بالفيديو .. تفاصيل المشاركة بجائزة أفضل الأعمال المتميزة بـ"اليوم الوطني"

دشَّنتها جامعة الأمير محمد بن فهد انطلاقًا من دورها في خدمة المجتمع

أطلقت جامعة الأمير محمد بن فهد جائزة لأفضل عمل متميز في اليوم الوطني، تهدف إلى تكريم أفراد المجتمع الذين أسهموا في فعاليات التعبير عن الفرحة في اليوم الوطني، كما تهدف من خلال معاييرها إلى إثراء هذه المشاركات، وتعزيز آثارها؛ ليكون العام بأكمله يومًا وطنيًّا للبلاد.

ويأتي ذلك انطلاقًا من دور جامعة الأمير محمد بن فهد في خدمة المجتمع، ومشاركة منها في مناسبات الوطن، وتفاعلاً مع المواطنين بالمشاركة في فعاليات اليوم الوطني، وكون هذا الاحتفال بهذا اليوم، وإظهار منجزات السعودية للعالم أجمع، هو من مسؤوليات المجتمع بكل مؤسساته.

وقد تم رصد قيمة الجائزة، وقدرها مليون ريال سعودي، موزعة على خمسة أفرع، هي على النحو الآتي:
١- "جائزة أفضل مشاركة مجتمعية"، والهدف منها قياس أقوى أثر لفعالية أو فكرة طالت المجتمع عن الاحتفال باليوم الوطني.

٢- "جائزة أفضل فيلم يُعد عن اليوم الوطني"، والهدف منها إثراء المحتوى بالأفلام الوطنية، وتشجيع المشاركين على تقديم أجودها وأكثرها فاعلية.

٣- "جائزة أفضل عمل صحفي"، والهدف هو أيضًا إثراء المحتوى، وتشجيع العاملين بالصحافة للتميز في تقديم التقارير والتحقيقات الصحفية.

٤- "جائزة أفضل مؤسسة تعليمية متميزة" (مدرسة - كلية - جامعة)، والهدف منها تكريم المؤسسات التعليمية المتميزة والطلاب والطالبات للأعمال المتميزة ذات الأثر خارج أسوار المؤسسة، التي يقدمونها في اليوم الوطني.

٥- "جائزة أفضل فكرة عن اليوم الوطني"، والهدف منها هو تكريم أفراد المجتمع الذين يتميزون في طرح الأفكار الإبداعية للاحتفال باليوم الوطني، وتأثير هذه الأفكار على ترسيخ مفاهيم اليوم الوطني، وتوضيح أهميته في الداخل والخارج.

هذا، وتتوزع قيمة الجائزة على خمسة أفرع؛ لتكون قيمة كل جائزة مائتي ألف ريال. ويحق المشاركة لكل من يعيش على أرض السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين السعوديين بالخارج.

كما تسعى الجائزة إلى ترسيخ مبادئ المنافسة في اليوم الوطني، والمشاركة الإيجابية، مع استثمار ملكات الإبداع لدى الشباب، وتشجيع الموهوبين المتميزين في الأعمال المقدمة في اليوم الوطني، وترسيخ أهمية الإنجازات الوطنية، وتعزيز حضورها محليًّا وعالميًّا.

وفي الإمكان المشاركة عبر موقع الجائزة: https://pmu.edu.sa/pmu-award

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام، الدكتور فيصل بن يوسف العنزي، أن إطلاق الجائزة يأتي من دور الجامعة في خدمة المجتمع، ومشاركة منها عبر إمكاناتها في فعاليات اليوم الوطني الذي يعد من أهم المناسبات التي يحتفل بها الوطن، وهو مناسبة عزيزة على الجميع؛ إذ توضح ما قام به المؤسس - طيب الله ثراه - في بناء هذا الوطن.

واستطرد الدكتور العنزي بأن الجائزة على مستوى السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين من خارجها.

وأضاف الدكتور العنزي: الجائزة ستسهم مع جهود المؤسسات الأخرى في إثراء المحتوى ذي العلاقة باليوم الوطني، كما ستسهم في إضفاء البُعد النوعي على مشاركات الأفراد في هذا اليوم من خلال المعايير التي سيعلنها، وأدوات التقييم.

