بهذا الأسطول تستعد "الصحة" لخدمة ضيوف الرحمن في المشاعر المقدّسة

بما يتماشى مع تصعيد الحجيج من مِنى إلى عرفات ويوم النفرة ومناطق الكثافة

تتواصل جهود وزارة الصحة لتقديم أفضل الخدمات الصحية لحجاج بيت الله الحرام، ومنها الخدمات الطبية الميدانية في الحج, ونقل الحالات المرضية والتعامل مع حالات الطوارئ التي قد تحدث -لا سمح الله- في موقع الحدث, وذلك من خلال أسطول متكامل لسيارات الإسعاف المختلفة؛ حيث تمّ توفير عدد 80 سيارة إسعاف كبيرة عالية التجهيز للعمل في موسم حج هذا العام 1439هـ, من المناطق الصحية المختلفة بالمملكة لنقل المرضى بين المرافق الصحية بالمشاعر والعاصمة المقدّسة والمدينة المنوّرة, إضافة إلى السيارات المتوافرة لدى الشؤون الصحية بالعاصمة المقدّسة, كما تمّ توفير عدد 100 سيارة إسعاف صغيرة في منطقة المشاعر المقدّسة التي يتم تزويدها بالاحتياجات اللازمة للقيام بالمهام والأعمال المنوطة بها حيث تشتمل على جميع التجهيزات الطبية اللازمة، وكذلك أجهزة الإنذار وأجهزة اللاسلكي لسهولة الاتصال وسرعـة توجيههــا إلى الحالات والمواقع من خلال غرفة قيادة خاصّة، كما تمّ دعمها بالقوى العاملـة المطلوبة لتشغيلهـا من الأخصائيين والفنيين القـادرين على التعامل مع الحالات الطارئة والميدانية.

وأفادت "الصحة" أنه سيتم توزيع سيارات الإسعاف الصغيرة على المرافـق الصحيـة بمناطـق الحج بمـا يتماشى مع حركة تصعيد الحجيج من مِنى إلى عرفات، ويوم النفرة من عرفات إلى مِنى مروراً بمزدلفة، وفي المناطق ذات الكثافة العالية, إضافة إلى ممر المشاة من عرفات لمِنى وأماكن استراحات الحجاج بمزدلفة, كما سيتم تحديد نطاق خدمة سيارات الإسعاف لكل مركز صحي، وكذلك تطبيق نظام المراقبة والتحكم عن بُعد لسيارات الإسعاف.

يُذكر أن "الصحة" هيّأت لموسم حج هذا العام 25 مستشفى و 155 مركزاً صحياً تحوي 5000 سرير ويعمل بها أكثر من 25 ألف ممارس صحي في مكة المكرّمة والمشاعر المقدّسة والمدينة المنوّرة, في حين يبلغ عدد النقاط الطبية في قطار المشاعر 18 نقطة طبية.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
بهذا الأسطول تستعد "الصحة" لخدمة ضيوف الرحمن في المشاعر المقدّسة
سبق

تتواصل جهود وزارة الصحة لتقديم أفضل الخدمات الصحية لحجاج بيت الله الحرام، ومنها الخدمات الطبية الميدانية في الحج, ونقل الحالات المرضية والتعامل مع حالات الطوارئ التي قد تحدث -لا سمح الله- في موقع الحدث, وذلك من خلال أسطول متكامل لسيارات الإسعاف المختلفة؛ حيث تمّ توفير عدد 80 سيارة إسعاف كبيرة عالية التجهيز للعمل في موسم حج هذا العام 1439هـ, من المناطق الصحية المختلفة بالمملكة لنقل المرضى بين المرافق الصحية بالمشاعر والعاصمة المقدّسة والمدينة المنوّرة, إضافة إلى السيارات المتوافرة لدى الشؤون الصحية بالعاصمة المقدّسة, كما تمّ توفير عدد 100 سيارة إسعاف صغيرة في منطقة المشاعر المقدّسة التي يتم تزويدها بالاحتياجات اللازمة للقيام بالمهام والأعمال المنوطة بها حيث تشتمل على جميع التجهيزات الطبية اللازمة، وكذلك أجهزة الإنذار وأجهزة اللاسلكي لسهولة الاتصال وسرعـة توجيههــا إلى الحالات والمواقع من خلال غرفة قيادة خاصّة، كما تمّ دعمها بالقوى العاملـة المطلوبة لتشغيلهـا من الأخصائيين والفنيين القـادرين على التعامل مع الحالات الطارئة والميدانية.

