29 سيدة أعمال تنافس 331 رجلاً في انتخابات غرفة جدة

‏صراع بين شباب الأعمال والمقاولين والمحامين

عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أعلنت الغرفة التجارية الصناعية بجدة أن التنافس سيكون بين 370 مرشحاً، بينهم 29 امرأة على انتخابات 19 لجنة قطاعية، تقام يوم 11 مايو المقبل على مدار 5 أيام في مركز الإنماء والتشغيل "المصفق" بهدف تكوين لجان قوية قادرة على مجابهة التحديات وتنفيذ الأهداف الإستراتيجية، التي طرحها مجلس الإدارة الحالي برئاسة الشيخ صالح بن عبد الله كامل، وأكدت أنها سمحت لجميع المرشحين باستخدام جميع وسائل الدعاية عن برامجهم حتى موعد التصويت.
 
جاء ذلك خلال اللقاء التعريفي المفتوح الذي عقدته الغرفة، ظهر اليوم -الأربعاء- بقاعة الشيخ إسماعيل أبو داود بالمقر الرئيسي للغرفة، في حضور مساعد الأمين العام المهندس محي الدين حكمي ومدير قطاع اللجان مبارك آل سراج، حيث تم الكشف عن آلية الانتخابات والنظام الإلكتروني الذي يستخدم للمرة الأولى، ونوهت إلى أن التنافس سيكون محصوراً في لجان شباب الأعمال، المقاولين، المحامين، المدارس الأهلية، العقارية، النقل العام، الأقمشة والملابس الجاهزة، تجارة المواشي، التدريب والتوظيف، التسويق والدعاية والإعلان، المطابع، المكاتب الاستشارية، المكاتب الهندسية، تجارة الأواني المنزلية والأجهزة الكهربائية، تجارة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، تجارة المواد الغذائية، لجنة التثمين العقاري والمزادات، ومعارض السيارات.
 
وقال المهندس محي الدين حكمي: تتصدر لجنة شباب الأعمال اللجان الساخنة التي تشهد تنافساً قوياً حيث ترشح لها 42 رائد عمل للحصول على المقاعد الـ 12 المتاحة، في حين تأتي لجنة المقاولين في المرتبة الثانية وترشح لها 34 صاحب وصاحبة عمل، وتعد سيدة الأعمال عبير سلامة هي المرأة الوحيدة المرشحة في اللجنة مقابل 33 رجلاً، وتبدو المنافسة على أشدها في لجنة المحامين التي تأتي في المرتبة الثالثة، بعد أن ترشح لها 30 محامياً ومستشارا قانونياً، واللافت أنه لم تترشح أي امرأة، وتشهد لجنة المدارس الأهلية منافسة قوية بعد دمج لجنتي المدارس الأهلية بنات مع البنين، حيث ترشح لها 26 خبيراً ومختص بينهم 14 مرشحاً مقابل 12 امرأة.
 
وأضاف: يتنافس عدد من المصممين المعروفين في مجال الأزياء على عضوية لجنة الأقمشة والملابس التي ترشح لها 23 شخصاً بينهم سيدتين هما رانية جميل خوقير وفاطمة علي حنان، ويتنافس رئيس اللجنة السابق محمد بن سلطان الشهري والأعضاء المؤسسين مع مجموعة قوية من الأسماء التي تسعى لدخول اللجنة، وغابت النساء تماماً عن المنافسة القوية التي تشهدها لجنة النقل العام التي ترشح لها 24 شخصاً، في حين تقف سيدة واحدة هي غادة علي المغربي بمفردها لمنافسة 23 مرشحاً في اللجنة العقارية التي يتوقع أن تكون ساخنة لاسيما أنها تضم أسماء كبيرة في مجال العقار، ويتكرر المشهد نفسه في لجنة تجارة المواد الغذائية التي تشهد تنافساً بين 24 تاجراً على الحصول على عضوية اللجنة.
 
