كأس ولي العهد: ثامنة لـ"شبيه الريح" أم أولى لـ"كحيلان"

اتفقا على أن فرص الفوز باللقب متساوية

عبدالعزيز الشريف- سبق- الرياض: سيكون أحد رئيسَيْ ناديَيْ الهلال والنصر على موعد مع ملامسة الذهب، وذلك عقب مباراة الغد، التي ستجمع الهلال بنظيره النصر في نهائي كأس ولي العهد، الذي سيقام على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.
الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال يخوض الفترة الثانية من رئاسته، وتحديداً السنة السادسة منذ توليه كرسي رئاسة نادي الهلال.
ويملك الأمير عبدالرحمن بن مساعد رصيداً مميزاً من البطولات، حققها مع الفريق خلال فترة رئاسته؛ إذ حقق الأزرق سبع بطولات، هي: بطولة دوري زين للمحترفين مرتين وكأس ولي العهد خمس مرات متتالية. ويسعى الرئيس الأزرق إلى تحقيق اللقب الثامن في هذا الموسم.
وفي الجانب الآخر، فإن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر يعيش فترة رئاسته الأولى، وتحديداً الخامسة؛ إذ إن سنواته الأولى كان فيها مكلفاً من رعاية الشباب.
ويطمح الرئيس الأصفر إلى الصعود لمنصة التتويج وتسلم بطولة كأس ولي العهد، بوصفها أول بطولة رسمية يحققها في تاريخه رئيساً لنادي النصر.
الرئيس الهلالي تحدث عن مباراة الغد، وقال: "من الصعب التنبؤ بمن سيفوز بالمباراة ويتوج باللقب الغالي؛ فالهلال والنصر الأفضل حالياً بين الأندية السعودية؛ ويستحقان الوجود في نهائي هذه البطولة الغالية".
وأضاف: "ستكون أيضاً المنافسة هذا الموسم محصورة بين النصر والهلال في بقية البطولات المحلية؛ لأنهما الأفضل".
وأوضح أن ديربي النصر والهلال سيحسم وفقاً لظروف المباراة، ومن الصعب التنبؤ بمن سيفوز من النصر والهلال، والنسبة 50 % بينهما.
ومن جهته، أكد الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر ثقته وكل النصراويين بنجوم فريقهم؛ ليكونوا حاضرين في المباراة النهائية، وتحقيق الكأس الغالية، وقال: "سنبذل قصارى جهدنا في هذه المباراة، والفرص للفوز بالكأس متساوية".
وأضاف: "فريقنا جاهز للمباراة، واللاعبون كلهم عزيمة وإصرار على أن يكون الذهب من نصيب العالمي. سيبذل اللاعبون كل ما يستطيعون من أجل ذلك، ونتمنى من الله التوفيق". 

اعلان
كأس ولي العهد: ثامنة لـ"شبيه الريح" أم أولى لـ"كحيلان"
سبق
عبدالعزيز الشريف- سبق- الرياض: سيكون أحد رئيسَيْ ناديَيْ الهلال والنصر على موعد مع ملامسة الذهب، وذلك عقب مباراة الغد، التي ستجمع الهلال بنظيره النصر في نهائي كأس ولي العهد، الذي سيقام على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.
الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال يخوض الفترة الثانية من رئاسته، وتحديداً السنة السادسة منذ توليه كرسي رئاسة نادي الهلال.
ويملك الأمير عبدالرحمن بن مساعد رصيداً مميزاً من البطولات، حققها مع الفريق خلال فترة رئاسته؛ إذ حقق الأزرق سبع بطولات، هي: بطولة دوري زين للمحترفين مرتين وكأس ولي العهد خمس مرات متتالية. ويسعى الرئيس الأزرق إلى تحقيق اللقب الثامن في هذا الموسم.
وفي الجانب الآخر، فإن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر يعيش فترة رئاسته الأولى، وتحديداً الخامسة؛ إذ إن سنواته الأولى كان فيها مكلفاً من رعاية الشباب.
ويطمح الرئيس الأصفر إلى الصعود لمنصة التتويج وتسلم بطولة كأس ولي العهد، بوصفها أول بطولة رسمية يحققها في تاريخه رئيساً لنادي النصر.
الرئيس الهلالي تحدث عن مباراة الغد، وقال: "من الصعب التنبؤ بمن سيفوز بالمباراة ويتوج باللقب الغالي؛ فالهلال والنصر الأفضل حالياً بين الأندية السعودية؛ ويستحقان الوجود في نهائي هذه البطولة الغالية".
وأضاف: "ستكون أيضاً المنافسة هذا الموسم محصورة بين النصر والهلال في بقية البطولات المحلية؛ لأنهما الأفضل".
وأوضح أن ديربي النصر والهلال سيحسم وفقاً لظروف المباراة، ومن الصعب التنبؤ بمن سيفوز من النصر والهلال، والنسبة 50 % بينهما.
ومن جهته، أكد الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر ثقته وكل النصراويين بنجوم فريقهم؛ ليكونوا حاضرين في المباراة النهائية، وتحقيق الكأس الغالية، وقال: "سنبذل قصارى جهدنا في هذه المباراة، والفرص للفوز بالكأس متساوية".
وأضاف: "فريقنا جاهز للمباراة، واللاعبون كلهم عزيمة وإصرار على أن يكون الذهب من نصيب العالمي. سيبذل اللاعبون كل ما يستطيعون من أجل ذلك، ونتمنى من الله التوفيق". 
31 يناير 2014 - 30 ربيع الأول 1435
11:09 PM

