ثغرة "فيس تايم" والتنصت.. أبل تعتذر: عالجنا المشكلة

قالت: "نعتذر لمن تَضَرر من المسألة أو لمن أحس بالقلق"

بعد "الفضيحة" التي زعزعت صورة الشركة، قدّمت "أبل" الأمريكية اعتذارها لكل المستخدمين عن ثغرة أمنية خطيرة تسمح لمستخدمي تطبيق "فيس تايم" بالتنصت على الشخص المستقبِل للمكالمة؛ حتى ولو لم يُجِب على الاتصال الوارد عبر التطبيق.

وأكدت الشركة الأمريكية، في بيان، أنها حلت المشكلة التي كانت تشوب المحادثات الجماعية على خوادم أبل، وأوضحت أنها ستطلق تحديثاً للمستخدمين خلال الأسبوع المقبل وفق "سكاي نيوز".

وأعربت "أبل" عن شكرها لعائلة ثامبسون التي سارعت إلى الإبلاغ عن الثغرة الخطيرة، في وقت سابق من يناير الماضي، وقالت: "نعتذر بكل صدق لكل مَن تضرر من المسألة أو لمن أحس بالقلق إزاء هذه الثغرة الأمنية، ولا يسعنا سوى أن نقدر صبر الجميع بينما نهتم بهذا الأمر".

وأضافت أنه ما إن علم مهندسو الشركة بالثغرة الأمنية حتى قاموا بتعطيل خاصية المحادثة الجماعية التي رُصدت فيها المشكلة، وبعدها بدأوا العمل لتجاوز المشكلة.

ووعدت الشركة بتبسيط الإجراءات التي تتيح للناس أن يُبلغوا عن الثغرات الأمنية؛ مضيفة أنها تولي أهمية كبيرة لمسألة الأمان في كل المنتجات.

وذكر موقع "سي إن إن"، أن الفتى غرانت تومبسون (14 عاماً) كان يُجري اتصالات بـ"فيس تايم" في يوم إجازة من المدرسة؛ حين اكتشف أمراً تَحَوّل إلى ضجة على المنصات الاجتماعية.

وأجرى الفتى اتصالاً بصديق له في "فيس تايم"؛ لكنه لم يرد، وبعد ذلك أضاف عدداً من الأصدقاء في مجموعة للمحادثة. أما المفاجأة فهي أن غرانت أصبح قادراً على سماع كل ما يدور حول هاتف الصديق الأول الذي لم يرد.

وبعدما لاحظ المشاركون في المحادثة هذا الأمر حاولوا أن يعيدوه مرة أخرى، وكشفت النتيجة أنهم قادرون حتى على الوصول إلى كاميرا الشخص الذي لم يجب على الاتصال.

وقالت ميشال تامبسون، وهي والدة الطفل، إنها قامت بكل ما في وسعها حتى تنبه "أبل" إلى الثغرة؛ فبادرت إلى المراسلة والاتصال بالشركة، كما لجأت إلى المنصات الاجتماعية.

وقالت الأم التي تعمل محامية في ولاية أريزونا: إنها كانت حريصة على أن تتولى "أبل" حل الثغرة الأمنية الخطيرة قبل أن ينتبه إليها الأشخاص السيئون فيقوموا باستغلالها.

تحذير من ثغرة خطيرة في هواتف "آيفون": سيتنصتون عليك
اعلان
ثغرة "فيس تايم" والتنصت.. أبل تعتذر: عالجنا المشكلة
سبق

بعد "الفضيحة" التي زعزعت صورة الشركة، قدّمت "أبل" الأمريكية اعتذارها لكل المستخدمين عن ثغرة أمنية خطيرة تسمح لمستخدمي تطبيق "فيس تايم" بالتنصت على الشخص المستقبِل للمكالمة؛ حتى ولو لم يُجِب على الاتصال الوارد عبر التطبيق.

وأكدت الشركة الأمريكية، في بيان، أنها حلت المشكلة التي كانت تشوب المحادثات الجماعية على خوادم أبل، وأوضحت أنها ستطلق تحديثاً للمستخدمين خلال الأسبوع المقبل وفق "سكاي نيوز".

وأعربت "أبل" عن شكرها لعائلة ثامبسون التي سارعت إلى الإبلاغ عن الثغرة الخطيرة، في وقت سابق من يناير الماضي، وقالت: "نعتذر بكل صدق لكل مَن تضرر من المسألة أو لمن أحس بالقلق إزاء هذه الثغرة الأمنية، ولا يسعنا سوى أن نقدر صبر الجميع بينما نهتم بهذا الأمر".

وأضافت أنه ما إن علم مهندسو الشركة بالثغرة الأمنية حتى قاموا بتعطيل خاصية المحادثة الجماعية التي رُصدت فيها المشكلة، وبعدها بدأوا العمل لتجاوز المشكلة.

ووعدت الشركة بتبسيط الإجراءات التي تتيح للناس أن يُبلغوا عن الثغرات الأمنية؛ مضيفة أنها تولي أهمية كبيرة لمسألة الأمان في كل المنتجات.