وتابع: يتنافس 19 تاجراً بينهم أسماء كبيرة على عضوية لجنة تجارة المواشي التي شكلت أهمية كبيرة في الفترة الماضية، في مقابل 17 مرشحاً للجنة التثمين العقاري والمزادات كلهم من الرجال، و13 مرشحاً للجنة معارض السيارات، وتقف سيدة الأعمال دانية محمد العلمي بمفردها في مواجهة 14 رجلاً في انتخابات لجنة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، وترشح 18 شخصاً للجنة التوظيف والتدريب بينهم 6 مرشحات و12 مرشحاً، في حين تتنافس 4 استشاريات سعوديات مع 12 استشاري على الفوز بمقاعد لجنة المكاتب الاستشارية التي ترشح لها 16 شخصاً، وتبدو المنافسة هادئة على لجنة المكاتب الهندسية التي ترشح لها 13 شخصاً كلهم من الرجال، والهدوء نفسه يبدو حاضراً في لجنة الأواني المنزلية والكهربائية التي يتنافس عليها 14 مرشحاً كلهم من الرجال، في حين دخلت سيدة الأعمال وسام عبد العزيز باناجه وحدها في منافسة 15 مرشحاً في لجنة المطابع التي جاء الأقبال عليها لافتاً للأنظار، في حين ترشح 13 شخصا للجنة التسويق والدعاية والإعلان بينهم امرأة واحدة، و15 شخصاً للجنة الصحية كلهم رجال.
 
واستعرض مدير عام قطاع اللجان أهدافها ومهامه اللجنة ولائحتها التنفيذية والأحكام العامة للانتخابات، والإلية الإلكترونية التي سيتم إتباعها للمرة الأولى، وقال أنه سيجري عقد لقاء آخر يوم 6 مايو المقبل، تمهيداً لإجراء الانتخابات بداية من 11 مايو على فترتين صباحاً ومساءً وعلى مدار خمس أيام، داعياً الجميع إلى الاطلاع على التجربة التي ستطبق لأول مرة في انتخابات اللجان، مؤكداً أن غرفة جدة عملت على تطوير قدرات اللجان التي برهنت بدورها على أنها المحرك الرئيسي لكل نشاطات بيت أصحاب الأعمال، حيث تقدم 25 خدمة تشمل برامج التدريب والورش والوفود والتوطين والاجتماعات وغيرها من الأمور التي تصب كلها في صالح منسوبي قطاع الأعمال، مؤكداً أن هناك حزمة من الخدمات الإلكترونية التي سيستفيد منها قطاع الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في الفترة المقبلة.
 
ودعا المرشحين إلى استلام القوائم النهائية للمنشآت والمؤسسات التي يحق لها التصويت في الانتخابات من قطاع اللجان بالدور الثالث بالمقر الرئيسي لغرفة جدة، مؤكداً أنه تم إعداد قوائم لكل لجنة توضح أسماء وهواتف كل المنشآت التي حق لها الانتخاب، لافتاً إلى أن الغرفة ستتولى بعد نهاية العملية الانتخابية تعيين عدد من الخبرات والكفاءات الوطنية في مختلف اللجان بهدف تعزيز قدراتها على مواجهة التحديات الكبيرة، قبل أن تقوم كل لجنة بانتخاب رئيسها ونائبه والبدء في ممارسة عمله.

اعلان
29 سيدة أعمال تنافس 331 رجلاً في انتخابات غرفة جدة
سبق
عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أعلنت الغرفة التجارية الصناعية بجدة أن التنافس سيكون بين 370 مرشحاً، بينهم 29 امرأة على انتخابات 19 لجنة قطاعية، تقام يوم 11 مايو المقبل على مدار 5 أيام في مركز الإنماء والتشغيل "المصفق" بهدف تكوين لجان قوية قادرة على مجابهة التحديات وتنفيذ الأهداف الإستراتيجية، التي طرحها مجلس الإدارة الحالي برئاسة الشيخ صالح بن عبد الله كامل، وأكدت أنها سمحت لجميع المرشحين باستخدام جميع وسائل الدعاية عن برامجهم حتى موعد التصويت.
 
جاء ذلك خلال اللقاء التعريفي المفتوح الذي عقدته الغرفة، ظهر اليوم -الأربعاء- بقاعة الشيخ إسماعيل أبو داود بالمقر الرئيسي للغرفة، في حضور مساعد الأمين العام المهندس محي الدين حكمي ومدير قطاع اللجان مبارك آل سراج، حيث تم الكشف عن آلية الانتخابات والنظام الإلكتروني الذي يستخدم للمرة الأولى، ونوهت إلى أن التنافس سيكون محصوراً في لجان شباب الأعمال، المقاولين، المحامين، المدارس الأهلية، العقارية، النقل العام، الأقمشة والملابس الجاهزة، تجارة المواشي، التدريب والتوظيف، التسويق والدعاية والإعلان، المطابع، المكاتب الاستشارية، المكاتب الهندسية، تجارة الأواني المنزلية والأجهزة الكهربائية، تجارة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، تجارة المواد الغذائية، لجنة التثمين العقاري والمزادات، ومعارض السيارات.
 