اتفقا على أن فرص الفوز باللقب متساوية

كأس ولي العهد: ثامنة لـ"شبيه الريح" أم أولى لـ"كحيلان"

A A A
0
26,966

عبدالعزيز الشريف- سبق- الرياض: سيكون أحد رئيسَيْ ناديَيْ الهلال والنصر على موعد مع ملامسة الذهب، وذلك عقب مباراة الغد، التي ستجمع الهلال بنظيره النصر في نهائي كأس ولي العهد، الذي سيقام على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض.
الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال يخوض الفترة الثانية من رئاسته، وتحديداً السنة السادسة منذ توليه كرسي رئاسة نادي الهلال.
ويملك الأمير عبدالرحمن بن مساعد رصيداً مميزاً من البطولات، حققها مع الفريق خلال فترة رئاسته؛ إذ حقق الأزرق سبع بطولات، هي: بطولة دوري زين للمحترفين مرتين وكأس ولي العهد خمس مرات متتالية. ويسعى الرئيس الأزرق إلى تحقيق اللقب الثامن في هذا الموسم.
وفي الجانب الآخر، فإن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر يعيش فترة رئاسته الأولى، وتحديداً الخامسة؛ إذ إن سنواته الأولى كان فيها مكلفاً من رعاية الشباب.
ويطمح الرئيس الأصفر إلى الصعود لمنصة التتويج وتسلم بطولة كأس ولي العهد، بوصفها أول بطولة رسمية يحققها في تاريخه رئيساً لنادي النصر.
الرئيس الهلالي تحدث عن مباراة الغد، وقال: "من الصعب التنبؤ بمن سيفوز بالمباراة ويتوج باللقب الغالي؛ فالهلال والنصر الأفضل حالياً بين الأندية السعودية؛ ويستحقان الوجود في نهائي هذه البطولة الغالية".
وأضاف: "ستكون أيضاً المنافسة هذا الموسم محصورة بين النصر والهلال في بقية البطولات المحلية؛ لأنهما الأفضل".
وأوضح أن ديربي النصر والهلال سيحسم وفقاً لظروف المباراة، ومن الصعب التنبؤ بمن سيفوز من النصر والهلال، والنسبة 50 % بينهما.
ومن جهته، أكد الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر ثقته وكل النصراويين بنجوم فريقهم؛ ليكونوا حاضرين في المباراة النهائية، وتحقيق الكأس الغالية، وقال: "سنبذل قصارى جهدنا في هذه المباراة، والفرص للفوز بالكأس متساوية".
وأضاف: "فريقنا جاهز للمباراة، واللاعبون كلهم عزيمة وإصرار على أن يكون الذهب من نصيب العالمي. سيبذل اللاعبون كل ما يستطيعون من أجل ذلك، ونتمنى من الله التوفيق".