الرئيس اليمني: المعركة ضد الانقلابيين شارفت على نهايتها

شدد على عدم الانتقاص من المرجعيات الثلاث المتفق عليها

أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي أن السلام في اليمن لن يتحقق إلا من خلال انتهاء الانقلاب ‏وإزالة آثاره والعودة للمسار السياسي.‏

وقال "هادي" في خطاب بمناسبة عيد الأضحى: أي عمل سياسي يتوق إلى السلام بين اليمنيين سيظل مبنيًا على احترام إرادة اليمنيين ‏والتزام المرجعيات الثلاث المتفق عليها التي لا يمكن التراجع عنها أو الانتقاص منها بأي ‏حال من الأحوال. ‏

وأضاف: تلك المرجعيات تمثل الإجماع الوطني والإقليمي والدولي ومن دون ‏الالتزام بها لا يمكن أن يكون هناك سلام أو استقرار في اليمن. ‏

وأردف: المعركة التي تخوضها الحكومة الشرعية ضد ‏ميليشيا الحوثي الانقلابية قد شارفت على نهايتها وباتت على أبواب تحقيق الانتصار الكبير ‏وستكون آخر المعارك وفاتحة عهد جديد لتحقيق آمال اليمنيين في الرخاء والاستقرار.‏


‏وتعهد "هادي" بتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار وعدم التراجع عنها لتحقيق تطلعات اليمنيين في بلد ‏مستقر. ‏


اعلان
الرئيس اليمني: المعركة ضد الانقلابيين شارفت على نهايتها
سبق

أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي أن السلام في اليمن لن يتحقق إلا من خلال انتهاء الانقلاب ‏وإزالة آثاره والعودة للمسار السياسي.‏

وقال "هادي" في خطاب بمناسبة عيد الأضحى: أي عمل سياسي يتوق إلى السلام بين اليمنيين سيظل مبنيًا على احترام إرادة اليمنيين ‏والتزام المرجعيات الثلاث المتفق عليها التي لا يمكن التراجع عنها أو الانتقاص منها بأي ‏حال من الأحوال. ‏

وأضاف: تلك المرجعيات تمثل الإجماع الوطني والإقليمي والدولي ومن دون ‏الالتزام بها لا يمكن أن يكون هناك سلام أو استقرار في اليمن. ‏

وأردف: المعركة التي تخوضها الحكومة الشرعية ضد ‏ميليشيا الحوثي الانقلابية قد شارفت على نهايتها وباتت على أبواب تحقيق الانتصار الكبير ‏وستكون آخر المعارك وفاتحة عهد جديد لتحقيق آمال اليمنيين في الرخاء والاستقرار.‏


‏وتعهد "هادي" بتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار وعدم التراجع عنها لتحقيق تطلعات اليمنيين في بلد ‏مستقر. ‏


20 أغسطس 2018 - 9 ذو الحجة 1439
10:19 PM

الرئيس اليمني: المعركة ضد الانقلابيين شارفت على نهايتها

شدد على عدم الانتقاص من المرجعيات الثلاث المتفق عليها

A A A
11
13,092

أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي أن السلام في اليمن لن يتحقق إلا من خلال انتهاء الانقلاب ‏وإزالة آثاره والعودة للمسار السياسي.‏

وقال "هادي" في خطاب بمناسبة عيد الأضحى: أي عمل سياسي يتوق إلى السلام بين اليمنيين سيظل مبنيًا على احترام إرادة اليمنيين ‏والتزام المرجعيات الثلاث المتفق عليها التي لا يمكن التراجع عنها أو الانتقاص منها بأي ‏حال من الأحوال. ‏

وأضاف: تلك المرجعيات تمثل الإجماع الوطني والإقليمي والدولي ومن دون ‏الالتزام بها لا يمكن أن يكون هناك سلام أو استقرار في اليمن. ‏

وأردف: المعركة التي تخوضها الحكومة الشرعية ضد ‏ميليشيا الحوثي الانقلابية قد شارفت على نهايتها وباتت على أبواب تحقيق الانتصار الكبير ‏وستكون آخر المعارك وفاتحة عهد جديد لتحقيق آمال اليمنيين في الرخاء والاستقرار.‏


‏وتعهد "هادي" بتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار وعدم التراجع عنها لتحقيق تطلعات اليمنيين في بلد ‏مستقر. ‏