وأفادت "الصحة" أنه سيتم توزيع سيارات الإسعاف الصغيرة على المرافـق الصحيـة بمناطـق الحج بمـا يتماشى مع حركة تصعيد الحجيج من مِنى إلى عرفات، ويوم النفرة من عرفات إلى مِنى مروراً بمزدلفة، وفي المناطق ذات الكثافة العالية, إضافة إلى ممر المشاة من عرفات لمِنى وأماكن استراحات الحجاج بمزدلفة, كما سيتم تحديد نطاق خدمة سيارات الإسعاف لكل مركز صحي، وكذلك تطبيق نظام المراقبة والتحكم عن بُعد لسيارات الإسعاف.

يُذكر أن "الصحة" هيّأت لموسم حج هذا العام 25 مستشفى و 155 مركزاً صحياً تحوي 5000 سرير ويعمل بها أكثر من 25 ألف ممارس صحي في مكة المكرّمة والمشاعر المقدّسة والمدينة المنوّرة, في حين يبلغ عدد النقاط الطبية في قطار المشاعر 18 نقطة طبية.

30 يوليو 2018 - 17 ذو القعدة 1439
10:54 AM
اخر تعديل
03 أغسطس 2018 - 21 ذو القعدة 1439
11:22 PM

بهذا الأسطول تستعد "الصحة" لخدمة ضيوف الرحمن في المشاعر المقدّسة

بما يتماشى مع تصعيد الحجيج من مِنى إلى عرفات ويوم النفرة ومناطق الكثافة

A A A
2
3,189

تتواصل جهود وزارة الصحة لتقديم أفضل الخدمات الصحية لحجاج بيت الله الحرام، ومنها الخدمات الطبية الميدانية في الحج, ونقل الحالات المرضية والتعامل مع حالات الطوارئ التي قد تحدث -لا سمح الله- في موقع الحدث, وذلك من خلال أسطول متكامل لسيارات الإسعاف المختلفة؛ حيث تمّ توفير عدد 80 سيارة إسعاف كبيرة عالية التجهيز للعمل في موسم حج هذا العام 1439هـ, من المناطق الصحية المختلفة بالمملكة لنقل المرضى بين المرافق الصحية بالمشاعر والعاصمة المقدّسة والمدينة المنوّرة, إضافة إلى السيارات المتوافرة لدى الشؤون الصحية بالعاصمة المقدّسة, كما تمّ توفير عدد 100 سيارة إسعاف صغيرة في منطقة المشاعر المقدّسة التي يتم تزويدها بالاحتياجات اللازمة للقيام بالمهام والأعمال المنوطة بها حيث تشتمل على جميع التجهيزات الطبية اللازمة، وكذلك أجهزة الإنذار وأجهزة اللاسلكي لسهولة الاتصال وسرعـة توجيههــا إلى الحالات والمواقع من خلال غرفة قيادة خاصّة، كما تمّ دعمها بالقوى العاملـة المطلوبة لتشغيلهـا من الأخصائيين والفنيين القـادرين على التعامل مع الحالات الطارئة والميدانية.

وأفادت "الصحة" أنه سيتم توزيع سيارات الإسعاف الصغيرة على المرافـق الصحيـة بمناطـق الحج بمـا يتماشى مع حركة تصعيد الحجيج من مِنى إلى عرفات، ويوم النفرة من عرفات إلى مِنى مروراً بمزدلفة، وفي المناطق ذات الكثافة العالية, إضافة إلى ممر المشاة من عرفات لمِنى وأماكن استراحات الحجاج بمزدلفة, كما سيتم تحديد نطاق خدمة سيارات الإسعاف لكل مركز صحي، وكذلك تطبيق نظام المراقبة والتحكم عن بُعد لسيارات الإسعاف.

يُذكر أن "الصحة" هيّأت لموسم حج هذا العام 25 مستشفى و 155 مركزاً صحياً تحوي 5000 سرير ويعمل بها أكثر من 25 ألف ممارس صحي في مكة المكرّمة والمشاعر المقدّسة والمدينة المنوّرة, في حين يبلغ عدد النقاط الطبية في قطار المشاعر 18 نقطة طبية.