وذكر موقع "سي إن إن"، أن الفتى غرانت تومبسون (14 عاماً) كان يُجري اتصالات بـ"فيس تايم" في يوم إجازة من المدرسة؛ حين اكتشف أمراً تَحَوّل إلى ضجة على المنصات الاجتماعية.

وأجرى الفتى اتصالاً بصديق له في "فيس تايم"؛ لكنه لم يرد، وبعد ذلك أضاف عدداً من الأصدقاء في مجموعة للمحادثة. أما المفاجأة فهي أن غرانت أصبح قادراً على سماع كل ما يدور حول هاتف الصديق الأول الذي لم يرد.

وبعدما لاحظ المشاركون في المحادثة هذا الأمر حاولوا أن يعيدوه مرة أخرى، وكشفت النتيجة أنهم قادرون حتى على الوصول إلى كاميرا الشخص الذي لم يجب على الاتصال.

وقالت ميشال تامبسون، وهي والدة الطفل، إنها قامت بكل ما في وسعها حتى تنبه "أبل" إلى الثغرة؛ فبادرت إلى المراسلة والاتصال بالشركة، كما لجأت إلى المنصات الاجتماعية.

وقالت الأم التي تعمل محامية في ولاية أريزونا: إنها كانت حريصة على أن تتولى "أبل" حل الثغرة الأمنية الخطيرة قبل أن ينتبه إليها الأشخاص السيئون فيقوموا باستغلالها.

03 فبراير 2019 - 28 جمادى الأول 1440
08:53 AM
اخر تعديل
06 مارس 2019 - 29 جمادى الآخر 1440
12:43 AM

ثغرة "فيس تايم" والتنصت.. أبل تعتذر: عالجنا المشكلة

قالت: "نعتذر لمن تَضَرر من المسألة أو لمن أحس بالقلق"

A A A
2
6,241

بعد "الفضيحة" التي زعزعت صورة الشركة، قدّمت "أبل" الأمريكية اعتذارها لكل المستخدمين عن ثغرة أمنية خطيرة تسمح لمستخدمي تطبيق "فيس تايم" بالتنصت على الشخص المستقبِل للمكالمة؛ حتى ولو لم يُجِب على الاتصال الوارد عبر التطبيق.

وأكدت الشركة الأمريكية، في بيان، أنها حلت المشكلة التي كانت تشوب المحادثات الجماعية على خوادم أبل، وأوضحت أنها ستطلق تحديثاً للمستخدمين خلال الأسبوع المقبل وفق "سكاي نيوز".

وأعربت "أبل" عن شكرها لعائلة ثامبسون التي سارعت إلى الإبلاغ عن الثغرة الخطيرة، في وقت سابق من يناير الماضي، وقالت: "نعتذر بكل صدق لكل مَن تضرر من المسألة أو لمن أحس بالقلق إزاء هذه الثغرة الأمنية، ولا يسعنا سوى أن نقدر صبر الجميع بينما نهتم بهذا الأمر".

وأضافت أنه ما إن علم مهندسو الشركة بالثغرة الأمنية حتى قاموا بتعطيل خاصية المحادثة الجماعية التي رُصدت فيها المشكلة، وبعدها بدأوا العمل لتجاوز المشكلة.

ووعدت الشركة بتبسيط الإجراءات التي تتيح للناس أن يُبلغوا عن الثغرات الأمنية؛ مضيفة أنها تولي أهمية كبيرة لمسألة الأمان في كل المنتجات.

وذكر موقع "سي إن إن"، أن الفتى غرانت تومبسون (14 عاماً) كان يُجري اتصالات بـ"فيس تايم" في يوم إجازة من المدرسة؛ حين اكتشف أمراً تَحَوّل إلى ضجة على المنصات الاجتماعية.

وأجرى الفتى اتصالاً بصديق له في "فيس تايم"؛ لكنه لم يرد، وبعد ذلك أضاف عدداً من الأصدقاء في مجموعة للمحادثة. أما المفاجأة فهي أن غرانت أصبح قادراً على سماع كل ما يدور حول هاتف الصديق الأول الذي لم يرد.

وبعدما لاحظ المشاركون في المحادثة هذا الأمر حاولوا أن يعيدوه مرة أخرى، وكشفت النتيجة أنهم قادرون حتى على الوصول إلى كاميرا الشخص الذي لم يجب على الاتصال.

وقالت ميشال تامبسون، وهي والدة الطفل، إنها قامت بكل ما في وسعها حتى تنبه "أبل" إلى الثغرة؛ فبادرت إلى المراسلة والاتصال بالشركة، كما لجأت إلى المنصات الاجتماعية.

وقالت الأم التي تعمل محامية في ولاية أريزونا: إنها كانت حريصة على أن تتولى "أبل" حل الثغرة الأمنية الخطيرة قبل أن ينتبه إليها الأشخاص السيئون فيقوموا باستغلالها.