اليوم الوطني الـ88 اليوم الوطني السعودي
اعلان
بالفيديو .. تفاصيل المشاركة بجائزة أفضل الأعمال المتميزة بـ"اليوم الوطني"
سبق

أطلقت جامعة الأمير محمد بن فهد جائزة لأفضل عمل متميز في اليوم الوطني، تهدف إلى تكريم أفراد المجتمع الذين أسهموا في فعاليات التعبير عن الفرحة في اليوم الوطني، كما تهدف من خلال معاييرها إلى إثراء هذه المشاركات، وتعزيز آثارها؛ ليكون العام بأكمله يومًا وطنيًّا للبلاد.

ويأتي ذلك انطلاقًا من دور جامعة الأمير محمد بن فهد في خدمة المجتمع، ومشاركة منها في مناسبات الوطن، وتفاعلاً مع المواطنين بالمشاركة في فعاليات اليوم الوطني، وكون هذا الاحتفال بهذا اليوم، وإظهار منجزات السعودية للعالم أجمع، هو من مسؤوليات المجتمع بكل مؤسساته.

وقد تم رصد قيمة الجائزة، وقدرها مليون ريال سعودي، موزعة على خمسة أفرع، هي على النحو الآتي:
١- "جائزة أفضل مشاركة مجتمعية"، والهدف منها قياس أقوى أثر لفعالية أو فكرة طالت المجتمع عن الاحتفال باليوم الوطني.

٢- "جائزة أفضل فيلم يُعد عن اليوم الوطني"، والهدف منها إثراء المحتوى بالأفلام الوطنية، وتشجيع المشاركين على تقديم أجودها وأكثرها فاعلية.

٣- "جائزة أفضل عمل صحفي"، والهدف هو أيضًا إثراء المحتوى، وتشجيع العاملين بالصحافة للتميز في تقديم التقارير والتحقيقات الصحفية.

٤- "جائزة أفضل مؤسسة تعليمية متميزة" (مدرسة - كلية - جامعة)، والهدف منها تكريم المؤسسات التعليمية المتميزة والطلاب والطالبات للأعمال المتميزة ذات الأثر خارج أسوار المؤسسة، التي يقدمونها في اليوم الوطني.

٥- "جائزة أفضل فكرة عن اليوم الوطني"، والهدف منها هو تكريم أفراد المجتمع الذين يتميزون في طرح الأفكار الإبداعية للاحتفال باليوم الوطني، وتأثير هذه الأفكار على ترسيخ مفاهيم اليوم الوطني، وتوضيح أهميته في الداخل والخارج.

هذا، وتتوزع قيمة الجائزة على خمسة أفرع؛ لتكون قيمة كل جائزة مائتي ألف ريال. ويحق المشاركة لكل من يعيش على أرض السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين السعوديين بالخارج.

كما تسعى الجائزة إلى ترسيخ مبادئ المنافسة في اليوم الوطني، والمشاركة الإيجابية، مع استثمار ملكات الإبداع لدى الشباب، وتشجيع الموهوبين المتميزين في الأعمال المقدمة في اليوم الوطني، وترسيخ أهمية الإنجازات الوطنية، وتعزيز حضورها محليًّا وعالميًّا.

وفي الإمكان المشاركة عبر موقع الجائزة: https://pmu.edu.sa/pmu-award

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام، الدكتور فيصل بن يوسف العنزي، أن إطلاق الجائزة يأتي من دور الجامعة في خدمة المجتمع، ومشاركة منها عبر إمكاناتها في فعاليات اليوم الوطني الذي يعد من أهم المناسبات التي يحتفل بها الوطن، وهو مناسبة عزيزة على الجميع؛ إذ توضح ما قام به المؤسس - طيب الله ثراه - في بناء هذا الوطن.

واستطرد الدكتور العنزي بأن الجائزة على مستوى السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين من خارجها.

وأضاف الدكتور العنزي: الجائزة ستسهم مع جهود المؤسسات الأخرى في إثراء المحتوى ذي العلاقة باليوم الوطني، كما ستسهم في إضفاء البُعد النوعي على مشاركات الأفراد في هذا اليوم من خلال المعايير التي سيعلنها، وأدوات التقييم.