وقال المهندس محي الدين حكمي: تتصدر لجنة شباب الأعمال اللجان الساخنة التي تشهد تنافساً قوياً حيث ترشح لها 42 رائد عمل للحصول على المقاعد الـ 12 المتاحة، في حين تأتي لجنة المقاولين في المرتبة الثانية وترشح لها 34 صاحب وصاحبة عمل، وتعد سيدة الأعمال عبير سلامة هي المرأة الوحيدة المرشحة في اللجنة مقابل 33 رجلاً، وتبدو المنافسة على أشدها في لجنة المحامين التي تأتي في المرتبة الثالثة، بعد أن ترشح لها 30 محامياً ومستشارا قانونياً، واللافت أنه لم تترشح أي امرأة، وتشهد لجنة المدارس الأهلية منافسة قوية بعد دمج لجنتي المدارس الأهلية بنات مع البنين، حيث ترشح لها 26 خبيراً ومختص بينهم 14 مرشحاً مقابل 12 امرأة.
 
وأضاف: يتنافس عدد من المصممين المعروفين في مجال الأزياء على عضوية لجنة الأقمشة والملابس التي ترشح لها 23 شخصاً بينهم سيدتين هما رانية جميل خوقير وفاطمة علي حنان، ويتنافس رئيس اللجنة السابق محمد بن سلطان الشهري والأعضاء المؤسسين مع مجموعة قوية من الأسماء التي تسعى لدخول اللجنة، وغابت النساء تماماً عن المنافسة القوية التي تشهدها لجنة النقل العام التي ترشح لها 24 شخصاً، في حين تقف سيدة واحدة هي غادة علي المغربي بمفردها لمنافسة 23 مرشحاً في اللجنة العقارية التي يتوقع أن تكون ساخنة لاسيما أنها تضم أسماء كبيرة في مجال العقار، ويتكرر المشهد نفسه في لجنة تجارة المواد الغذائية التي تشهد تنافساً بين 24 تاجراً على الحصول على عضوية اللجنة.
 
وتابع: يتنافس 19 تاجراً بينهم أسماء كبيرة على عضوية لجنة تجارة المواشي التي شكلت أهمية كبيرة في الفترة الماضية، في مقابل 17 مرشحاً للجنة التثمين العقاري والمزادات كلهم من الرجال، و13 مرشحاً للجنة معارض السيارات، وتقف سيدة الأعمال دانية محمد العلمي بمفردها في مواجهة 14 رجلاً في انتخابات لجنة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، وترشح 18 شخصاً للجنة التوظيف والتدريب بينهم 6 مرشحات و12 مرشحاً، في حين تتنافس 4 استشاريات سعوديات مع 12 استشاري على الفوز بمقاعد لجنة المكاتب الاستشارية التي ترشح لها 16 شخصاً، وتبدو المنافسة هادئة على لجنة المكاتب الهندسية التي ترشح لها 13 شخصاً كلهم من الرجال، والهدوء نفسه يبدو حاضراً في لجنة الأواني المنزلية والكهربائية التي يتنافس عليها 14 مرشحاً كلهم من الرجال، في حين دخلت سيدة الأعمال وسام عبد العزيز باناجه وحدها في منافسة 15 مرشحاً في لجنة المطابع التي جاء الأقبال عليها لافتاً للأنظار، في حين ترشح 13 شخصا للجنة التسويق والدعاية والإعلان بينهم امرأة واحدة، و15 شخصاً للجنة الصحية كلهم رجال.
 
