فرنسا تدين اعتزام سلطات الاحتلال بناء 800 وحدة سكنية بالضفة الغربية المحتلة

"الخارجية الفرنسية" تحث الإسرائيليين والفلسطينيين على التخلي عن أي إجراءات أحادية

أدانت الحكومة الفرنسية، اليوم، اعتزام السلطات الإسرائيلية بناء 800 وحدة سكنية للمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب "رويترز" فإن وزارة الخارجية الفرنسية، دعت في بيان تل أبيب إلى التخلي عن خطة البناء.

وحثت الخارجية الفرنسية الإسرائيليين والفلسطينيين على التخلي عن أي إجراءات أحادية قد تعرض حل الدولتين المستند إلى القانون الدولي، للخطر.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الاثنين عن بناء نحو 800 وحدة سكنية في مستوطنات بيت إيل وجبعات زئيف شرقي القدس وتل مناشي وريحاليم وشفي شومرون وبركان وكارني شومرون شمالي الضفة.

ويأتي الدفع بمشروع البناء قبل أيام من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، الذي كان قد انتقد من قِبل سياسات الاستيطان الإسرائيلية.

وكانت جهات فلسطينية حذرت من عشرات المشروعات الاستيطانية، التي يتم تنفيذها بشكل متسارع لأجل فرض مزيد من الواقع الجديد على الأرض، في الوقت المتبقي قبل انتقال السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب، الذي يؤيد الاستيطان إلى الرئيس الجديد المنتخب جو بايدن.

وتعد أغلب دول العالم المستوطنات الإسرائيلية على أراض فلسطينية محتلة غير قانونية.

اعلان
فرنسا تدين اعتزام سلطات الاحتلال بناء 800 وحدة سكنية بالضفة الغربية المحتلة
سبق

أدانت الحكومة الفرنسية، اليوم، اعتزام السلطات الإسرائيلية بناء 800 وحدة سكنية للمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب "رويترز" فإن وزارة الخارجية الفرنسية، دعت في بيان تل أبيب إلى التخلي عن خطة البناء.

وحثت الخارجية الفرنسية الإسرائيليين والفلسطينيين على التخلي عن أي إجراءات أحادية قد تعرض حل الدولتين المستند إلى القانون الدولي، للخطر.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الاثنين عن بناء نحو 800 وحدة سكنية في مستوطنات بيت إيل وجبعات زئيف شرقي القدس وتل مناشي وريحاليم وشفي شومرون وبركان وكارني شومرون شمالي الضفة.

ويأتي الدفع بمشروع البناء قبل أيام من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، الذي كان قد انتقد من قِبل سياسات الاستيطان الإسرائيلية.

وكانت جهات فلسطينية حذرت من عشرات المشروعات الاستيطانية، التي يتم تنفيذها بشكل متسارع لأجل فرض مزيد من الواقع الجديد على الأرض، في الوقت المتبقي قبل انتقال السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب، الذي يؤيد الاستيطان إلى الرئيس الجديد المنتخب جو بايدن.

وتعد أغلب دول العالم المستوطنات الإسرائيلية على أراض فلسطينية محتلة غير قانونية.

13 يناير 2021 - 29 جمادى الأول 1442
12:03 AM

فرنسا تدين اعتزام سلطات الاحتلال بناء 800 وحدة سكنية بالضفة الغربية المحتلة

"الخارجية الفرنسية" تحث الإسرائيليين والفلسطينيين على التخلي عن أي إجراءات أحادية

A A A
4
1,119

أدانت الحكومة الفرنسية، اليوم، اعتزام السلطات الإسرائيلية بناء 800 وحدة سكنية للمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب "رويترز" فإن وزارة الخارجية الفرنسية، دعت في بيان تل أبيب إلى التخلي عن خطة البناء.

وحثت الخارجية الفرنسية الإسرائيليين والفلسطينيين على التخلي عن أي إجراءات أحادية قد تعرض حل الدولتين المستند إلى القانون الدولي، للخطر.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الاثنين عن بناء نحو 800 وحدة سكنية في مستوطنات بيت إيل وجبعات زئيف شرقي القدس وتل مناشي وريحاليم وشفي شومرون وبركان وكارني شومرون شمالي الضفة.

ويأتي الدفع بمشروع البناء قبل أيام من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، الذي كان قد انتقد من قِبل سياسات الاستيطان الإسرائيلية.

وكانت جهات فلسطينية حذرت من عشرات المشروعات الاستيطانية، التي يتم تنفيذها بشكل متسارع لأجل فرض مزيد من الواقع الجديد على الأرض، في الوقت المتبقي قبل انتقال السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب، الذي يؤيد الاستيطان إلى الرئيس الجديد المنتخب جو بايدن.

وتعد أغلب دول العالم المستوطنات الإسرائيلية على أراض فلسطينية محتلة غير قانونية.