في حال احتراق السيارة الكهربائية.. خبير إطفاء يقدّم توصيات مهمة

أسباب وقوع مثل هذه الحوادث تتضمن وجود تلف بخلايا البطارية

أثار الاتجاه نحو نظام الدفع بالمحرك الكهربائي بعض التساؤلات حول خطورة نشوب حريق بالسيارة الكهربائية عن غيرها، وكذلك حول حرائق السيارة الكهربائية وهل تتطلب تقنية مختلفة في المكافحة والإطفاء.

وقال ماركوس إيجيلهاف، الباحث في مجال الحوادث بمؤسسة ديكرا الألمانية: "الحقيقة هي أنه وفقًا لما توصلنا إليه لا تشكل السيارات الكهربائية خطرًا أكبر من ناحية حدوث حريق من السيارات، التي تعمل بمحركات الاحتراق التقليدية".

وأضاف: بالطبع من الممكن أن ينشب حريق بالسيارات الكهربائية أيضًا، ويمكن أن تكمن الأسباب هنا في تلف خلايا البطارية أو عيوب في نظام إدارة البطارية.

وأردف: في حالة اندلاع حريق عقب وقوع حادث فإنه لا يوجد فرق في المخاطر بين السيارات الكهربائية ومحركات الاحتراق، ولا تصنف فرق الإطفاء حرائق السيارات الكهربائية على أنها أكثر خطورة.

من ناحيته، أوضح بيتر باتشماير، مدير الإطفاء في اتحاد الإطفاء الألماني، أنه قد يكون إطفاء سيارة كهربائية أصعب قليلاً من مكافحة حريق في السيارات التقليدية، ولكنه ليس أكثر تعقيدًا أو خطورة من حريق في سيارة تعمل بالغاز.

ووفق "الألمانية" يرتبط إطفاء حريق السيارة في المرآب دائمًا بمخاطر كبيرة، وهذا ينطبق على السيارات من جميع الفئات.

ويعد إطفاء السيارة الكهربائية أكثر صعوبة؛ نظرًا لأن حزم البطاريات الكبيرة مثبتة في الجزء السفلي من معظم المركبات.

وإذا كانت هناك سيارة كهربائية محترقة في مرآب، فإن إرشادات فرقة الإطفاء تنص على تبريد البطارية في الموقع، ثم سحبها للخارج إذا لزم الأمر.

ويرى خبراء نادي السيارات الألماني أنه من المستبعد جدًا اشتعال النيران في سيارة كهربائية بعد وقوع حادث، والتي غالبًا ما تكون نتائجها أفضل في اختبارات التصادم.

وعلى أية حال، لابد من تجهيز السيارة بغض النظر عن نوع محركها بمطفأة حريق، وبالإضافة إلى هذا لا يجوز مطلقًا لمس مكونات نظام الجهد العالي للسيارة الكهربائية، والتي يتم تمييزها باللون البرتقالي.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب التأكد دائمًا من شحن السيارة بكابلات شحن سليمة على شبكة كهربائية مناسبة.

اعلان
في حال احتراق السيارة الكهربائية.. خبير إطفاء يقدّم توصيات مهمة
سبق

أثار الاتجاه نحو نظام الدفع بالمحرك الكهربائي بعض التساؤلات حول خطورة نشوب حريق بالسيارة الكهربائية عن غيرها، وكذلك حول حرائق السيارة الكهربائية وهل تتطلب تقنية مختلفة في المكافحة والإطفاء.

وقال ماركوس إيجيلهاف، الباحث في مجال الحوادث بمؤسسة ديكرا الألمانية: "الحقيقة هي أنه وفقًا لما توصلنا إليه لا تشكل السيارات الكهربائية خطرًا أكبر من ناحية حدوث حريق من السيارات، التي تعمل بمحركات الاحتراق التقليدية".

وأضاف: بالطبع من الممكن أن ينشب حريق بالسيارات الكهربائية أيضًا، ويمكن أن تكمن الأسباب هنا في تلف خلايا البطارية أو عيوب في نظام إدارة البطارية.

وأردف: في حالة اندلاع حريق عقب وقوع حادث فإنه لا يوجد فرق في المخاطر بين السيارات الكهربائية ومحركات الاحتراق، ولا تصنف فرق الإطفاء حرائق السيارات الكهربائية على أنها أكثر خطورة.

من ناحيته، أوضح بيتر باتشماير، مدير الإطفاء في اتحاد الإطفاء الألماني، أنه قد يكون إطفاء سيارة كهربائية أصعب قليلاً من مكافحة حريق في السيارات التقليدية، ولكنه ليس أكثر تعقيدًا أو خطورة من حريق في سيارة تعمل بالغاز.