19 أغسطس 2018 - 8 ذو الحجة 1439
01:24 AM
اخر تعديل
16 سبتمبر 2018 - 6 محرّم 1440
02:53 PM

بالفيديو .. تفاصيل المشاركة بجائزة أفضل الأعمال المتميزة بـ"اليوم الوطني"

دشَّنتها جامعة الأمير محمد بن فهد انطلاقًا من دورها في خدمة المجتمع

A A A
0
4,953

أطلقت جامعة الأمير محمد بن فهد جائزة لأفضل عمل متميز في اليوم الوطني، تهدف إلى تكريم أفراد المجتمع الذين أسهموا في فعاليات التعبير عن الفرحة في اليوم الوطني، كما تهدف من خلال معاييرها إلى إثراء هذه المشاركات، وتعزيز آثارها؛ ليكون العام بأكمله يومًا وطنيًّا للبلاد.

ويأتي ذلك انطلاقًا من دور جامعة الأمير محمد بن فهد في خدمة المجتمع، ومشاركة منها في مناسبات الوطن، وتفاعلاً مع المواطنين بالمشاركة في فعاليات اليوم الوطني، وكون هذا الاحتفال بهذا اليوم، وإظهار منجزات السعودية للعالم أجمع، هو من مسؤوليات المجتمع بكل مؤسساته.

وقد تم رصد قيمة الجائزة، وقدرها مليون ريال سعودي، موزعة على خمسة أفرع، هي على النحو الآتي:
١- "جائزة أفضل مشاركة مجتمعية"، والهدف منها قياس أقوى أثر لفعالية أو فكرة طالت المجتمع عن الاحتفال باليوم الوطني.

٢- "جائزة أفضل فيلم يُعد عن اليوم الوطني"، والهدف منها إثراء المحتوى بالأفلام الوطنية، وتشجيع المشاركين على تقديم أجودها وأكثرها فاعلية.

٣- "جائزة أفضل عمل صحفي"، والهدف هو أيضًا إثراء المحتوى، وتشجيع العاملين بالصحافة للتميز في تقديم التقارير والتحقيقات الصحفية.

٤- "جائزة أفضل مؤسسة تعليمية متميزة" (مدرسة - كلية - جامعة)، والهدف منها تكريم المؤسسات التعليمية المتميزة والطلاب والطالبات للأعمال المتميزة ذات الأثر خارج أسوار المؤسسة، التي يقدمونها في اليوم الوطني.

٥- "جائزة أفضل فكرة عن اليوم الوطني"، والهدف منها هو تكريم أفراد المجتمع الذين يتميزون في طرح الأفكار الإبداعية للاحتفال باليوم الوطني، وتأثير هذه الأفكار على ترسيخ مفاهيم اليوم الوطني، وتوضيح أهميته في الداخل والخارج.

هذا، وتتوزع قيمة الجائزة على خمسة أفرع؛ لتكون قيمة كل جائزة مائتي ألف ريال. ويحق المشاركة لكل من يعيش على أرض السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين السعوديين بالخارج.

كما تسعى الجائزة إلى ترسيخ مبادئ المنافسة في اليوم الوطني، والمشاركة الإيجابية، مع استثمار ملكات الإبداع لدى الشباب، وتشجيع الموهوبين المتميزين في الأعمال المقدمة في اليوم الوطني، وترسيخ أهمية الإنجازات الوطنية، وتعزيز حضورها محليًّا وعالميًّا.

وفي الإمكان المشاركة عبر موقع الجائزة: https://pmu.edu.sa/pmu-award

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام، الدكتور فيصل بن يوسف العنزي، أن إطلاق الجائزة يأتي من دور الجامعة في خدمة المجتمع، ومشاركة منها عبر إمكاناتها في فعاليات اليوم الوطني الذي يعد من أهم المناسبات التي يحتفل بها الوطن، وهو مناسبة عزيزة على الجميع؛ إذ توضح ما قام به المؤسس - طيب الله ثراه - في بناء هذا الوطن.

واستطرد الدكتور العنزي بأن الجائزة على مستوى السعودية والمؤسسات السعودية والمبتعثين من خارجها.

وأضاف الدكتور العنزي: الجائزة ستسهم مع جهود المؤسسات الأخرى في إثراء المحتوى ذي العلاقة باليوم الوطني، كما ستسهم في إضفاء البُعد النوعي على مشاركات الأفراد في هذا اليوم من خلال المعايير التي سيعلنها، وأدوات التقييم.