واستعرض مدير عام قطاع اللجان أهدافها ومهامه اللجنة ولائحتها التنفيذية والأحكام العامة للانتخابات، والإلية الإلكترونية التي سيتم إتباعها للمرة الأولى، وقال أنه سيجري عقد لقاء آخر يوم 6 مايو المقبل، تمهيداً لإجراء الانتخابات بداية من 11 مايو على فترتين صباحاً ومساءً وعلى مدار خمس أيام، داعياً الجميع إلى الاطلاع على التجربة التي ستطبق لأول مرة في انتخابات اللجان، مؤكداً أن غرفة جدة عملت على تطوير قدرات اللجان التي برهنت بدورها على أنها المحرك الرئيسي لكل نشاطات بيت أصحاب الأعمال، حيث تقدم 25 خدمة تشمل برامج التدريب والورش والوفود والتوطين والاجتماعات وغيرها من الأمور التي تصب كلها في صالح منسوبي قطاع الأعمال، مؤكداً أن هناك حزمة من الخدمات الإلكترونية التي سيستفيد منها قطاع الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في الفترة المقبلة.
 
ودعا المرشحين إلى استلام القوائم النهائية للمنشآت والمؤسسات التي يحق لها التصويت في الانتخابات من قطاع اللجان بالدور الثالث بالمقر الرئيسي لغرفة جدة، مؤكداً أنه تم إعداد قوائم لكل لجنة توضح أسماء وهواتف كل المنشآت التي حق لها الانتخاب، لافتاً إلى أن الغرفة ستتولى بعد نهاية العملية الانتخابية تعيين عدد من الخبرات والكفاءات الوطنية في مختلف اللجان بهدف تعزيز قدراتها على مواجهة التحديات الكبيرة، قبل أن تقوم كل لجنة بانتخاب رئيسها ونائبه والبدء في ممارسة عمله.
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
07:05 PM

‏صراع بين شباب الأعمال والمقاولين والمحامين

29 سيدة أعمال تنافس 331 رجلاً في انتخابات غرفة جدة

A A A
0
1,075

عبد الله الراجحي- سبق- جدة: أعلنت الغرفة التجارية الصناعية بجدة أن التنافس سيكون بين 370 مرشحاً، بينهم 29 امرأة على انتخابات 19 لجنة قطاعية، تقام يوم 11 مايو المقبل على مدار 5 أيام في مركز الإنماء والتشغيل "المصفق" بهدف تكوين لجان قوية قادرة على مجابهة التحديات وتنفيذ الأهداف الإستراتيجية، التي طرحها مجلس الإدارة الحالي برئاسة الشيخ صالح بن عبد الله كامل، وأكدت أنها سمحت لجميع المرشحين باستخدام جميع وسائل الدعاية عن برامجهم حتى موعد التصويت.
 
جاء ذلك خلال اللقاء التعريفي المفتوح الذي عقدته الغرفة، ظهر اليوم -الأربعاء- بقاعة الشيخ إسماعيل أبو داود بالمقر الرئيسي للغرفة، في حضور مساعد الأمين العام المهندس محي الدين حكمي ومدير قطاع اللجان مبارك آل سراج، حيث تم الكشف عن آلية الانتخابات والنظام الإلكتروني الذي يستخدم للمرة الأولى، ونوهت إلى أن التنافس سيكون محصوراً في لجان شباب الأعمال، المقاولين، المحامين، المدارس الأهلية، العقارية، النقل العام، الأقمشة والملابس الجاهزة، تجارة المواشي، التدريب والتوظيف، التسويق والدعاية والإعلان، المطابع، المكاتب الاستشارية، المكاتب الهندسية، تجارة الأواني المنزلية والأجهزة الكهربائية، تجارة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، تجارة المواد الغذائية، لجنة التثمين العقاري والمزادات، ومعارض السيارات.
 
وقال المهندس محي الدين حكمي: تتصدر لجنة شباب الأعمال اللجان الساخنة التي تشهد تنافساً قوياً حيث ترشح لها 42 رائد عمل للحصول على المقاعد الـ 12 المتاحة، في حين تأتي لجنة المقاولين في المرتبة الثانية وترشح لها 34 صاحب وصاحبة عمل، وتعد سيدة الأعمال عبير سلامة هي المرأة الوحيدة المرشحة في اللجنة مقابل 33 رجلاً، وتبدو المنافسة على أشدها في لجنة المحامين التي تأتي في المرتبة الثالثة، بعد أن ترشح لها 30 محامياً ومستشارا قانونياً، واللافت أنه لم تترشح أي امرأة، وتشهد لجنة المدارس الأهلية منافسة قوية بعد دمج لجنتي المدارس الأهلية بنات مع البنين، حيث ترشح لها 26 خبيراً ومختص بينهم 14 مرشحاً مقابل 12 امرأة.
 
