازلي في منزلها وقلت لهم معكم والد المقتول يحيى محمد الشوقبي وأنا متنازل، وقد تملكتها حينها فرحة غامرة وشديدة كان لها أثر إيجابي سريع في تحسن حالتها الصحية.

وأضاف: بعدها صدقت تنازلي في المحكمة الجزائية وطلبت إخواني للحضور وعندما حضروا تفاجؤوا بقرار العفو وقد وافقوني عليه، مؤكدًا أنه لم يقبل أي ريال واحد.


24 أكتوبر 2021 - 18 ربيع الأول 1443
11:09 PM

فيديو .. "الشوقبي" يعفو عن قاتل ابنه دون أي مقابل تقديرًا لظروف والدته

قال: صدقت تنازلي في المحكمة الجزائية.. وإخواني حضروا ووافقوني القرار

A A A
11
15,304

لم تمض سوى أربعة أشهر بعد فقدانه ولده، حتى اتجه الأب يحيى محمد الشوقبي إلى منزل والدة قاتل ابنه من تلقاء نفسه معلنًا أمامها عفوًا مطلقًا عن ابنها ابتغاء وجه الله ودون أي مقابل مالي وتقديرًا منه لظروفها الصحية والنفسية، وذلك في موقف إنساني عظيم وكريم لا يقدر عليه إلا من اتصف بأعظم خصال مكارم الأخلاق والعفو والصفح والصبر.

وتفصيلاً، روى العافي عن قاتل ابنه، الأب الصابر الشاكر والمحتسب "يحيى الشوقبي" تفاصيل القضية والحادثة لبرنامج الراصد على قناة الإخبارية : حصلت القضية في 17 رجب 1442 وتنازلت بعدها بأربعة أشهر، في أول يوم من شهر ذي القعدة حيث ذهبت بنفسي إلى منزل أم خالد وكانت في حالة صحية صعبة وتم تنازلي في منزلها وقلت لهم معكم والد المقتول يحيى محمد الشوقبي وأنا متنازل، وقد تملكتها حينها فرحة غامرة وشديدة كان لها أثر إيجابي سريع في تحسن حالتها الصحية.

وأضاف: بعدها صدقت تنازلي في المحكمة الجزائية وطلبت إخواني للحضور وعندما حضروا تفاجؤوا بقرار العفو وقد وافقوني عليه، مؤكدًا أنه لم يقبل أي ريال واحد.