ووفق "الألمانية" يرتبط إطفاء حريق السيارة في المرآب دائمًا بمخاطر كبيرة، وهذا ينطبق على السيارات من جميع الفئات.

ويعد إطفاء السيارة الكهربائية أكثر صعوبة؛ نظرًا لأن حزم البطاريات الكبيرة مثبتة في الجزء السفلي من معظم المركبات.

وإذا كانت هناك سيارة كهربائية محترقة في مرآب، فإن إرشادات فرقة الإطفاء تنص على تبريد البطارية في الموقع، ثم سحبها للخارج إذا لزم الأمر.

ويرى خبراء نادي السيارات الألماني أنه من المستبعد جدًا اشتعال النيران في سيارة كهربائية بعد وقوع حادث، والتي غالبًا ما تكون نتائجها أفضل في اختبارات التصادم.

وعلى أية حال، لابد من تجهيز السيارة بغض النظر عن نوع محركها بمطفأة حريق، وبالإضافة إلى هذا لا يجوز مطلقًا لمس مكونات نظام الجهد العالي للسيارة الكهربائية، والتي يتم تمييزها باللون البرتقالي.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب التأكد دائمًا من شحن السيارة بكابلات شحن سليمة على شبكة كهربائية مناسبة.

26 أغسطس 2021 - 18 محرّم 1443
03:23 PM

في حال احتراق السيارة الكهربائية.. خبير إطفاء يقدّم توصيات مهمة

أسباب وقوع مثل هذه الحوادث تتضمن وجود تلف بخلايا البطارية

A A A
1
5,352

أثار الاتجاه نحو نظام الدفع بالمحرك الكهربائي بعض التساؤلات حول خطورة نشوب حريق بالسيارة الكهربائية عن غيرها، وكذلك حول حرائق السيارة الكهربائية وهل تتطلب تقنية مختلفة في المكافحة والإطفاء.

وقال ماركوس إيجيلهاف، الباحث في مجال الحوادث بمؤسسة ديكرا الألمانية: "الحقيقة هي أنه وفقًا لما توصلنا إليه لا تشكل السيارات الكهربائية خطرًا أكبر من ناحية حدوث حريق من السيارات، التي تعمل بمحركات الاحتراق التقليدية".

وأضاف: بالطبع من الممكن أن ينشب حريق بالسيارات الكهربائية أيضًا، ويمكن أن تكمن الأسباب هنا في تلف خلايا البطارية أو عيوب في نظام إدارة البطارية.

وأردف: في حالة اندلاع حريق عقب وقوع حادث فإنه لا يوجد فرق في المخاطر بين السيارات الكهربائية ومحركات الاحتراق، ولا تصنف فرق الإطفاء حرائق السيارات الكهربائية على أنها أكثر خطورة.

من ناحيته، أوضح بيتر باتشماير، مدير الإطفاء في اتحاد الإطفاء الألماني، أنه قد يكون إطفاء سيارة كهربائية أصعب قليلاً من مكافحة حريق في السيارات التقليدية، ولكنه ليس أكثر تعقيدًا أو خطورة من حريق في سيارة تعمل بالغاز.

ووفق "الألمانية" يرتبط إطفاء حريق السيارة في المرآب دائمًا بمخاطر كبيرة، وهذا ينطبق على السيارات من جميع الفئات.

ويعد إطفاء السيارة الكهربائية أكثر صعوبة؛ نظرًا لأن حزم البطاريات الكبيرة مثبتة في الجزء السفلي من معظم المركبات.

وإذا كانت هناك سيارة كهربائية محترقة في مرآب، فإن إرشادات فرقة الإطفاء تنص على تبريد البطارية في الموقع، ثم سحبها للخارج إذا لزم الأمر.

ويرى خبراء نادي السيارات الألماني أنه من المستبعد جدًا اشتعال النيران في سيارة كهربائية بعد وقوع حادث، والتي غالبًا ما تكون نتائجها أفضل في اختبارات التصادم.

وعلى أية حال، لابد من تجهيز السيارة بغض النظر عن نوع محركها بمطفأة حريق، وبالإضافة إلى هذا لا يجوز مطلقًا لمس مكونات نظام الجهد العالي للسيارة الكهربائية، والتي يتم تمييزها باللون البرتقالي.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب التأكد دائمًا من شحن السيارة بكابلات شحن سليمة على شبكة كهربائية مناسبة.