وأضاف: يتنافس عدد من المصممين المعروفين في مجال الأزياء على عضوية لجنة الأقمشة والملابس التي ترشح لها 23 شخصاً بينهم سيدتين هما رانية جميل خوقير وفاطمة علي حنان، ويتنافس رئيس اللجنة السابق محمد بن سلطان الشهري والأعضاء المؤسسين مع مجموعة قوية من الأسماء التي تسعى لدخول اللجنة، وغابت النساء تماماً عن المنافسة القوية التي تشهدها لجنة النقل العام التي ترشح لها 24 شخصاً، في حين تقف سيدة واحدة هي غادة علي المغربي بمفردها لمنافسة 23 مرشحاً في اللجنة العقارية التي يتوقع أن تكون ساخنة لاسيما أنها تضم أسماء كبيرة في مجال العقار، ويتكرر المشهد نفسه في لجنة تجارة المواد الغذائية التي تشهد تنافساً بين 24 تاجراً على الحصول على عضوية اللجنة.
 
وتابع: يتنافس 19 تاجراً بينهم أسماء كبيرة على عضوية لجنة تجارة المواشي التي شكلت أهمية كبيرة في الفترة الماضية، في مقابل 17 مرشحاً للجنة التثمين العقاري والمزادات كلهم من الرجال، و13 مرشحاً للجنة معارض السيارات، وتقف سيدة الأعمال دانية محمد العلمي بمفردها في مواجهة 14 رجلاً في انتخابات لجنة المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، وترشح 18 شخصاً للجنة التوظيف والتدريب بينهم 6 مرشحات و12 مرشحاً، في حين تتنافس 4 استشاريات سعوديات مع 12 استشاري على الفوز بمقاعد لجنة المكاتب الاستشارية التي ترشح لها 16 شخصاً، وتبدو المنافسة هادئة على لجنة المكاتب الهندسية التي ترشح لها 13 شخصاً كلهم من الرجال، والهدوء نفسه يبدو حاضراً في لجنة الأواني المنزلية والكهربائية التي يتنافس عليها 14 مرشحاً كلهم من الرجال، في حين دخلت سيدة الأعمال وسام عبد العزيز باناجه وحدها في منافسة 15 مرشحاً في لجنة المطابع التي جاء الأقبال عليها لافتاً للأنظار، في حين ترشح 13 شخصا للجنة التسويق والدعاية والإعلان بينهم امرأة واحدة، و15 شخصاً للجنة الصحية كلهم رجال.
 
واستعرض مدير عام قطاع اللجان أهدافها ومهامه اللجنة ولائحتها التنفيذية والأحكام العامة للانتخابات، والإلية الإلكترونية التي سيتم إتباعها للمرة الأولى، وقال أنه سيجري عقد لقاء آخر يوم 6 مايو المقبل، تمهيداً لإجراء الانتخابات بداية من 11 مايو على فترتين صباحاً ومساءً وعلى مدار خمس أيام، داعياً الجميع إلى الاطلاع على التجربة التي ستطبق لأول مرة في انتخابات اللجان، مؤكداً أن غرفة جدة عملت على تطوير قدرات اللجان التي برهنت بدورها على أنها المحرك الرئيسي لكل نشاطات بيت أصحاب الأعمال، حيث تقدم 25 خدمة تشمل برامج التدريب والورش والوفود والتوطين والاجتماعات وغيرها من الأمور التي تصب كلها في صالح منسوبي قطاع الأعمال، مؤكداً أن هناك حزمة من الخدمات الإلكترونية التي سيستفيد منها قطاع الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في الفترة المقبلة.
 
ودعا المرشحين إلى استلام القوائم النهائية للمنشآت والمؤسسات التي يحق لها التصويت في الانتخابات من قطاع اللجان بالدور الثالث بالمقر الرئيسي لغرفة جدة، مؤكداً أنه تم إعداد قوائم لكل لجنة توضح أسماء وهواتف كل المنشآت التي حق لها الانتخاب، لافتاً إلى أن الغرفة ستتولى بعد نهاية العملية الانتخابية تعيين عدد من الخبرات والكفاءات الوطنية في مختلف اللجان بهدف تعزيز قدراتها على مواجهة التحديات الكبيرة، قبل أن تقوم كل لجنة بانتخاب رئيسها ونائبه والبدء في ممارسة عمله.