ترميم قصر دوسري التاريخي الذي يعود لعهد الدولة السعودية الأولى

في إطار رؤية السعودية 2030

تزخر مناطق السعودية بالعديد من القصور التاريخية الأثرية، التي تعتبر من أهم الموروثات التي يتناقلها الأجيال، ويهتمون ببقائها وترميمها وفتحها للزوار؛ لمعرفة ما كان عليه الآباء والأجداد منذ مئات السنين، وكيف كانت حياتهم، وما هي الأدوات التي كانوا يستخدمونها في ذاك الوقت.

ومن هذه القصور التاريخية قصر دوسري المتحمي التاريخي -رحمه الله-، الذي يقع في مركز طبب التاريخية شمال غرب مدينة أبها، وتبلغ مساحته ٦٠٠م2، ويحتوي على ثلاثة طوابق و(12) غرفة و(2) من المدافن التي كانت توضع لحفظ الحبوب بعد الحصاد أشهرًا عدة.

وفي بادرة وطنية مجتمعية قام دوسري بن عبد الوهاب المتحمي بإعادة ترميم قصر دوسري بالكامل على نفقته الشخصية إيمانًا منه بأهمية حماية هذا الموروث من الاندثار، وحرصًا على أن تبقى هذه الآثار شاهدة على حقبة تاريخية ذات قيمة وحضارة، وهذا ما تهدف له رؤية السعودية 2030، من المحافظة على الآثار المهمة التي هي جزء من تاريخ المملكة العربية السعودية بمراحلها الثلاث.

وقد بُني قصر دوسري التاريخي في عهد الدولة السعودية الأولى، وكانت "طبب" العاصمة السياسية والثقافية والاقتصادية الأولى لمنطقة عسير إبان حكم الدولة السعودية الأولى للفترة (1215 - 1234 هـ) خلال إمارة آل أبي نقطة المتحمي، وتضم مواقع تاريخية وتراثية مهمة عدة، أبرزها مسجد طبب الذي أُسس عام 1221هـ في عهد الإمام سعود بن عبدالعزيز -رحمهما الله-. كما تضم قرية طبب قصور أمراء آل المتحمي.

اعلان
ترميم قصر دوسري التاريخي الذي يعود لعهد الدولة السعودية الأولى
سبق

تزخر مناطق السعودية بالعديد من القصور التاريخية الأثرية، التي تعتبر من أهم الموروثات التي يتناقلها الأجيال، ويهتمون ببقائها وترميمها وفتحها للزوار؛ لمعرفة ما كان عليه الآباء والأجداد منذ مئات السنين، وكيف كانت حياتهم، وما هي الأدوات التي كانوا يستخدمونها في ذاك الوقت.

ومن هذه القصور التاريخية قصر دوسري المتحمي التاريخي -رحمه الله-، الذي يقع في مركز طبب التاريخية شمال غرب مدينة أبها، وتبلغ مساحته ٦٠٠م2، ويحتوي على ثلاثة طوابق و(12) غرفة و(2) من المدافن التي كانت توضع لحفظ الحبوب بعد الحصاد أشهرًا عدة.

وفي بادرة وطنية مجتمعية قام دوسري بن عبد الوهاب المتحمي بإعادة ترميم قصر دوسري بالكامل على نفقته الشخصية إيمانًا منه بأهمية حماية هذا الموروث من الاندثار، وحرصًا على أن تبقى هذه الآثار شاهدة على حقبة تاريخية ذات قيمة وحضارة، وهذا ما تهدف له رؤية السعودية 2030، من المحافظة على الآثار المهمة التي هي جزء من تاريخ المملكة العربية السعودية بمراحلها الثلاث.

وقد بُني قصر دوسري التاريخي في عهد الدولة السعودية الأولى، وكانت "طبب" العاصمة السياسية والثقافية والاقتصادية الأولى لمنطقة عسير إبان حكم الدولة السعودية الأولى للفترة (1215 - 1234 هـ) خلال إمارة آل أبي نقطة المتحمي، وتضم مواقع تاريخية وتراثية مهمة عدة، أبرزها مسجد طبب الذي أُسس عام 1221هـ في عهد الإمام سعود بن عبدالعزيز -رحمهما الله-. كما تضم قرية طبب قصور أمراء آل المتحمي.

26 يونيو 2021 - 16 ذو القعدة 1442
09:24 PM

ترميم قصر دوسري التاريخي الذي يعود لعهد الدولة السعودية الأولى

في إطار رؤية السعودية 2030

A A A
2
8,126

تزخر مناطق السعودية بالعديد من القصور التاريخية الأثرية، التي تعتبر من أهم الموروثات التي يتناقلها الأجيال، ويهتمون ببقائها وترميمها وفتحها للزوار؛ لمعرفة ما كان عليه الآباء والأجداد منذ مئات السنين، وكيف كانت حياتهم، وما هي الأدوات التي كانوا يستخدمونها في ذاك الوقت.

ومن هذه القصور التاريخية قصر دوسري المتحمي التاريخي -رحمه الله-، الذي يقع في مركز طبب التاريخية شمال غرب مدينة أبها، وتبلغ مساحته ٦٠٠م2، ويحتوي على ثلاثة طوابق و(12) غرفة و(2) من المدافن التي كانت توضع لحفظ الحبوب بعد الحصاد أشهرًا عدة.

وفي بادرة وطنية مجتمعية قام دوسري بن عبد الوهاب المتحمي بإعادة ترميم قصر دوسري بالكامل على نفقته الشخصية إيمانًا منه بأهمية حماية هذا الموروث من الاندثار، وحرصًا على أن تبقى هذه الآثار شاهدة على حقبة تاريخية ذات قيمة وحضارة، وهذا ما تهدف له رؤية السعودية 2030، من المحافظة على الآثار المهمة التي هي جزء من تاريخ المملكة العربية السعودية بمراحلها الثلاث.

وقد بُني قصر دوسري التاريخي في عهد الدولة السعودية الأولى، وكانت "طبب" العاصمة السياسية والثقافية والاقتصادية الأولى لمنطقة عسير إبان حكم الدولة السعودية الأولى للفترة (1215 - 1234 هـ) خلال إمارة آل أبي نقطة المتحمي، وتضم مواقع تاريخية وتراثية مهمة عدة، أبرزها مسجد طبب الذي أُسس عام 1221هـ في عهد الإمام سعود بن عبدالعزيز -رحمهما الله-. كما تضم قرية طبب قصور أمراء آل المتحمي.